Arab Times Blogs
حميد الواسطي
ajshameed@hotmail.com
Blog Contributor since:
27 March 2012

رَدّاً علَى مقالة أحمد صبحي منصور: نداء إلى دونالد ترامب

بِسْمِ الله، وَبَعد، هذِهِ ألمقالة.. رَدّاً علَى بَعضِ مَا جاءَ في مقالةِ الدكتور أحمد صبحي منصور يقول فيها: ((كمُواطن أميركى مُخلص لبلدهِ أميركا وَ(أنَّ) ألرئيس ترامب جعلَ أميركا عظيمَة مرَّة أخرى..(بينمَا) ألرئيس اوباما لَم يَجعل أميركا عظيمَة عِندمَا إنحنى للملك ألسُعودى، وَلَم يَجعلهَا عظيمة عِندمَا سَمَح للسُعوديين بإهانتهِ فى مطار الرياض))..!!

أقول: أتفق مَعَ إخلاص أحمد صبحي منصور لأميركا ألتي يَعيش فيها وَيحمِل جنسيتها كمَا أتفق مَعهُ في أنّ ألرئيس ترامب قد جعلَ أميركا كمَا كانت عظيمة وَمَارِدة؟؟ فبَعد شهريَن مِن إعتلاء (ترامب) رئاسة ألولايات ألمتحدة قام بضرَب نظام بشار الأسد بالصواريخ؟ لتأديب ألطغاة وَتحذير ألحُكام ألإرهابيين في ألمِنطقة..!!، بَيدَ إنني لا أتفق مَع ألسَيِّد منصور بصَدد تبجيل ألرئيس اوباما للمَلِك ألسُعودي عبدالله آل سعود ؟ لأنَّ ألمَلِك ألسُعودي وقتها وَبإسم ألمملكة ألعربيَّة ألسُعوديَّة قد تبرَّع بثمانين مليار دولار في مُؤتمر ألعشرين لفكّ أزمَة ألولايات ألمتحدة ألماليَّة.. وَأقول أو أسأل: هَل يستقبل ألرئيس ألأميركي أو نائبه ألمَلِك ألسُعودي بالمطار إذا زارَ ألأخير أميركا ..؟!

 

وَبمُقتضى قول ألكاتب أحمد صبحي منصور: (فالعظمة الحقيقية ليست بما فعلته أميركا في فيتنام وأفغانستان والعراق...) أقول ، بخصُوص ألعِرَاق ؟ فأنا لا أتفق مَع منصور أو أميركا ألتي حوَّلت ألوضع في ألعِرَاق مِن سيِّء إلى أسوَء ، أو مِن نظام ديكتاتوري إلى إرهابي ..!!

 

وَعودة، إلى ألمَلِك ألراحل عبد الله بن عبد العزيزآل سعود.. أقول: وَبُعيدَ قمعِ اِنتفاضة آذار 1991 ألشعبانيَّة (وَأنا كاتب ألسُطور كُنت أحد قادة ألاِنتفاضة بالنجف) وَأثناء لجوئي في ضِيَافة ألمَملَكة 58 شهراً مِن 1991 إلى 1995.. كُنتُ أرى مِن خِلالِ ألتلفاز برنامج أو مَجلس إسبوعي للمَلِك ألراحل عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، وَإبان ولايته ألعهَد - يَجلس في قاعة قصرة ألكبيرة علَى مقعد أسفل أو أقل حوالي قدَم مِن مَقعد يَجلس عليه أصحاب ألحوائج مِن عامَّة ألناس أو ألشعب ألسُعودي؟ يَقضي حوائجهم ألراحل عبدألله بن عبدألعزيز، وَفي ألقاعة طابور طويل مِن ألناس أصحاب ألحوائج.. وَ والله لقد رأيت أحدهم وَهُوَ رجُل كبير طاعن بالسن يَجلس أمَامَ ولي ألعهد.. يَهز يَده بوجه ولي ألعهد، وَأنَّ ولي ألعهد كانَ رافعاً رأسه إليه يُهدأهُ وَيرضيه وَيُطيِّب خاطره بتواضع وَإنسانيَّة بالغة، وَأقول: جاءَ في ألحديث ألقدسي..قالَ جلَّ وَعلاَ.. إنَّ لي خلقاً خلقتهم لقضاء حاجات ألناس، يَقرعُ (يَفزعُ) إليهم ألناس لقضاءِ حاجاتهم، أولئِكَ ألأمنون مِن عذابي)..!!

 

وَخِتاماً ، أوِّد أن أوجّه رِسَالة إلى ألأخ ألكريم صاحب ألسُمو الملكي - الوليد بن طلال حفظكَ الله رَمزاً ألمَعيّاً وَإبناً بارّاً لآل سعود - فخر ألعرب.. ألسلامُ عليكُم وَرحمَة الله وَبَركاته.. أمَّا بَعدُ، ككاتب مهني وَموضوعي أبحث عن ألحقيقة وَأدور معهَا حيثما تدور، وَأكون تراباً أمَامَ ألحقيقة كمَا قالَ غاندي. وَألقلَم عندي رِسَالة وَألكتابة أمانة.. وَقد عشت لاجئاَ قرابَة خمس سنوات في ضيافةِ ألمَملكة ألعربيَّة ألسُعوديَّة بُعيدَ قمع اِنتفاضة 1991 مِن قِبلِ ألنظام ألصدامي في ألعِرَاق ثمَّ لاجئاً سياسيّاً في أستراليا. سُموكم يتبرَّع بثروتهِ ألملياريَّة وَمِن ضمنها تخصيص 2 مليون دولار كهديَة أو مَكرمَة لي حسَب ما وَرَدتني رِسَالة مِن مُؤسستكُم ألعامِرَة.. وَأنا بدوري أشكركُم ، بَيدَ إنني أعتذِر عن قبول هديتكُم  وَلكِن تشرّفني صداقتكُم..؟ للتعبير عن ألوفاء لضيافتكُم وَإيوائي لاجئاً في مَملكتكُم مِن سنة 1991 إلى عام 1995 ؟ بَيدَ أنَّ قبولي للمال منكُم أو مِن غيركُم سوف أخسر فيها مَعنويتي وَأفقد فيهَا مهنيتي ككاتب حُرّ أمتلِك خياراتي بالكتابة..!! مَع خالِص ألتحيَّة وَفائق ألإحترام وَألتقدير – ألكاتب حميد جبر ألواسطي

Ahmed Jaber HAMEED

Canberra – Australia

ajshameed@hotmail.com

 



(485750) 1
Al Rafhaa
Nimrud
ألكاتب حميد جبر ألواسطي
if you were one of the AL Rafa Refugees from Iraq stop bitching the Iraqi government has given you enough money and land in Iraq as a political prisoner were the minorities who were forced out . SO Stop complaining the Minorities of Iraq didn't get a damn thing
April 13, 2017 10:38 PM


(485751) 2
انت مسك و عنبر بلاد الكنغر
ابو خالد طال عمره
عزيزي العم حميد المليوني دولار مو من قيمتك انت اكرم و اعز هذي فقط عربون محبه و احترامو اتمنى علىيك تقبلها و لا تفشلني امام الناس ، ما يصحش كده
April 13, 2017 11:56 PM


(485758) 3
اعلان مدفوع الاجر
الفارس المصرى
الاخ الكاتب المحترم اللى قاعد يشيد بفضائل ومكارم ال سعود ويعدد مناقبهم ومميزاتهم التى تقترب من عصر الخلفاء ترانى اتآثرت بكلامك وكدت ابكى وافتكرت كلمة الممثل محمد هنيدى فى فيلم خالتى نوثة لما كان طالع فى صورة خليجى وبيقول للخادم بتاعة ترانى توزع من مال امك ياترى الاموال اللى كان هيخصك منها 2مليون دولار ولا ريال من اين وياترى من امتى السعودية تستضيف اعداء او معارضى صدام دة قبل الغزو ولا بعد الغزو اليس صدام هو حامى الخليح اليس صدام من اعطى لة سيف او درع الامة يااخى تكلم بعقلانية ولا تذايد على احد لمسئلة شخصية واقرء التاريخ انت ومن ترد علية المدعو منصور الذى يفاخر بامريكايتية تحياتى ايها الكاتب الشريف
April 14, 2017 9:30 AM


(485779) 4
Reply for Mr. Nimrud
حميد الواسطي
رَدّاً: 1-2 إلى ألسَيِّد (نمرود) أقول: شُكراً لكَ علَى ألرَدّ وَألإهتمام.. وَأقول.. نعم، أنا أحد لاجئي مُخيَّم رفحاء ألذين إعتبرهم حزب ألدعوة ألحاكم كسجناء سياسيين (لمسألة سياسيَّة ضِدّ ألسُعوديَّة لا أكثر) بَيدَ إنني لَم أستفاد إطلاقاً مِن قانون السجناء السياسيين، وَلَم أستلم دينار عراقي واحد، كمَا لَم أقبض راتب سجين سياسي، وَ رواتبي ألشهريَّة وَمُنذ آذار 1991 مقطوعة لَم أستلِم دينار واحد منها، وَلَم أُراجع أيضاً علَى حقوقي ألتقاعدية كمقدم سابق، وَحالي برتبة عميد وَقد تركت ألعراق وَخرجت منهُ صِفر أليَدين؟! وَألسَبَب: عدت للخِدمة كمفصول سياسي عام 2012 برتبة عميد مَعَ قِدَم 4 سنوات وَ 3 أشهر، وَلكِن في 17 يونيو 2014 تمَّ خطفي بوحشيَّة وَبطريقة إرهابيَّة لا قانونيَّة وَلاَ أخلاقيَّة وَمِن مقر وزارة ألدفاع بوشاية مِن نائب ضابط خضر محسن عبدعلي الغرابي مِن أهالي طويريج (يَعمل في أدارة لواء 56) ألتابع للفرقة ألخاصة ألمسؤولة عن حماية ألمنطقة ألخضراء.. وشى ألنائب ألضابط إلى قائد فرقته (اللواء محمد رضا) صارَ فريق فيمَا بَعد.. بأني كاتب مقالات حاجي بيهَا علَى (منتقداً فيهَا) دولة رئيس الوزراء.. يتبع في 2 – حميد ألواسطي
April 14, 2017 10:04 PM


(485780) 5
Reply 2 for Mr. Nimrud
حميد الواسطي
يتبع (2-2) .. مُنتقداً فيهَا (نوري المالكي).. فخطفني اللواء محمد رضا مِن مقر الوزارة وَأمامَ 4 مِن جنرالات ألمالكي: (الفريق إبراهيم اللامي وَالفريق عامر هاشم كاظم وَاللواء مهند وتوت وَاللواء قاسم محمد الشمري) وَكانَ مَعَ اللواء محمد رضا (ألذي تجاوز علي: وَأنا أقدَم منه بمَا لاَ يقل عن 12 دورة) وقد أمرَ حمايته ألشبه مُلثمة بنزع بيرتي (غطاء الرأس) وَألبسوني كيساً (عفناً) يُغطي رأس وَ وجهي وَإقتادوني إلى معتقل ألفرقة ألخاصة (وَ بقيت في ألسجن 18 شهراً) بَعدها شهدا علي بالزور – وَهُما تحت ألقسم – أليمين – ألقرآن) كُل من الفريق الركن محمد رضا (وَصاحبه) شاهد الزور ألآخر : اللواء الركن قاسم محمد الشمري في دعوة مفبركة ضِدّي فسخت عقدي مِنَ الجيش.. وبعد إطلاق سراحي، كانَ مِن حقي (القانوني) وَلا يزال أن أراجع علَى حقوقي التقاعديَّة، وَحقوقي كسجين سياسي بَيدَ إنني زهدت فيهمَا..!! تركتهُمَا وَرجعت إلى أستراليا.. وَشُكراً – الكاتب حميد الواسطي
April 14, 2017 10:10 PM


(485783) 6
رَدّاً: إلى طويل ألعمر – أبو خالد
حميد الواسطي
إلى ألسَيِّد (أبو خالد).. أقول: شُكراً لكَ أخي ألكريم علَى شطرِ ألقصيدة..!! وَبمُقتضى تمنياتكَ لي بقبول ألهَدِيَة 2 مليون دولار ؟ أقول: وَبالرغم مِن حاجتي ألماسَّة إليهَا بصرَاحة؟ فأنهَا تغيِّر حياة عائلتي إلى أحسَن وَأفضل ما يَكون ؟ بَيدَ أنني إذا قبلتهَا فعليَّ أن أترك ألكتابَة وَلن أدعي بعدهَا بأني ((كاتب)) .. !! وَإذا بقيت أكتب بَعدها (بَعد قبول ألهَدِيَة) سأخسر - كمَا أسلفت في ألمقالة - ألقلَم وَ خياراتي بالكتابة ..!! مَعَ خالص ألتحيَّة وَفائق ألإحترام وَ دُمتم – ألكاتب – ألقلَم - حميد ألواسطي
مُلاحظة : ألبروفيسور (ألدكاترة) افنان القاسم مِن فرنسا .. يُخاطبني : إلى ألقلم حميد الواسطي
April 14, 2017 11:03 PM


(485784) 7
رَدّاً: إلى ألسَيِّد فارس المصري
حميد الواسطي
إلى ألأخ ألمُحترَم ألسَيِّد فارس المصري.. أقول: شُكراً لكَ علَى رَدّكَ وَإهتمامكَ بمُقتضى قولكَ:(.. متى السعودية تستضيف اعداء أو معارضى صدام ده قبل الغزو ولا بعد الغزو اليس صدام هو...؟) ألجَوَاب: قبل ألغزو، ألسُعوديَّة قدَّمت دعماً ماديّاً وَمعنويّاً هائليَن لمُعارضي صدام وَساهمت بشكل مُحوري في إسقاط نظام صدام. وَقسم مِنَ ألذين يحكمون عراق أليوم كانوا لاجئين يقيمون بالرياض (اياد علاوي – مثلاً لا حصراً) وَألسُعوديَّة قد آوَت وَأكرمت أكثر مِن 40 ألف لاجيء عراقي بمُخيَّم رفحاء.. كانوا يأكلون مَا يأكل ألمَلِك وَيلبسون مَا يَلبس ألمَلِك وَيتقاضى اللاجئين (رجالاً وَنساءاً وَأطفالاً) رواتب شهريَّة مُجزية مِن ألسُعوديَّة وَمِن فضلةِ رواتب اللاجئين وَفي كُلّ 3 أشهر ترسل كَواني (أكياس كبيرة) مِن ألريالات وَألدولارات إلى ألمُعارض -محمد باقر الحكيم في إيران.. أمَّا أن يأتي ممثل عنه لإستلامهَا (وَكان ألشيخ محمد رضا شبيب ألساعدي) أو أنَّ مُمثل الحكيم في ألمُخيَّم (ألشيخ جواد ألكندي) يُحولّهَا مِن بنك سُعودي في مدينة رفحاء علَى ألحساب ألبنكي ألخاص للحكيم في لندن..!! مَعَ خالِص ألتحيَّة وَ دُمتم – حميد ألواسطي
April 14, 2017 11:27 PM


(485787) 8
شحالك ود الأوادم حميد طال عمرك؟
راعي الإبل
شحالك ود الأوادم حميد طال عمرك؟ عسى ما شر. رب العالمين يحفظك أنت وأسرتك ويبارك بصحتك ومالك. شحال إبلك و مزاينك عساهن سمان شباع بعد الربيعة، عسيتم العام. ربنا يزيد إيش عندك من المجاهم و المغاتير والحمر والشعل وما يكون منهن لقحة نحوس. الأبل عندنا ولد القبايل هي المال، مادري عن عيال الحضر وش علومهم؟
حطيت يدك عالجرح ياود الأصول تراك، و وضحت مشكور للغافل أن دين آل نحوس وآل نفط كلهم و الرفض ربعك بلعراق وايران و النصارى حاشاك دين ملته واحده، وما يبغون غير هدم الإسلام وتنصير المسلمين لو يقدرون.
مدري وش مبتغاك من ده الكلام الحين؟ والصدج أقولك إن كانوا صحيح يحبونك ويريدون خيرك، وش المانع يزيدون حلالك ومزاينك وعندهم ربنا يبارك مزاين بعدد حبات تراب البلد الأمين؟ لا تراهم يغشونك بالريالات ما نبغاها، أطلب مجاهيم ومغاتير مع حيراهن وهجن، وأقبل نصيحة من ينصح لك لوجه الله.
لاتكون حاشاك مثل كل مصري ذليل ذيخ وجعان رمه رخمة ذلخ بهلله تقبل بالقليل وتعملهم أسيادك، حاشاك ياود الرافدين، حاشاك تبيعهم الأرض مثل المصاوره المخانيث عيال الصهاينة وخدمهم. واصل كتابتك وحقك تطلبه منهم ومن الرفض ربعك ولا تخلهم يسرقوك طال عمرك.
April 15, 2017 3:27 AM


(485834) 9
جاءَ سَهواً في رَدّ 2 علَى ألسَيِّد نمرود
حميد الواسطي
جاءَ سَهواً في رَدّ 2 علَى ألسَيِّد نمرود.. إسم : الفريق عامر هاشم كاظم .. وَألصَحيح : الفريق رعد هاشم كاظم .. وَشُكراً – حميد ألواسطي
April 15, 2017 10:23 PM


(485837) 10
رَدّاً: إلى ((راعي ألإبل)) ..
حميد الواسطي
رَدّاً: جَاءَ في ردي علَى نمرود إسم فريق عامر وَألصحيح فريق رعد.. وَبعد أقول لراعي ألإبل مُدبلَج وَمُستعار مِن سُكون ألليل: أهل ألخليج أربَع وَعشرين مليون وَألوليد يساويهم لو كان وحده.. عقبه ألكرم عساه ما يكون وَيشهَد الله مسكنه وسط ألعيون.. رجواي يظل ودي بقلبه علَى أحسَن ما يكون ومناي أحيا معهُ صداقة لآخر ألعُمر..!! وَليسمَح أخي أللمبجي أن أحيّي حادي ألعيس أن يعرج في ترحالهِ ألأجل وَقبل مغادرتي مُخيَّم رفحاء إلى أستراليا كي أودِّع آل سعود – فخر ألعرب وَألسُعوديين الأطائب.. كُنت ضيفهم في رفحاء وَضيافة سلطان ألخير صاحب ألطلعة ألبهيَّة وَألإبتسامة ألحفيَّة في ضيافته 40 يوماً في فندق ألضيافة، وَلعمري إني علَى ألعهَد لَم وَلن أنسى مودتهم وَيا ليت شِعري بطول ألبُعدِ مَا فعلوا. شبكت عشري علَى رأسي وَقلت لحادي ألعيس هَلْ مرت ألإبل فحَّنَ لي وَقال، يا حميد هَلْ ضاقت بكَ ألحِيَلُ.. قلت إي وَالله فأبناء جلدتي ظلموني وَحبسوني وَعذبوني وَضاعت حقوقي قال أنَّ آل سُعود وَسُلطان ألخير وَعبدالله قاضي ألحوائج وَفهد ألجزيرة ألذين جئت تطلبهم قد رحلوا.. قلت يا ليت ألمطايا ألتي سارت بهم ضلعت يوم ألرحيل فلا يبقى لهُم جَمَلُ.. وَشكى لي راعي ألإبل في عرب تايمز وَقال يا حميد أصبر فحقك لَن يَضيع وَإركب بهِ أعجاز ألإبل .. وَ دُمتم حميد ألواسطي
April 16, 2017 2:26 AM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز