Arab Times Blogs
مضر زهران
mudar_zahran@yahoo.com
Blog Contributor since:
24 May 2010

خبير اقتصادي وكاتب -باحث في درجة الدكتوراة مقيم في لندن

كم بلغت ثروة ملك الاردن - الجزء الثالث


ملخص الأرقام: مجموع صافي دخل الدولة:46.76 مليار دولار سنويا
كافة مصاريف الحكومة بالكامل بما فيها الجيش: 8.5 مليارات دولا سنويا،
الفرق: 38.16 مليار دولار
38.16 
مليار سنويا في 16 سنة حكم= 610 مليار دولار بالحد الأدنى

وأدناه بقية تفاصيل الجريمة الهاشمية:


وزارة العمل:تصاريح عمل العمال الوافدين: 200 مليون دولار سنويا بالحد الأدنى
 تشير الإحصائيات الرسمية لوزارة العمل الأردنية بأن عدد العمال الوافدين الحاصلين على تراخيص عمل في الأردن قد بلغ 261693 في العام 2013. (1)، وتستوفي وزارة العمل مبالغا متنوعة على العمال الوافدين والخادمات، تبدأ ب 300 دينار سنويا وترتفع إلى 800 دينار،(2) فلو حسبنا المتوسط بينها وهو 550 دينارا، فإن قيمة ما يجنيه النظام من عرق جبين العمال الوافدين وأصحاب أعمالهم هو 143 مليون دينارا سنويا، أي ما يزيد عن 200 مليون دولار.

1-
http://www.addustour.com/17013/الوافدون+ومتطلبات+الاقتصاد+الأردني....html

2-
http://www.jordanzad.com/print.php?id=84377
عوائد بيع المياه: 725 مليون دولارا سنويا بعد دفع كافة التكاليف:
 تبيع شركة مياهنا، وهي المزود الرئيسي للمياه في الأردن، متر الماء بحوالي 5.1 دينارا. (1) وبلغ استهلاك المياه السنوي للأردن حوالي 245.7 مليون مترا مكعبا للعام 2002، (2) والرقم الآن قد ازداد بشكل كبير، وعلى الرغم من ذلك، توجد مشاكل رئيسية في تحصيل قيمة المياه في المحافظات، حيث أن العديد من كبار المستهلكين هناك لا يدفعون فواتير المياه المستحقة عليه، ولذلك، فلو افترضنا أن قيمة التحصيل فقط هي لنصف كمية المياه المستهلكة، فسيكون مجموع قيمتها: 123 مليون متر مكعب مضروبة ب 5.1 دينار، والناتج رقم ضخم هو 627.3 مليون دينار، أي 940 مليون دولارا، وبحكم كون المياه مصدرا طبيعيا في الأردن، فإن تكلفة الحصول عليه تعد منخفضة بحكم توفر المياه الجوفية والتجمعات الطبيعية للمياه كالتي يستفيد منها مخزون سد الديسي، وكذلك المياه التي يحصل عليها الأردن مجانا من إسرائيل، بحكم اتفاقية وادي عربا، لذلك فإن تكلفة أدارة وتشغيل وصيانة النظام المائي في الأردن لا يمكن أن تتجاوز بحالي من الأحوال عشرين بالمائة من قيمة المياه المباعة، مما يعني أن المتبقي للدولة من بيع المياه هو: 725 مليون دولارا من أصل 940 مليونا.

1-
http://www.afedmag.com/web/ala3dadAlSabiaSections-details.aspx?id=713&issue=&type=4&cat=12
2-
http://millenniumindicators.un.org/unsd/ENVIRONMENT/envpdf/pap_wasess4a3jordan.pdf

ميناء العقبة: 360 مليون دولار سنويا بدل خدمات السفن فقط
 خضع ميناء العقبة للكثير من التخصيص الذي در مبالغا خيالية على النظام لم يفصح عنها قط، والتي سنخصص لها بحثا أخر، وسنكتفي بالتحقق من متوسط دخل الميناء السنوي من أجور تخليص واستقبال ورسو السفن فيه. تستقطع سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة مبلغا مرتفعا على خدمات السفن التي ترسو في الميناء، تبدأ مثلا من بيع مياه الشرب للسفينة بمبلغ 50 دينارا لكل متر مكعب، (1) وحتى 6000 دينار في اليوم مقابل رسو السفينة على حاجز مطاطي مناسب لحجمها وذلك ليوم واحد فقط! إضافة لتشكيلة متنوعة من الخدمات الباهظة التي تحتاجها كل سفينة، مما يعني بأن ميناء العقبة هو منجم ذهب للنظام، فلو قدرنا متوسط سعر الخدمات اليومية لكل سفينة ترد العقبة بحوالي خمسة الآف دينار فقط، وعلما أن " الدليل الإجرائي للخدمات التي تقدمها مؤسسة الموانئ للمتعاملين معها" يقدر عدد السفن الزائرة لميناء العقبة ب 2000 سفينة سنويا، فلو افترضنا متوسط مكوث أي سفينة هو ثلاث أيام فقط، وبأن رسوم رسوها وخدماتها هو 4000 دينار فقط يوميا، مضروبة ب 3 ايام مكوث مضروبة بألفي سفينة سنويا، سيكون الناتج 240 مليون دينار سنويا أي ما يقارب 360 مليون دولارا سنويا.

1- 
http://www.shipping.com.jo/files/Aqaba%20Port%20%20New%20Tariff%20as%20fm%201.3.09%20in%20English.pdf



(483746) 1
find a better job
Eddie
go get a real job ,you are not any better
March 14, 2017 2:28 PM


(483759) 2
ممل ي ادي
To Eddie
مرة ادي ومرة ابراهيم ومرة سخام
يا زلمه سحج بشكل علمي، قول انا سحيج ساقط وحافظ كلمتين انجليزي
يا زلمه ليش ما الملك تبعك يلاقيله ريل جوب على قولتك بدل ما يظله يمص دمنا
انا مش فارق معي اللي بكتبه زهران او غيره انا اللي جالطني السحيجة كيف واحد بكتبلهم مقال مفصل وبردوا رد ظراط هيك من وسط صرمهم
يعني لو الملك تبعك بحكي عربي ويشوف تعليقاتكو يا سحيجة رح يستخسر نتفة الخبز اللي برميلكو ايها توكلوها زي الكلاب
ومع كل احترامي بقول للاخ ايدي ك.. اختك
March 15, 2017 4:31 AM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز