Arab Times Blogs
عبداللطيف عبداللطيف
Mrabdothepoet1@hotmail.com
Blog Contributor since:
10 January 2016

خرج الشاعر عبداللطيف أحمد فؤاد من جامعة المنصورة و معه ليسانس الآداب قسم اللغة الانجليزية و آدابها فى عام 1997.

يعمل بالتدريس فى وزارة التربية و التعليم المصرية فى الدقهلية السنبلاوين

و لى عدة دواوين شعر انجليزية و عربية.

خمسة دواوين اليكترونية 4 عربية

و آخر انجليزى هو

Love and blood in the Middle East

و نشرت ديوانين ورقييه آخرين. العربى هو توأم الشمس.


و الانجليزى هو

The immortal love tears


و تحت الطبع ديوان انجليزى ضخم هو

Vitamin U.

عناقيد الذهب
ضفائِرك الماس تُطرحُ عناقيد ذهبْ

و تثمر الحبةُ دولاً مِن رُطبٍ و كُتب

فتأكلُ و تتثقفُ و تتوقفُ عندها الأُمم ْ

و كم عدد تريليوناتنا فى المصارفْ ؟

يا وردة يا أجمل مِن الجمال العجبْ

أكتبُ عنكِ و لكِ بحروفٍ مِن الياقوتْ

ولا يُوجد مثلك على شواطئ الجناتْ

أنتِ مخلوقةٌ مِن موزٍ و مانجو  و عنبْ

و  عروقك  تؤوى أنهار العصير و اللبنْ

حبيبتنا يا أغلى كنوز المواطن و الوطنْ

ينبعُ البهاءُ مِن مرتفاعات جبينك السكرْ

و ينبعُ النيلُ مِن شلالات عصير عروقكْ

و في كفكِ تثمرُ ولاياتُُ الفاكهةُ و الثمرْ

فيسعدُ الشعبُ الحصين و يحتل القمرْ

و يُصدّرُ للبلطيقِ للإغريقِ للمخلوقاتْ

و بَعدَ تلكَ الكلمات يا قنديلةِ القاراتْ

و يا شمعة الشعوب ومنقذة المحيطاتْ

هل نحتاج يا فرحتنا إلى نيلٍ و نخيلْ؟

و سودانٍ و أثيوبيا و خليجٍ و ضجيجْ ؟

أبداً لأننا نمرُ و نعبرُ ظِل كفكِ الظليلْ

فنرقصُ مع فواكهه السعادةِ و الضياءْ

و نصادقُ أنهارَ الحُبِ و اللبنِ و الهناء

و نشربُ النعيمَ فى كاساتٍ من ماس

بفضلِ ثمر ضفائرك يا ملكة الحواسْ

كتبها عبداللطيف أحمد فؤادْ

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز