Arab Times Blogs
الموساوي موس ولد لولاد
elcorcas@yahoo.com.mx
Blog Contributor since:
10 May 2011

إعلان جمهورية صحراوية 1976 .... فكرة فاسدة أجهضت حقوق شعب الصحراء الغربية

ما تعيشه جبهة البوليساريو على مدى العقود الأخيرة من إنشغال بتأمين إنتصارات فارقة ، عائد اساسا الى تورم الذات لدى قادة الجبهة و هيمنة الوصاية الأجنبية على خيارات زعماء التنظيم الجبهاوي ، مما حول الصحراويين الحقيقيين الموجدين في مخيمات اللجو الى مجتمع ذات ذهنية ثورية خالصة ، يستهلك انتصارات غير واقعية بدافع إشباع عاطفته و أماله الثوري ؛ مثل مشروع "الجمهورية الصحراوية" الذي شكل ضربة لحركة التحرر ذاتها ، وقادها الى الكثير من الهزائم على كل المستويات ، وصنع لدى المجتمع الصحراوي في مخيمات اللجو تصورات قد تكون معكوسة، و حول شعب الصحراء الغربية الى غرابين تموت ليعيش على ظهرها و بأسمها قبائل بني حسان الوافدين الى المنطقة بعد 1975 من الشمال و الجنوب على حد سوى / !.

 هذا هو حال الكثير من ابناء شعب الصحراء الغربية في اللجو و المهجر اليوم . يسمون هزائمهم انتصارات، ويلقون فساد زعمائهم و قادتهم على خصومهم، ويعتبرون قبائل البيظان الحسانية التي طردتهم بالأمس القريب من ديارهم صحراويين مثلهم . مع الأسف لقد أصبح أهلنا في مخيمات جبهة البوليساريو ناس تحركهم العاطفة الثورية متعدين عن الواقعية السياسية بسنوات ضوئية .... لم تعد عقولهم تشتغل ، كل شي صار عاطفي ثوري . و هكذا ضاعت الأحلام كما لم تضيع من قبل! ثمة أمور لا علاقة لها بوجود اهلنا في هذه المخيمات ، نذكر منها مشروع"الجمهورية الصحراوية" الذي حل محل مشروع التحرر الذي اسسنا من أجله جبهة البوليساريو عام 1976 في مدينة الزويرات الموريتانية الثائرة ، حول قادة جبهة البوليساريو مخيمات اللجو ، حيث يتواجد اهلنا على ظهر لحمادة الى مشروع دولة، تم خلاله احداث وزارات كثيرة و فتح سفارات في الخارج و أعلان حكومة و مديرات و مؤسسات بالعشرات ، كل ذلك تم على حساب معانات اهلنا هناك ، و تقاسم الزعماء و القادة المناصب و الميزانيات كل حسب عدد أفراد عائلته و مقربيه ، ، و هذه الأمور تناقض مشروع التحرر الذي من اجله مات اهلنا و قدمو الغالي و النفيس و غير ذلك من التضحيات التي يبدو أنهم راحو ضحيتها ، و ليس من اجلها/ و هو ما كان يجب أن يخجل منه بعض قادة الجبهة ممن ظلو يرفعون الشعارات الثورية على مسامع اهلنا و ذوينا كل هذه العقود، ......كيف يعقل ان يحولو قضية نقطة العبور "الكركرات " الى قضية كبرى تعادل في اهميتهخا قضية الهدف من تأسس البوليساريو نفسه..... ؟، ما قيمت وجود دولة صحراوية داخل الاتحاد الافريقي و غيره من المنظمات الدولية و القارية .... ؟، هل حققت شي يذكر لصالح هذا الشعب المشرد........ ؟

 ليس في سياسة البوليساريو اليوم ما يدعو الى أي سعادة اهلنا في المخيمات ، لكن هناك ما يدعو الى سعادة أبناء القبائل الحسانية الموجديين في مدن الصحراء الغربية و الذين لا ينتمون الى شعب الصحراء الغربية / لقد أصبحت التعاسة هي السائدة و أمال اهلنا في اللجو عالقاً بين تجبّر مخطط السلام الأممي الفاشل ، وبين طغيان جماعات شيوخ و إعيان قبيليون يتاجرون في هذه القضية داخل الأسواق المحلية و الأقليمية و الدولية ، نقول هذا الواقع قبل ان تصبح الجبهة عدوا بنفسها !



(482758) 1
الصحراء مغربية والصحراويون مغاربة
مغربي ملكي واشنطن
فاقد الشيئ لا يعطيه فرنسا هي المستعمر لدول شمال افريقيا و هي من خلقت هاد القيروس الحدودي بين المغرب و الجزائر لكي لا يتفقا ولكي تبقى بصمتها بدولة الجزائر للتي لازالت مستعمرة فرنسية فكريا و ثقافيا و صنع البوليساريو المشترك بين حكام الجزائر و الحزب الطائش قي قرنسا لكي تبفى المنطقة تحت رحمة فرنسية و تهديدا لسلامة المنطقة ككل قرنسا كفرت على المغرب لما تحداها و تحرر منها و فرض وجوده كدولة مستقلة و لها سيادتها و كلماتها اتجاه الدول الا فريقية ولاكن الله معنا و ما الحكم الا لله و الصحراء مغربية و ستبقى مغربية أحب من أحب و كره من كره وحب الملك لشعبه و حب الشعب لملكه يزيد الاعداء حقدا و مكرا و الله يفعل ما يشاء بعباده .
February 12, 2017 2:21 PM


(482778) 2
البوليساريو أنتهى و قبائل بني حسان المغربية الوحدوية ربحت المعركة
الاسماعيلي
أعتقد أن بقايا شعب الصحراء الغربية يعانون من الضغط بعدما عاشو 42 عاما في الوهم بلحمادة ولم يبق لهم سوى المقالات التافهة ليعيدو لأنفسهم اعتبار بوجود موطإ قدم في أي مكان .
February 13, 2017 1:27 PM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز