Arab Times Blogs
رابح عبد القادر فطيمي
rabah9929@hotmail.com
Blog Contributor since:
04 February 2015

ماذا ننتظر من ترامب؟

رئيس أمريكا الجديد ‘في حقيقته رجل أعمال ،وكاتب ومقدم برنامج تلفزيوني، ومزواج ،تزوج ثلاث نساء آخرهم   ميلانيا كناوس عارضة أزياء. وأخيرا رئيسا لأمريكا ،واذا كان ترامب لم يأتي من عالم السياسة ،فهو كذلك لم يأتي من خمارة .يكفي ان نطلع على سيرته لأن نعرف أنه رجل عصامي ولج عوالم كثيرة وتحول الى نجم في عالم المال كما في الإعلام  وبرغم من أنه رجل مغمور في عالم السياسة وبرغم  من ذلك وضع عينه على الرئاسة فهذا يدلل على كبر طموحه ،فلماذا اذا نبخس حق الرجل ونتوقع له الفشل في قيادة بلاده ،النخب العربية وبعض سياسييها يصورون أن ترامب سيغرق أمريكا أكثر مما أغرقها بوش لابن .ولا ندري لماذا ننتظر أن يقدم الرئيس الجديد ،مالم يقدمه  46 رئيسا سبقوا ترامب للبيت الأبيض  .الحقيقة معضلة كبيرة نعانيها على المستوى الذهنية الى أن وصلت الى الحضيض ،الدول المستعمرة أو ذات النزعة لاستعمارية  حتما تتعامل مع الشعوب الضعيفة بدونية ولا ننتظر من الدول القوية أن تتعامل معنا بغير هذا..صرح ترامب <أمريكا أولا> ثم أردف بقول :سوف أستعيد السلطة من وشنطن الى الشعب.

  رئيس جمهورية احترم القسم ،ونفذ ما وعد به أثناء حملته لانتخابية. ومن ثمة  باشر في ترتيب البيت الداخلي ضمن رؤية بمشاركة فريق عمل . لماذا لم يطلق ترامب قنابله على الدول القوية  ويمارس عليهم سلطة المنع من الدخول الى أراضيه.فهو اختار المنع لشعوب دول أكثر تآكلا ،وهذا لا يدخل تحت منع المسلمين ولا أضن أنّ الرئيس الأمريكي يذهب به الغباء لمعاداة المسلمين فبرغم من أنُ الجالية العربية ولإسلامية في أمريكا  كانت تفضل  وزيرة الخارجية السابقة كلنتون للفوز برئاسة ،الاّ أنّ ذلك لم يؤثر البتة في مزاج الرئاسة الجديدة ،كون ذلك يدخل في الحرية الشخصية التي تحترمها أمريكا وتعتبرها حق مكتسب . الى أن يأتي رئيس عربي جديد ويعد باسترجاع السلطة لشعب فذلك يوم المني ،وذلك اليوم نحتفل به من شرق البلاد الى غربيها ومن شمالها الى جنوبيها ،ونعتبره يوم استقلال جديد ونؤرخ له ونصنع لذلك الرئيس تمثالا نضعه جنبا الى جنب الشهداء ولأبطال.

 فمن أراد أن يحترمه ترامب فليعمل لتقوية وطنه واحترام أبناء شعبه ،وتوقف عن تشريدهم وطردهم من بلاده ،فماذا يساوي منع ترامب   العشرات من دخول أمريكا وربما ذلك قرار يصحح ،أما م هدم وتشريد شعوب بأكملها وتهديم بيوتهم ومستشفياتهم ،من العراق الى اليمن مرورا بسوريا وليبا .فليس بالحدث ولا تشعل من اجله وسائل لاعلام ولا تحترق عليه النخبة العربية وخاصة المهاجرة منها في أوربا ..إستفيقوا ياعرب 



(482440) 1
other wise more of the same.
Mahmoud
Arabs always blame others for their misery. The Arab leaders all of them are the true enemy of the Arabs. they are selfish, cowards, agonistic, ignorant, dictatorial, faithless, brainless in nature and thieves. they are the ones who should be blamed for the backwardness, illiteracy, poverty, wars, killing, destruction and the list goes on and on. If the Arabs dream of having a better life and better future they must clean house first other wise more of the same and for ever.
January 30, 2017 2:42 PM


(482443) 2
لا حياة لمن تنادي
أبو أحمد
العرب يا حبيبي نائمين زي أهل الكهف ينطبق عليهم قول الشاعر
لقد أسمعت لو ناديت حياً. ولكن لا حياة لمن تنادي
ولو ناراً نفخت بهاأضاءت. وكن أنت تنفخ في رمادِ
العرب الآن سكارى هائمين في حب الصهاينة مصيرهم الفناء المحتم
January 30, 2017 7:26 PM


(482447) 3
the difference is
Abraham
President Trump is serving his Country , he loves his People. The Arab leaders hate their people and care less about their Countries. so that is the difference in governing.
January 30, 2017 9:58 PM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز