Arab Times Blogs
الموساوي موس ولد لولاد
elcorcas@yahoo.com.mx
Blog Contributor since:
10 May 2011

الى الحاكم العسكري...أحترمو ذاكرة التسامح الأسلامي المسيحي في تيرس موريتاني ..!!
سيدي الجنرال حاكم البلالد المحترم ....كلمة نوجها لكم اليوم بعد تعاظم مظالم النظام الموريتاني الحالي تجاة أرض و مجتمع تيرس زمور، مظالم مؤطرة و موجهة الى درجت انها سيطرت على مناحي الحياة من حولنا ، تم خلالها تغير الطابع الديمغرافي لأرضنا و تراثنا و تاريخنا وارثنا الحضاري هناك و يعود جزء كبير من ذلك الى تكاسل وتقاعس أهل تيرس زمور عن أداء الواجب المنظر منهم تجاه أرضهم ..!! فنحن سكان تيرس زمور الأصليين و قبل وجود الدولة الموريتانية قمنا بمعاهدات مع فرنسا على عدة قطاعات في مختلف مجالات الحياة / سياسية و دينية و اقتصادية و صناعية ...الخ / ، و نحن من فضلنا أن نكون جزء من جولة موريتاني المستقبلية ، إلا ان هذه الأخيرة و منذ لحظة قيامها مارست علينا حربا خفية غير معلنة ، و لم يكون منا قط أي وزبر منذ الاستقلال و ليس لنا كوادر في هياكل و لا نستفيد من كعكعة الاستقلال و مشروع الدولة إلا بالقليل القليل الذي لا يغني ولا يسمن من جوع، حتى أصبحنا – وآسف على التعبير – عالة على انفسنا و على جيراننا ، أرضنا هي شريان الاقتصاد و نحن يعتبرنا نظامكم أعداء و يقود حربا خبيثة علينا ، أنكم تستفيدون من خيراتنا ، من تضحياتنا ومساهمتنا في الدولة ولا نقدمون لنا شيئا يذكر كمقابل..!! إن كنيسة الزويرات التي وافقتكم على تدميرها و بناء مسجد او خيرية في مكانها هي دزء لا يتجزء من أرثنا و حضارتنا نحن سكن سكان الزويرات الأصليين ، فهي ترمز الى نمط من التعايش السلمي الراقي بين أبائنا و اجددنا مع أتباع الديانة المسيحية هناك و هذا الأرث قل ان يتكرر في عصرنا الحديث ، و نحن لا نعرف و لا نفهم الأهداف من وراء طمس معالم تاريخنا و أرثنا و حضارتنا هناك ، هناك كنائس كثيرة في موريتاني لم يطالها ما طال الكنيسة الوحيدة في تيرس زمور و الأقدم و الأكثر شهرة في تاريخ هذه البلاد ، هذا التصرف لا يمكن وصفه سوى بالعمل التخريبي العدواني ، و يذكرنا بجرائم اشد فظاعة و دموية أرتكبها النظام في حقنا نحن السكان الأصليين لهذه المدينة بدافع الكراهية العرقية المحضة . سيدي الجنرال حاكم البلالد المحترم ...إن الزويرات بمساجدها و كنيستها و شوارعها وه بيوتها و أخلاق اهلها هي مدينتنا و طال الزمن أن قصر سنعود أليها و سيحكم التاريخ أن النظام الموريتاني مارس هناك أفظع الجرائم ضد الانسانية من أبادة و نهب و سرقة و أرهاب و قتل و سجن و خطف ...… نحن مشردين في المنافي ..صحيح ..و منذ عقود طويلة ...لكن لم تنكسر أرادتنا ...و لا ضاعت أمالنا ، و حادثة تدمير نظاكم للكنيسة الوحيدة هناك أنما هو عمل يسيء ويشوه صورة الإسلام في نفوس ونظر الناس ، و مع الأسف أنكم لن تعترفو بهذا الذنب الذي ترتكبوه..لأنه يقع في أرض تيرس زمور ....التي يريد النظام العسكري تغير كل معالم تاريخها و طابع أهلها . إن كنتم فعلا مسلمون و مؤمنون فبرهنو على ذلك بحسن الاعمال ، و باجرو الى تحرير هذه الكنيسة المسيحية من الأيادي الاثمة التي تسعى الى تدميرها دون أعتبار لما ترمز أليه من أهمية تاريخية في تلك المنطقة و في عموم موريتاني ، بادرو الى تركها شامخة في مكانها وإلا فلستم سوى زمرة من هؤلاء الذين قال عنهم المولى تبارك وتعالى: {قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُمْ بِالأَخْسَرِينَ أَعْمَالا الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعًا أُوْلَئِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ وَلِقَائِهِ فَحَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فَلا نُقِيمُ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَزْنًا». و أعلمو أن الديانة المسيحية جيانة ألهية أيضا و ديننا الإسلامي يوصيني بأحترام مختلف الرسل و الكتب و الجيانات ، و السلام عليكم


(482040) 1
موريتانيا أرض مغربية
موريتاني
موريتانيا جزء من المغرب و كما يعلم الجميع هي صنعتها فرنسا خوفا من وحدة دولة عربية مسلمة قوية هي المغرب - اليوم موريتانيا فقيرة و يسهل فيها الانقلاب و الإرهاب خصوصاً انها مصدر و خليفية فكرية للتنظيمات الارهابية و بها عشرات المدارس الارهابية و يستقر فيها التنظيم الإرهابي الذي تديره المخابرات الموريتانية
January 10, 2017 12:25 PM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز