Arab Times Blogs
د. كاظم ناصر
kazem_naser@hotmail.com
Blog Contributor since:
14 June 2011

استاذ جامعي مقيم في كانساس

وأخيرا حماس تريد فيدرالية لشرعنة إنفصالها في غزة !

* الدول تتوحّد وتتكتّل إيمانا منها بأن في الوحدة قوّة ومجد وحماية لها ولمواطنيها ، ونحن بني يعرب نتمزّق ونتباعد ونتباغض ونتكاره . هذا ليس غريبا على ثقافتنا . لقد مارسناه في الماضي ونمارسه الآن وبإبداعات جديدة تستحق .. القهقهة .. على مسرح  .. السخافة العبثي  .. العربي الذي طال أمد عيسشنا فيه .

* لقد ظهرت آخر سخافاتنا واضحة جليّة في لقاء أجرته فضائية " الغد "  مع مصطفى أبو مرزوق أحد قادة حماس البارزين قال فيه  مايلي " لا دولة في غزة ولا دولة بدون غزة ، وإذا كان الأمر سيستمر من حالة الإنقسام فإن الحكومة الفدرالية ستكون حلا من الحلول الممكنة والفيدرالية أفضل من الإنقسام ." وعن الأزمات والمآسي التي يعيشها أهلنا في غزة قال أبو مرزوق " إن الحصار هو السبب الأقوى لهذه الأزمات " وأضاف " إن النقد مطلوب ومفروض وأساسي لتصويب الأخطاء ، ويجب أن نكون شركاء في إدارة الوطن ."

* أولا أودّ أن أشير إلى أنني لست فتحاويا وانتقدت ممارسات فتح أكثر من مرّة . أنا فلسطيني الإنتماء والولاء وهذا يكفيني ويشرّفني . أولا ، نحن كفلسطينيين نقول للسيد أبو مرزوق الضفة وغزة واحدة ، وستظل واحدة ، وسيسقط شعبتا إنقلاب حماس ، وسيقيم الدولة الفلسطينية في الضفة وغزة بجهوده  وإرادته ، وسيفشل مخططات الإخوان المسلمين التي تأتمر حماس بأمرهم . الفيدرالية تقام في دول غير محتلّة ومتعدّدة اللغات والثقافات والأعراق . نحن شعب واحد متجانس محتل ، يكافح للخلاص من الإحتلال وإقامة دولته المستقلة ، وليس بحاجة إلى كنتونات حمساوية جديدة .

* ثانيا ، أنتم الذين أوصلكم شعبنا إلى الحكم عن طريق صناديق الإقترع ، وأنتم الذين خنتم إرادته ، وانقلبتم على الديموقراطية بقوة السلاح ، وأقمتم دولتكم الإنفصاليّة في غزة . بصراحة أنتم الذين خطّطتم للإنقسام ، وقمتم به ، وحميتموه ، وساهمتم مساهمة كبيرة في خلق هذا الوضع الجهنميّ المأساوي في غزة ، وقدّمتم خدمات جليلة لحكومة نتنياهو ودولة الاحتلال بسياساتكم الهوجاء التي إستغلتها في تدمير وطننا ، وكسب الوقت ، وبناء المستوطنات ، وخداع العالم .

* شعبنا يعلم جيدا أنكم ضدّ المصالحة ، وضدّ إجراء إنتخابات تشريعيّة ورئاسيّة لأنّكم طالبتم بها ووافقتم  على إجرائها أكثر من مرة ، وعملتم في الخفاء ضدّ ما طالبتم به ووافقتم عليه . لقد صدقت عندما قلت في المقابلة التلفزيونية .... " ويجب أن نكون شركاء في إدارة الوطن "....! هذا هو بيت القصيد . إن ما يهمّكم فعلا هو الشراكة أليس كذلك ؟ أين هو الوطن الذي تريد أن تكون شريكا في إدارته ؟ الوطن محتل وبحاجة إلى من ينقذه من الإحتلال وليس إلى .. شركات حزبيّة .. تتقاتل على المحاصصة في المناصب والمكاسب .

* الذي سيديرالوطن هو صاحب الحق الأول والأخير في إدارته ... إنه الشعب الفلسطيني ... الذي سينتخب من أبنائه من يفعل ذلك . إذا كنتم تحرصون على مصالح شعبنا وإدارة وطننا بنزاهة ، دعوه ينتخب رئيسا جديدا ومجلسا تشريعيا فاعلا ، وينهي الإنقسام . وإذا إنتخبكم  مرّة أخرى فستحكمون الضفة وغزة بطريقة شرعية ، وتديرون شؤون وطننا بتفويض ودعم منه ! فلماذا ترفضون ذلك ؟

* ثالثا ، لقد قلت أيضا " إن النقد مطلوب ومفروض وأساسي لتصويب الأخطاء ." هذا صحيح ولكّنني أودّ أن أسألك هل حماس تعترف بأخطاء ؟ أنا لا أذكر أنها فعلت ذلك ! وهل تسمح حماس لأهلنا في غزة بحريّة التعبير والتجمع والتظاهر والإنتماء لأحزاب أخرى ؟ وما الذي يحدث لمن ينتقدها  أو يحتج على بعض ممارساتها القمعيّة ؟ صحيح أن الديموقراطية الفلسطينية ما زالت في مرحلة التكوين ، وأن فتح أخطأت في هيمنتها على مفاصل السلطة وفي الكثير من ممارساتها ، لكن هذا يمكن تغييره بصوت الشعب وإرادته وليس بأوامر وإملاءات أي حزب أو فصيل .

* وأخيرا نقول لقادة حماس إن الشعب الفلسطيني إنتخبكم في 20- 1- 2006 وفوّضكم لحكمه ، وفشلتم ، وشرذمتموه ، وجلبتم له الويلات ، وأفقرتموه ، وأشبعتوه كذبا ونفاقا ، والآن تريدون إدامة انقسامكم إلى ألأبد بإقامة ... فيدراليّة ... في دولة لم توجد بعد ! أسمح لي يا أستاذ أبو مرزوق أن أقول لك ولرفاقك في قيادة حركة حماس أنّكم أساتذة في علم جديد أحبّ أن أسمّيه ..... فقه الكذب الحمساوي ....، لكن حظّكم سيّء لأن شعبنا على درجة كبيرة من الوعي السياسي ، وقادر على تصحيح المسار ،  وسوف يفعل ذلك بدون شك .

 

 

 

 



(481973) 1
FARRAS
Ibraheem
DR ,with my respect no countery will be made. ZIONEST will not return one inch until America change and that's will not come soon , we buy the the feeding pot before we get the horse, it is all on the air no lights at the end of tunnel,.
January 4, 2017 3:01 PM


(481974) 2
coment let us discuss their ideology
hamed
esteemed khadem, I think you construct and focused your article over abstract premises that underlie some common principles a thing that I think it is erroneous ,Let us study the islamic political ideology of HAMAs
1,Beni YAARUB, They dont consider themselves part of all BENI YAARUB ,neither BENI.YAARUB is part of them, One of them is intruder The reason is in their ideology ,They dont believe in the Arabic nationality but in the islamic nation ,They are islamic cosmopolitan and ideologically against the division of the muselms into nations and races ,They are one unity ,
2 ,They resort to democracy because of pure opportunism, They consider it a mere formality of election to hand the power and to construct their emirah but never consider the democracy as a political system ,. They consider the democracy is bidaa ,The herd religiously has the obligation of the submission to the holder of the power-,the earthy and the divine one
January 4, 2017 4:03 PM


(481975) 3
coment 2
hamed
3-“”The critic is asked “ “ we have to put his sentence in its context and in his ideology ,,They consent religiously the critic from the herd ,but not as a sense of freedom and through a democratic talent , They are of the one thinking. all is written ,carrier of the one exclusive one thinking , They refuse the diversity of opinion and faith
4-They have their proper concept of the patriotism .They are followers and defenders of the said ”Where the legs of muselms step over the land belong to him”.so they defend the land as their own property not of the common , so their stimulus is the private property not the patriotism
5-They are against the alternation over the power ,Because the rule is for god and they are the administrative and the managers just fulfil what god warsuleh ordered So the absolutists and the eternal permanent over the power ,who will last over the chair as long as their God stay alive
6-They will construct the reign of god “Come to say their reign ”over the earth step by step
January 4, 2017 4:04 PM


(481980) 4
لا يوجد شيء اسمه حماس كفانا ضحكا على لحانا
Falastini
حماس هي الاخوان متعدده الاشكال و الالوان ، مره نهضه و مره قاعده و مره نصره و مره عداله و تنميه مهما اختلفت المسميات .
كل الحركات الاسلاميه رضعت الدماء من نفس الثدي و مهما هادنت او تشكلت فغايتها واحده و هي الحكم ، عندما سقط عياط مصر و اشتد ارهاب قاعده سيناء اعترف قاده الاخوان انهم قادرون على ايقاف الهجمات على الجيش في سيناء و ساوموا على كرسي الحكم كثمن لوقف الارهاب ، هذا مجرد مثال على علاقه الاخوان بالقاعده و داعش ، ما فعلته حماس في غزه هو بالضبط ما يفعله الاخوان في سوريا و العراق و مصر و ليبيا من تحالف مع القاعده و داعش لضرب استقلال دول بعينها لتفتيتها و اضعافها حتى تتقاسمها الحركات الاسلاميه و تقيم على بقاياها اماراتها الاسلاميه ، اماره غزه هي مجرد نموذج ، الاسلاميون غير معنيين على الاطلاق بموضوع الاحتلال من اصله ، لا فرق عندهم بين اسراءيل او القذافي او السيسي او الاسد ، لذلك هم على اتم الاستعداد للاتفاق مع اسراءيل و التفريط بالبقيه الباقيه ما دامت اسراءيل ستضمن لهم ولو عشره كيلومترات مربعه يقيموا عليها دوله الخليفه العادل ، لا يوجد افضل من هوءلاء للمستعمر ، استسلام كامل غير مشروط و لكن حلال و تحت رايه الله
January 4, 2017 11:49 PM


(481989) 5
وأخيرا ... دوبك ما وصلت
سعيد
مع احتراماتي و تشكراتي بروفسور ناصر إلا أني لا أستطيع إخفاء صدماتي و تعجباتي و اندهاشاتي من تأخرك في الوصول لهذا الإستنتاج بعدمية سياسات حماس و طغيان تناقضها على ما سواه من ملامح ، هدا على فرض أن حماس لها سياسة معينة أو أجندة محددة الملامح ، كل ما تريده حماس هو كرسي الحكم ، لا يهم ما قبله أو ما بعده .
أن تصل متأخرا خير من أن لا تصل أبدا
January 5, 2017 4:50 PM


(481995) 6
سلم لسانك ولا جف لكم قلم !!
ابو هيثم
بأسلوب سهل سريع اتيت عَلى معظم الحقيقة ان لم يكن كلها،فحماس لا تريد الحكومة ولكنها تريد الحكم!!
تريد الحكم بغض النظر عما لحق ويلحق بأهل غزة من اذى على يد حماس اولا ثم على يد العدو الصهيوني وبإرادة حمساوية ثانيا،حتى وصلت عنجهية قادتها الى درجة مقرفة،وها هو وزير داخلية حماس فتحي حمّاد يعرض بيع(صواريخ)من انتاج حماس للجيوش العربية!!!
وبالمناسبة ولمن لا يعرف،فان فتحي حمّاد هو ابن عّم قاتل الشهيد يحي عياش ويدعى كمال حمّاد،وما ان كشف أمره في نفس يوم اغتيال الشهيد حتى غادر هو وأسرته الى الكيان الصهيوني (في فلسطين الداخل)،وفِي اليوم التالي وصل عدد الذين هربوا للكيان من هذه الأسرة الموبؤة 75 بين رجال ونساء،فما الذي يمكن فهمه من هذه الواقعة؟؟؟؟؟؟
January 6, 2017 2:42 PM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز