Arab Times Blogs
محمد كوحلال
kouhlal@gmail.com
Blog Contributor since:
28 November 2007

كاتب عربي - امازيغي

كرم حاتمي من العقيد معمر القدافي

ذكر مساعد وزيرة خارجية أمريكا السيد لشؤون الشرق الأدنى السيد ديفيد ولش ان الاتفاق الذي أبرمته بلاده مع القيادة الليبية بشان  التعويض عن الضرر الذي تعرض له مواطنون امركيون  من عمليات كانت تقف وراءها ليبيا ( جماهيرية القهر و الظلم) بالتاريخي .

 

اعتقد و هادا رأيي الشخصي..ان الاتفاق يجب أن يدخل موسوعة غينس نظرا لحجم التعويضات التي قدمتها ليبيا على طبق من دهب حيت ان مبلغ 16مليار دولار مبلغ خيالي مستخلص( طبعا) من أموال شعبنا الليبي المقهور لأجل تعويض ضحايا العمليات الإرهابية التي اعترف بها  النظام العسكري الفاشي بطرابلس. حيت كان القائد معمر القدافي يحلم بتغيير العالم, انطلاقا من نظريته التورية المجنونة. و قد سبق لهاد النظام العسكري الشاذ أن دفع , 2,7مليار دولار لواشنطن و لندن تعويضا لضحايا طائرة أمريكية اعترفت ليبيا( أعظم جماهيرية الجماهيرية العربية الليبية الشعبية الاشتراكية العظمى )مسؤوليتها على إسقاطها و مقتل كل ركابها و تم تعويض أهاليهم بمبلغ 10 ملايين دولار.( ما شاء الله اللهم لا حسد... دولارات البترول اموال شعبنا الليبي ذهبت سدا بسبب حماقات قائد الثورة البادنجالية).10ملايين دولار لكل عائلة كرك ما بعده كرم., وعليه أصحح خطئ سقط  سهوا  في عنوان هاد المقال, و أقول..كرم قدافي لان كرمه تعدى كرم حاتم الطائي..ما عالينا ..و قد سبق أيضا لسة مخلص ناش بس شدوا أحزمتكم رجاءا شكرا..تم سبق لهاد النظام المعتوه أن دفع مبلغ 170 مليون دولار  لضحايا طائرة أخرى كان من بين ركابها أمريكيون و فرنسيون, ( ما شاء الله حقا يستحق القدافي رتبة عقيد فالرجل مختص في إسقاط الطائرات المدنية  ما شاء الله اللهم لا شماتة) .

خاتمة بمداد من الحسرة و الحزن.

 

نزوات القدافي و شلته العسكرية كلفت  شعبنا الليبي الكثير = تذكرون  الحصار الذي كان مفروضا على ليبيا حينها كنت متواجد في طرابلس و عاينت النقص الحاد في المواد الغذائية و السخط مرسوم على وجوه المواطنين الليبيين لكن مين يقدر يتكلم و يقول هاد منكر؟؟) لقد أراد الظالم القدافي إسكات الأمريكان و إرضائهم لكي يحافظ على (عرشه ) و صولجان السلطة و سياطه الذي جلد به معارضيه و ما اكترهم داخل و خارج ليبيا....رحمتك يا رب لقد   و عذب و اعتقل كل صوت يندد و أسوق لكم مثال لحبيبنا واستادنا جميعا الفارس الليبي المناضل الكبير الدكتور ادريس بوفايد المعتقل بسجون القدافي و تحدتت بعض المصادر ان حالته في تدهور خطير.  فقط مجرد مثال لعدد كبير من سجناء الرأي.

 

لقد اعتمد نظام القدافي الفاشي على كلاب حراسة من مختلف الشعب الأمنية و في مقدمتهم  ( البعبع)  في إشارة إلى اللجان التورية.آلة للقمع و التنكيل .صاحب الخطب الرنانة المرتجلة المتحمس لنظام ديمقراطي بين أدغال القارة السمراء, ( نسخة  من مشروع ساركوزي  جلاد الجالية العربية ) لم يحقق القدافي و لو درة واحدة من الديمقراطية داخل بلده فكيف ادن ستكون الديمقراطية القدافية داخل إفريقيا.التي لازالت تعاني من الجوع و الفقر و الحروب الأهلية.

قبل الختام أود أن انقل  لكم إخواني (تي) القراء (آت) رسالتين توصلت بهما من مجموعة من المدرسين الليبيين بالعاصمة المجرية بودابست.

تقول الرسالة  الأولى..

 

الأخ المحترم محمد كوحلال

 

تقبل تحياتنا وإعجابنا بكتاباتك القيمة.

 

ان رجال القدافى يسرقون حقوق المدرسين فى بودابست.

  

 سرقات مرتبات مدرسين مدرسة القذافى فى بودابست

 

الكاتب بـــن علـــي    

الثلاثاء, 05 أوت/أغسطس 2008 07:01 

نوجه هذا الخطاب إلى الأخ العقيد قائد الجماهير فى ليبيا حيث إننا مدرسين فى مدرسة الوحدة العربية الليبية فى بودابست منذ خمسة عشر عاما ولم نحصل على حقوقنا المشروعة حسب

القوانين.

 

ي اقائد إن رجالك تجاوزوا الحدود والمسموح وقاموا بسرقتنا فى مرتبات ومكافآت امتحانات وشهور الصيف الأربع كل عام.

 

لم نحصل على ما ذكرنا لأنهم يقولون إن خزينة القائد لم تفي بوعودها نحو المدرسة.

 

ونحن أمام القانون المجرى مخالفين لأن رجالك يسييرون المدرسة بالعمل الغير قانونى للمدرسين.

 

نحن المدرسين نعلم ان هذا كذب يلفقونه للقائد وان هذة الأموال ذهبت إلى حسابات وجيوب صالح الشيبانى ومحمد البركى ومحمد خالد واحميد خليفة وسليمان بن مسكين وعلى الحطاب ومنصور بوكاش وصالح العوامى فى فيينا ومحمد سلالام وعبد اللطيف بوراس واحمد عبدالسلام وغيرهم من مسئولين ليبيا فى بودابست.

 اننا قمنا بواجبنا نحو أولادكم ليصعدوا إلى الجامعات فهل هذا جزاء الإحسان إليكم وأولادكم.

 

 

ياقائد أصبحت صورتك وسمعتك سيئة جدا بسبب هؤلاء ونحن فى انتظار حقوقنا كاملة قبل ان نبلغ الجانب المجرى بهذة السرقات.

 الرسالة التانية.

الأستاذ المحترم والكريم  محمد كوحلال  

 

أود أن أشكرك لاهتمامك وردك الكريم. 

 

يمكنك سيدى توظيف مشكلتنا فى مقال يتشرف بسلاسة كلماتكم الراقية والرائعة التي تدخل العقل والقلب.

 

ان رجال القدافى أصبحوا كالوباء فى كل مكان ومن الصعب الوصول إلى القدافى من الحصول على حقوقنا.

 

لقد فرضوا علينا تنقيل أولادهم فى الامتحانات حتى نستمر فى التدريس. أولادهم الأن فى الجامعات بأموالنا المسروقة من حقوقنا.

  

بكل أسف موجود بيننا نحن المدرسين من ينقل لهم الأخبار ولهذا لاستحق الدفاع عنه.

حياكم الله و السلام عليكم.


تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز