Arab Times Blogs
د.طئ البدري
taimbadri@yahoo.com
Blog Contributor since:
08 October 2011

الجيش العراقي وذبح العراقيين
بمناسبة عيد الجيش العراقي والذي يصادف ذكراه هذا اليوم، يجب ان نقف على عدة حقائق عن هذا الجيش العتيد، اولا قضى هذا الجيش على اول ديمقراطية في الشرق الأوسط من خلال انقلابه على الحكم الملكي . ثانيا اجج هذا الجيش ثقافة العنف الجماهيري من خلال الاعدامات الميدانية وثقافة السحل في الشوارع والقتل على الهوية. ثالثا ساهم هذا الجيش في التدخل في الحياة المدنية للشعب من خلال التواجد المكشوف في شوارع المدن والأقضية " ثقافة إظهار القوة " للترهيب والتخويف. رابعا تداخل هذا الجيش في النزاعات الحزبية من خلال أخذ جانب حزب معين ضد حزب اخر. اصبح من يقف الجيش الى جانب حزب هو معيار نجاح الحزب وليس " حب الجماهير" لهذا الحزب او ذاك. خامسا اصبح الجيش عبئ على الدولة من خلال المشاركة في حروب عبثية واعتداء على دول الجوار العربية وغير العربية. خلق هذا الجيش عداء من شعوب المنطقة ضد الشعب العراقي " عداء تاريخي وغير مبرر" للشعب من خلال رفع الجيش لشعارات مزيفة كمثل البوابة الشرقية كما حرب ايران وكمثل الجيش "النشامى المدافع عن شرف العراقيات " كما حربه مع الكويت. سادسا نزيف مالي كبير للجيش العراقي من ميزانية الدولة. الدولة العراقية تعيش على ان الجيش العراقي جيش عالمي" كما كان صدام يدعي للدفاع عن قضايا الدول العربية وكما يدعي الحكم الشيعي الحالي " التحالف الوطني" بان العراق مدافع عن العالم في محاربة الاٍرهاب. سابعا الجيش العراقي عامل غير موثوق لمكونات الشعب المختلفة. عامل مريب للمكون الكردي ونذكر " حلبجة ". عامل مريب للمكون المسيحي والايزيدي لهروب الجيش من مناطقهم وجعلهم عرضة للإبادة واغتصاب الارض والعرض. عامل مريب للمكون الشيعي لانه ضرب الجيش مدن كربلاء والنجف. عامل مريب للمكون السني لانه ساهم في القضاء على الاعتصامات وكذلك التهجير والنزوح.


(482021) 1
طاءفي كريه
حجازي
كاتب طاءفي لاتستحق ان يرد عليك احد .
January 9, 2017 8:05 AM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز