Arab Times Blogs
عبداللطيف عبداللطيف
Mrabdothepoet1@hotmail.com
Blog Contributor since:
10 January 2016

خرج الشاعر عبداللطيف أحمد فؤاد من جامعة المنصورة و معه ليسانس الآداب قسم اللغة الانجليزية و آدابها فى عام 1997.

يعمل بالتدريس فى وزارة التربية و التعليم المصرية فى الدقهلية السنبلاوين

و لى عدة دواوين شعر انجليزية و عربية.

خمسة دواوين اليكترونية 4 عربية

و آخر انجليزى هو

Love and blood in the Middle East

و نشرت ديوانين ورقييه آخرين. العربى هو توأم الشمس.


و الانجليزى هو

The immortal love tears


و تحت الطبع ديوان انجليزى ضخم هو

Vitamin U.

رقصات الندى
لدُرر الياسمين حقولاً فى وريدىِ

يا مليكة النسيم و الندى و الورودِ

يا ياسمين يا تاج النقاد و النقدِ

كل خلية فيك تفُوق وطن الشّهدِ

2
يا مفاخر المجرات و طالع السّعدَ

يُحاصرنى كل ثانية تريليون نهدِ

فاحمينى من هذا الجيش الوغدى

فغرامِك يتفشى فى جسمي النيّر

3
و أنا شيخٌ و أنا رضيعٌ فى المهدِ

غيرةً منكِ تنتحرُ فاتنات السويدِ

و ملكات الغربِ و ممثلات هوليوودِ

و مُذيعات الزهر و راقصات الورودِ

4
يا مخلوقة من الياقوتِ و الخلودِ

كفك اليمين يؤوي البحر الأحمر

فيصحو و يغفو و يلهو و يتبختر

و أسماكه ترسم قلبي الأخضر

5
معانقاً قلبك المبهج لشدوي السكر

بدفء الشعور و حب استوائى مثمر

أطفالاً و سعادةً و أفراحاً و زعتر

ياسمين يا عروسة الروح و الآمال

6
يا خالقة الثقافة و الرفاهيةِ و الكمال

فى مصانع  قلبي للجنات و الجمال

أطلب موعداً لأطلب يدك حبيبتى ليدى

فأنت رسولة أمسي و حاضرى و غدى

7
و بهجتى الطازجة الممتزجة بالفرقدِ

وببسمات عينيك اللامنتهية أهتدىِ

نطير فوق  الغيوم بطائرةٍ من ثلوج

و أشم ضفائرك فأنال ثواب الحجيج

نُمطر صحارينا  بهوانا فتُصبح مروج

8
و نُسقط للعشاق العطاشي المطر

فيُشّيدون  وطناً مِن الحب المستعر

يا ياسمين خدك  آية فنون المعبودِ

غربه صبايا الورود تصدح بالنشيدِ

فيه رواقص الأنهار و جنة المحمودِ

9
حيث تناجينى الأنهر لنعزف النشيدِ

لحبنا الدولي المنتح لشذا الوجودِ

منذ داليدا منذ طاغور منذ النمرودِ

منذ عناق مطر الحب لقلبي الفقيدِ

10
فى أمواج عينيك الهائجة الخضراء

أحتاج لخرطةٍ عثمانيةٍ لأشم الحياة

ياسمين يا حب مصنوع مِن نور الإله

نطير  كفراشات تغازل شفاه المياه

11
فتُسجّل حروفى المخابرات الأجنبية

و تُسّربه و يكليكس للدول النهدية

فيمسي حُبّنا لحناً على ناي الرعاه

فتغنيه الذئاب و الخراف و الشياه

12
على الجبالِ و الأعشاب و الهضابِ

و يشترونه من الفيس و اليوتوبِ

كأغانى فريد و فيروز و العندليبِ

و أهداف ماردونا و بيليه و الخطيبِ

كل خلية فى جسمك كوطن الطُيوبِ

يا شموس ليالي  و يا شبقى المهيب

عبداللطيف أحمد فؤاد......

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز