Arab Times Blogs
جوزيف شلال
josefshalal@yahoo.de
Blog Contributor since:
14 August 2015

هل سيصمد الفيتو الاوبامي لابطال قانون جاستا لمعاقبة السعودية امام الراي العام العالمي

 



المقدمة
كالمعتاد عندما تقوم وكالة او منظمة او محكمة دولية او دولة معينة لاصدار تشريع او قانون لحماية مصالحها وامنها وسلامة مواطنيها واراضيها , او للحد من استخدام العنف والارهاب والتسلط على الشعوب من خلال القمع والدكتاتورية وانتهاكها لمبادئ حقوق الانسان والحريات العامة والتطهير القومي والعرقي والديني وما شابه ذلك , نجد من اوائل المنتقدين والرافضين والمستنكرين هي الدول التي انظمتها عنصرية وفاشية ونازية ودينية وارهابية وراديكالية وفي مقدمتها الدول العربية والاسلامية والدول التي تعيش على نفايات الماضي الذي ولى وانتهى الى مزبلة التاريخ والقذارة ككوريا الشمالية وكوبا وفنزويلا وغيرها من الدول الفاشلة الاشتراكية – التي تعيش على انقاض الشيوعية الماركسية واللينينية ومثيلاتها .
قانون جاستا ومعاقبة ومحاسبة السعودية
كما قلنا ونقول دائما عندما نتحدث عن دولة ونظام معين هذا لا يعني ان البقية ملائكة وانظمة نزيهة وشريفة وعفيفة ومنزهة من الارهاب العالمي , في مقدمة هذه الدول تاتي ايران ونظامها الدموي المتخلف الرجعي الداعم للارهاب في العالم , قانون جاستا اختصارا يجيز لمواطنين مقاضاة السعودية او غيرها , هذا القانون كما نراه نحن فصل خصيصا للسعودية اولا , ومن خلاله يمكن التعامل به مع انظمة ودول اخرى , يقول البعض لماذا السعودية ونظامها المستهدف من هذا القانون ?, من خلال التصريحات الامريكية للمسؤولين بين حين واخر وخلال السنوات الماضية , وتصريحات بعض الدول الغربية والاوربية خاصة , كما ان هناك الاف الوثائق السرية والعلنية المعروفة والادلة والمستندات في اروقة وسجلات المخابرات واف بي آي الامريكية تثبت تورط السعودية ونظامها الارهابي القمعي في عمليات الارهاب وتصدير القتلة والارهابيين والفكر الوهابي السلفي .
السعودية مصدر القاعدة وداعش والنصرة وكافة المنظمات الدموية الارهابية , الدعم والاسناد والتمويل والتخطيط كلها ومصدرها السعودية ونظامها بالتعاون مع شيوخ الارهاب الوهابي وفي مقدمتهم امام الحرم المكي الذي يؤيد ويقف مع داعش وغيرها في خطب الجمعة والمسجد , من يريد المرجع / اكتب في كوكل – اليوتيوب – امام الحرم المكي ..... سياتيك الجواب حالا , اذا كان ملك الارهاب في مملكة الشر السعودية الوهابية السلفية التيمية ونظامه واجهزته يسكتون ويغضون النظر عن هذا الدعم والسب والدعاء على العالم وشعوبه بالموت والفناء والانتقام وغيرها من الكلمات الساقطة اخلاقيا في العرف الانساني والاجتماعي , اذن كيف لا يقوم هذا النظام المتخلف بارسال 16 ارهابيا لقتل اكثر من 4 الاف انسان وتدمير ابراج نيويورك في 11 ايلول الاسود من تاريخ البشرية الذي كتب بواسطة السيف السعودي المقدس المعبود .
السعودية سبب خراب العراق وتدخلاتها المستمرة السافرة بحجة انقاذ السنة , وهدفها انقاذ وحماية الارهابيين و القاعدة والدواعش , نفس الغرض والهدف تقوم به في سوريا , وكذلك في اليمن وليبيا ومناطق اخرى , التدخلات السعودية معروفة للكثير من عدة عقود , منها تدخلاتها في مصر والى هذا اليوم لحماية السلفيين الارهابيين , تدخلاتها في اليمن والى هذا اليوم ايضا دمرت وخربت وقتلت المئات بحجة حماية النظام السني المتعجرف في اليمن , مشاكلها لا تنتهي منذ ان وجدت مملكة الشر السعودية التي اسسها الارهابي محمد ابن عبد الوهاب الذي اشتق ونقل افكاره من ابن تيمية وفتاواه المقززة , مشاكلها مع السودان وقطر ولبنان وتدخلاتها لتخريب لبنان وغيرها .
هل سيصمد الفيتو الاوبامي اما الراي العام الامريكي اولا والعالم ثانيا ?
قبل رحيل قائد عملية الفشل الامريكي في نهاية هذه السنة 2016 المستر عبد البراك حسين اوباما المتستر تحت خيمة حزب الفاشلين الحزب الديمقراطي الامريكي , قام بنقض قانون اقره مجلسي النواب والكونكرس الامريكي المصوت من قبل الثلثين , في راينا المتواضع ان هذا القانون قانون محاسبة ومقاضاة مملكة الشر لا بد ان يرجع ويطبق , هذا القانون اصبح جزء من السياسة المعتمدة في اميركا , النفاق الاوبامي لرعاة الارهاب لن يستمر طويلا , بعد رحيل مستر اوباما سيعاد القانون مرة اخرى لمجلسي النواب والكونكرس الامريكي لتفعيله لكي يصبح نافذا , ان محاولات وزير خارجية مملكة الشر السعودية وطيرانه المفاجئ قبل التصويت لا قناع ابن امته بعدم قبول القرار ورفضه والا ستقوم مملكة الشر بسحب اكثر من 800 مليار مسروقة تابعة للعائلة الحاكمة من الاستثمارات في اميركا , هذا التهديد لن يستمر طويلا , الاوضاع تغيرت كثيرا وعلى درجة 180 , اميركا ليست بحاجة كما كانت سابقا للسعودية , النفط انتهى مفعوله مع الاكتشافات العلمية الحديثة , اميركا لديها الان حلفاء اكثر امانة واخلاصا وثباتا من النظام السعودي , ستبقى السعودية وارانب الخليج دوما بحاجة للحماية والرعاية من الارهاب الايراني في المنطقة , لكن الغباء الاوبامي وعدم قراءته للاحداث بواقعية وعدم معرفته بخفايا الفكر المتوحش للنظام السعودي وعمليات الاستغلال والابتزاز الذي يمارسه هذا النظام والكذب والمراوغة .
الغباء الاوبامي وصل صفرا في الاقتصاد في نتائج وعمليات تفعيل قانون جاستا اذا طبق , وزير خارجية مملكة الشر اقنع مستر اوباما بانها ستسحب هذه المليارات اذا مرر القانون , نقول وربما نكون على خطا لاننا لسنا خبراء في الاقتصاد والقانون الدولي ومشاكله وتطبيقاته , هل تعلم يا اوباما عندما يمرر ويطبق القانون وتقوم اسر ضحايا الارهاب الوهابي بتقديم شكاوى لدى المحاكم لتعويضها , سيتم حالا وتقوم المحاكم المختصة بعملية تجميد الاموال السعودية ! , كما حصل مع العديد من الدول واهمها ايران والعراق , اين ستذهب يا مستر اوباما من دعوات اسر الضحايا وهم الاف الاسر , سمعنا من مصادر بانه ستكون هناك مستقبلا مسيرات امام البيت الابيض والكونكرس والنواب للمطالبة بحقوقهم ومحاسبة ومعاقبة السعودية الوهابية لانها السبب الاول والاخير والمسؤولة عن 16 ارهابيا مجرما بقتل الاف الابرياء , الى الان الكثير من المجازر والجرائم اليومية يقوم بها هذا النظام المتوحش الارهابي نظام آل سعود في العالم , اخيرا العالم ببعض رؤسائه كاوباما ومنظماته كالامم المتحدة قد يتواطئون علنا او سرا مع انظمة ودول ارهابية , لكن هذا لا يستمر طويلا , الامم المتحدة التي يقودها امين فاشل ايضا , كان قد اصدر قانون لمحاسبة ومعاقبة السعودية عن الجرائم التي يرتكبها في اليمن وخاصة قتل المدنيين , بعد يوم او يومين سحب القرار بتوقيع من المصاب بالازدواجية الفكرية كي مون , وهكذا سيرفض القرار الذي نقضه مستر اوباما عاجلا او اجلا ونحن بالانتظار .

 

 



(479935) 1
NOT
Ibraheem
Nothing will happen to AL-SALOOL, because they did it with another country very close to the heart of America , maybe give some money to the family of victims just to drain them and the lawyers make most of it ,and I am sure you know the lawyers whome they belong,,and do not forget the 750 Billion dallor AL-SALOOL invest in U.S.A I hope the victims will win and drain these barbarians,
September 27, 2016 10:13 AM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز