Arab Times Blogs
د. كاظم ناصر
kazem_naser@hotmail.com
Blog Contributor since:
14 June 2011

استاذ جامعي مقيم في كانساس

قمة أمل لقادة لا أمل منهم

* إنعقدت.." قمة الأمل".. العربية في موريتانيا للتباحث في القضايا العربية الهامة ،...كما يقولون ... والخروج بقرارات غير هامة ، بل لا قيمة لها ولا تنفذ كما جرت العادة منذ بداية قممهم حتى اليوم .ألاسم براق ويوحى للقارىء العربي بأن .. الجماعة .. عازمون على تحقيق شيء يخدم الأمة . حقيقة إنهم مبدعون في إعطاء هذه اللقاءات القممية أسماء براقة ، ولكنها جميعا تنتهي ببيانات مكتوبة سلفا تؤكد حرص ... القادة الأشاوس ... على عروبة فلسطين ، وحماية القدس ، ونصرة القضايا العربية في كل مكان ، والعمل من أجل الوحدة العربية والتضامن العربي . وهذا ما حدث هذه المرة أيضا وانتهت القمة كما انتهى غيرها ببيان أجوف فضفاض لا قيمة له ولن ينفذ منه شيئا .

* الظاهر أن قادة الأمة جميعا يعرفون الشعب جيدا ، ويجيدون التحايل عليه وخداعه بشعارات لا قيمة ولا معنى لها . كل واحد منهم ضد إسرائيل ويتعامل معها سرا وعلانية ، ومع الوحدة العربية ولا يؤمن بها ويعمل ضدها ، وضد سفك دماء العرب ويشارك فيه ، ومع المساوأة بين أبناء الشعب ويفرق بينهم ، وضد القبلية والطائفية والتفرقة الدينية ويرعاها ويشجعها ويعمل على تقويتها ، وضد أعداء الأمة ويتآمر معهم عليها ، ويتكلم عن الشفافية ويعمل ضدها ، و يتكلم عن كرامة الشعب وحقوقه ولا يؤمن لا بالشعب ولا بحقوقه ، ويدعوا إلى الحرص على أموال الشعب وهو لص محترف يسرق مئات الملايين منها سنويا ، ويتكلم عن الدين وهو ضده ، ويصلي صلاة الجمعة في الصف الأول كذبا ونفاقا للضحك على الشعب ، ويتكلم عن الخمر والقمار والزنا كمحرمات ويمارسها جميعا .

* لقد عقد القادة العرب 27 مؤتمر قمة منذ عام 1964 الذي عقدوا فيه القمة الأولى ولم يحققوا شيئا . من يقرأ البيان الذي صدر عن القمة الأولى ، والبيان الذي صدر عن آخر قمة لا يجد فرقا كبيرا بين نصوصهما ، لكن الفرق الجوهري هو أنه كان لنا أمل أن نتوحد ونتطور عندما عقدت القمة الاولى ... واننا الآن بلا أمل ... لقد حطموا كل آمالنا بسبب فشلهم وموآمرتهم علينا ، وظلمهم لنا ، واستهتارهم بمستقبلنا .

  * مئات ملايين الدولارات تصرف من أموال الشعوب على هذه الاجتماعات العديمة الجدوى . وإضافة إلى هدر المال العام ، هولاء الحكام منقسمون ، والثقة بينهم مفقودة ، ويتحالفون ويتفرقون حسب أهوائهم ومصالحهم الشخصية ، وحسب الأوامر التي يتلقونها من واشنطن ، ولندن ، وتل ابيب وليس من أجل مصالح شعوبهم . إن همهم الاكبر هو كرسي الحكم ، وشغلهم الشاغل الوحيد هو المحافظة عليه ، وإن معانات الناس لا تعني لهم شيئا . إذا لماذا يلتقون ويشغلون الناس ويتسببون لهم بكل هذا الازعاج المروري ، والاعلامي ، والنفاقي الأكاذيبي وهم يعلمون علم اليقين أنهم لم ولن يحققوا شيئا من كل هذه الاجتماعات ؟



(478798) 1
وا اسفا
ابو ناصر المصري
ألذ أعداء العرب و المسلمين هم معظم رؤساء و ملوك وأمراء العرب . الغريب ان الشعوب لا ترى ولا تسمع ولا تعرف ولا تشعر بهذا العداء. و الغريب بان المثقفون والمتعلمون يعرفون هذه الحقيقة ولاكن صُم يكمن لا يعملو اي شيء لمصلحة اولادهم و احفادهم. ولا حتى مستقبلهم و هذا الموجع والمؤلم.
July 27, 2016 7:47 PM


(478799) 2

hamed
The Arabic summit has demonstrated that it is a gathering of shepherd at mid -night , There are no leaders with height of men of state ,They have no consideration for themselves neither for the people whom they pretend to represent. The best who catch this miserable situation is the western media who ignore them completely t not a single word to mention them and really that is what they deserve, Their presence is the eye witness of the miserable condition of the people. I think we have to resort to the people to ask him why of his silence ?and why they don’t charge with their responsibility to repudiate these illiterates shepherds”” in popular colloquial language” I resist to accept the Arabic said “A pot have found her cover” Our good and noble people is not worthy to continue enduring these type of persons the laugh of the world. What produce sadness that the exterior world offer to our people the same consideration as that for these irresponsible and shepherds ,No credibility no responsibility
July 28, 2016 12:09 AM


(478809) 3
بلاد الحريات تساندهم
ميرزار
يا سيد الحقيقة ان المسؤولين على الدول العربية في الخليج و اللاخرين مثلهم هم ليسو مسلمين و ليسو مسيحيين إنما هم وافدين ومعينين لخدمة مصالح الآخرين ل تدمير العرب و مستقبلهم. ٨٠ مليون عربي والكثير من الأقليات الاخرى في حالة يرثى لها بسبب هؤلاء الكفرة الفجرة. لهذا لم استغرب ابدا من أعمالهم الشيطانية.
July 28, 2016 11:25 AM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز