Arab Times Blogs
واثق الجابري
wathiq@ymail.com
Blog Contributor since:
04 July 2015

كاتب من العراق

داعش اسطورة صنعتها العصابات السرية


معروف أن الصراعات ضحيتها الشعوب؛ لدوافع سياسية أو إقتصادية أوعسكرية أودينية، ولا تخلو الأفعال الإرهابية من دوافعها، لكن ليس كل ما يحدث من عمل إرهابي بفعل داعش، التي أصبحت حمال حطب إحراق الشعوب؛ بمساعدة وتمهيد قوى دولية ودينية.
يتم عمل المنظمات الإرهابية والسياسية المشبوهة بالخفاء، ولا يُمانع الفاعل من تبني أي جهة إرهابية العمل؛ حتى لا تكشف سريتة ونواياه.
داعش واحدة من أشرس العصابات الإجرامية التي كانت تعمل بسرية؛ متفرعة من القاعدة بالتزاوج مع البعث، وما أن شعرت بضعف الأول؛ حتى أعلنت انفصالها وكذا هي بقية المنظمات الإرهابية؛ تجتمع بالضيق وتفترق بالقوة؛ لبحث أشخاصها بالظهور ولو كان على حساب مؤسسيها وداعميها؛ حيث لا يلزمهم قيد، وقد تجاوزوا القيم والمواثيق الإنسانية.
إستطاعت داعش التحول من العمل السري الإرهابي؛ الى السيطرة على بقعة جغرافية يتجاوز سكانها 10 مليون بين العراق وسوريا، وفي إعتبارات الدول، لا تشكل المساحة مصدر قلقل، قياساً بحجم الدول وقدراتها، ومَنْ ينتمي لها لا يتجاوز ربع مليون من دول مختلفة؛ لا يفهم أحدهم لغة الآخر، ولا تستطيع منافسة الدول عسكرياً وإقتصادياً لهجرة معظم السكان من بطشها، وإعتمادها على التهريب وجباية الأموال قسراً من المواطنين بقوانين جائرة.
كل ما يحدث اليوم من عمل إجرامي ينسب لداعش، وصار العالم يُصدق لتشابه الأدوات والضحايا، وهي لا تتردد من نسب العمل لها لإظهار قوة أنتشارها في العالم، حتى أصيبت الشعوب بالخوف؛ من إنفجار قنينة غاز أو إطار سيارة؛ إعتقاداً بوجود داعش في هذه البقعة، وكأن الدول في مهادنة ولا صراعات سرية، وداعش تحصد تطبيل الإعلام من وحشية الإعمال الإرهابية، وهمها نشر فر التطرف والترويع.
إن الأعمال الإرهابية التي حدثت في العالم؛ ليست بالضرورة من فعل داعش، وآخرها في باكستان لعصابة غير معروفة، وهذه فكرة لتأسيس عصابة إرهابية لا تمانع الإرتباط أو تنفيذ ما تريده داعش، ومثال عصابة بوكو حرام في نيجيريا والشباب المسلم في الصومال، وعصابات متطرفة في المغرب العربي، وكلها لا تتردد من الإنفصال حال إمتلاكها القوة والأرض، وربما تتصارع كما بين النصرة وداعش في سوريا، وداعش والقاعدة في اليمن، وهكذا هي عصابات إجرامية تجتمع بالجريمة، وتتفرق في تقسيم النفوذ.
إرتَدَت داعش ثوب القبح والعار والجرائم البشعة، وتبنت كل الأفعال الإجرامية وأن لم تك لها يد فيها؛ لإعتقادها الحصول على موطيء قدم بالترهيب والتهويل.
داعش ليست قوة لها القدرة على ضرب أي مكان في العالم، ولكنه فكر متطرف، وبعضهم يتصرف الجرم بما يناسب متبنياتها وأهدافها، مع وجود منظمات سرية آخرى تخفي قباحتها بالأقبح داعش، والآخير يقبل حتى يُظهر الإسطورية، ولكن بعض التفجيرات كما في السعودية وتركيا، فأنها نتيجة حتمية لحصاد زراعة الإرهاب، والإعتقاد المطلق أن داعش سلاح للحصول على المكاسب السياسية والإقتصادية والدينية، وبين هذا وذاك عملت كثير من المنظمات الدولية؛ لإنتزاع النفوذ بطرق إرهابية، ولكن القضاء على داعش أصبح من المتطلبات الدولية؛ كي لا يكون الإرهاب سبيلاً للصراعات الدولية، وداعش أسطورة صنعتها العصابات السرية، لكنها تكسرت، وظهرت حقيقة جبنها أمام القوات العراقية



(478418) 1
أسالوا انفسكم قبل ان تقولوا ( داعش ليست من الإسلام )
عربي مغترب
هل سألتم أنفسكم لماذا الشريعة المحمدية تشرع مايفعلون؟ ولاتكذبونا لأن شيوخ المسلمين يصرحون علنا ودون خجل بل بفخر انه ماتفعله داعش هو من صلب الإسلام , وهذا يساعد على نضرة الإسلام.
السؤال الذي نطرحه نحن : لماذا المسيحية وحتى البوذية ليس فيها تشريع كهذا لتنصرها على أعدائها؟
احبائي لو كان الله هو من اخرج الإسلام هل كان يحتاج الى هذه الأعمال فعلا لكي ينصر دينه؟؟؟ لماذا لم يفعلها في المسيحية؟ لماذا علم في المسيحة عن محبة الأعداء, بل اوجبها وايضا الصلاة من اجلهم. اسألوا انفسكم قبل ان تدافعوا عن الإسلام وتقولون داعش ليست من الإسلام.
July 10, 2016 7:40 AM


(478467) 2
الى رقم ١ العربي المغترب
توني
غريب جدا من عربي مغترب لحد الان لم يرى ويحلل الحقائق. اولا يوجد ١.٧ بليون مسلم على الارض. دائماً امثالك ينظروا الا الأقلية الرجعية والمتعصبون و حتى الجهلة من المسلمين و خاصة المذهب الوهابي الاجرامي وتؤخذون ما يقولون ويعملون وتقولون هذا الاسلام. طبعا أنتم مخطؤون. نحن المسلمون نستغرب من هؤلاء الإرهابيين المجرمين وتعصبهم الأعمى الإرهابي. ثانيا نعم الدين المسيحي كلاديان الاخرى يدعو الا السلم والسلام. البلاد الغربية اللتي تتكلم عليها لا تعترف في اي دين ممكن لهذا انهم حضاريين. أودّ ان أزيد في تاريخ الانسان القديم والحديث وحتى القديم المسيحيون قتلو ا من بشر أضعاف الأضعاف من المسلمين الذي وصفتهم بالمجرمين القتلة. عيب عليك استحي شوية.
July 12, 2016 7:01 PM


(478476) 3
To number 1
Arabi
Wow. So Islam is the problem you think. So if the Arabs are Christians like you they will be great ruling by the bible . Is that why the west ,Japan, China and all South America and even the Christian Africa so advanced and modern and civilized because of their loving religion. Mister all the above have nothing to do with any religion. The advanced ones are advanced because of educations, because of leadership, they are advanced because of their laws , they advanced because of their democracy. And the list goes on and on. For you to accuse a great religion for your misery is froud.blame the dictators, blame,lack of educations, blame the lack of love to the countries and to the people, blame the selfishness of the officials, blame your corruption , blame the poverty all over and the list goes on and on. Haters like you always blame Islam, easy target. Wake up babe
July 13, 2016 6:57 AM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز