Arab Times Blogs
ناصر الحايك
davidspeedus@yahoo.com
Blog Contributor since:
26 February 2007

كاتب عربي من فلسطين مقيم في فينا - النمسا

 More articles 


البيان الختامى للقمة العربيى ال19

نحن الزعماء والملوك والأمراء والسلاطين وأصحاب الجلالة والسمو والمعالى والحكام العرب خرجنا بالأمنيات الوردية والقرارات المصيرية التالية:
 
أولا : نرجو من المولى جلت قدراته أن يمن بالشفاء العاجل على أخينا بطل السلام شارون المبتلى المقعد العاجز ونسأل الله تعالى أن يعجل فى قبض روحه ان كان فى موته خيرا لشعب الله المختار عسى أن يعوضنا سبحانه ويخلفنا بمن هو مثله مع علمنا التام بأن مصابه الجلل ماهوالا كفارة عما اقترفه مضطرا ومرغما من مجازر بحق اخواننا الفلسطينيين وصفت ظلما وجورا بأنها وحشية.
 
ثانيا : تقرر عقد القمة العربية المقبلة فى دولة اسرائيل الحبيبة بعد انضمامها الى عضوية جامعة الدول العربية اثر طلب كان قد تقدم به الشهيد الراحل رابين اسكنه الله فسيح جنانه حيث كان الفقيد أول من ابتكر نظرية تكسير عظام الشبان الفلسطينيين وحصوله على جائزة نوبل للسلام مثار فخر لنا كحكام ليعلم العالم المتحضر بأننا قوم نقابل الاساءة بالاحسان.
 
ثالثا : فى العام المقبل سنداهم أحباب الله فى عقر دارهم تحت شعار " ارفعوا الرايات البيضاء "  وليكن يوم الجمعة يوم الفتح المبين ليس بالسيف ولكن بغصن الزيتون الأخضرعلى أن نصلى صلاة الجماعة فى باحة  المسجد الأقصى امام وسائل الاعلام وحرصا منا لاثبات حسن النوايا المكنونة فى الصدور قررنا فخامتنا أن نبايع أولمرت الودود أو من سيخلفه اماما علينا لنثبت لسيدنا بوش و للشعب الاسرائيلى الصديق بأننا طلاب سلم ودعاة سلام عملا بالآية الكريمة "وان جنحوا للسلم فاجنح لها ".
 
رابعا: تنظيم انتخابات رئاسية حرة و نزيهة فى الدول العربية تكون الكلمة الفصل فيها لصناديق الاقتراع على أن لاتتجاوز مدة الولاية للرئيس المنتخب الخمسين عاما قابلة للتجديد فى حال نزلت الجماهير الى الشارع وطالبت خليفة الله فى الأرض البقاء فى السلطة وبشرط أن يكون الرئيس الاميركى الأسبق جيمى كارتر ضمن فريق المراقبين على الانتخابات.
 
خامسا : صمتنا عن قتل اللاجئين الفلسطينيين فى بلاد الرافدين وتغاضينا عن الردى والظلم يندرج وفق خطة استراتيجية لتضليل العدو المتربص بالأمة وقرارنا الصائب بعدم فتح الحدود لهم يصب فى مصلحتهم لاسيما رفض مؤامرة التوطين جملة وتفصيلا وتكريس حق العودة ، وانطلاقا من مسؤولياتنا التاريخية تجاه قضايانا الوطنية لا نجد حرجا من سقوط بعض القتلى الأبرياء هنا وهناك للحفاظ على التوازن الديمغرافى عند اقامة دولة " اسراطين " المستقلة.
 
سادسا : نتبنى بالاجماع المفهوم الوطنى لفخامة رئيس جمهورية جزر القمر الاتحادية الاسلامية " أحمد عبد الله سامبى" ونثمن عاليا المبادرة التى تقدم بها سعادته والمتمثلة بعرضه السخى استضافة أكثر من 5 ملايين لاجىء فلسطينى لايقطنون أرضا واحدة على احدى جزر الجمهورية والتى تتكون من 4 جزر أساسية ( القمر ، انجوان ، مايون وموجلى ) وترك حرية اختيار الجزيرة التى تحلو لهم مع منحهم حكم محلى محدود بالاضافة الى امكانية صيد الأسماك فى المياه الاقليمية للجمهورية.
 
سابعا :  قضية القدس تظل معلقة الى حين ظهور المهدى المنتظر..



(249771) 1
عاشت ايدك ياناصر حايك
عادل
يراد انشيل هاي الزبالة من الحكام العرب من زمان بس الشعوب مغلوبة على امرها وما بيديه اي شى لان السلطة والمال والنفوذ بيد الحكام الجلاوزة مع الاسف وكل الاسف
April 9, 2010 1:33 PM







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز
Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية