Arab Times Blogs
قيس سرور
kaisrs1@gmail.com
Blog Contributor since:
07 March 2013

مصر للطيران --- والفاجعة

الحرب الشرسة وكما ذكر ضد مصر مستمرة وبلا هوادة رحم الله ارواح كل من استشهدوا في الرحلة MS804 واسكنهم فسيح جناته لكثر سفري حول العالم تخيلت كم عانوا من كانوا في الطاشرة وكام مرة عاشوا الموت 5 او 6 مرات فعندما يكون هناك مطبات هوائية في الجو وتنظر الي وجه الراكبين تراهم يرتعشون فما حال من كانوا على هذه الطائرة بداية من انحراف الطائرة وشعورهم بهذا فجاءة فهل مات بعضهم وهل كانت لحظة قاتلة وليست بالهينة ولو كان عمل ارهابي وليس بمستبعد وفي كل الاحوال كيف يكون الشعور حاولت ان اعيش اللحظة مع كل الشهداء على الطائرة اي انسان لو تخيل نفسه هوة او هية لحظات عصيبة وكارثية متى توفى اغلب الركاب هل عندما انحرفت ام اصطدم بعضهم بالكراسي او الحقائب ام عندما ارتطمت الطائرة بالبحر ام بعد سقوطهم في البحر وخصوصا كانت الدنيا ظلمة ووقت الساعة مايقارب الثالثة فجرا سبحان الله كيف تكون الروح في لحظة الموت وهل بعضهم سقط ولم يشعر غير بالرعب والموت من اسماك القرش الم نفكر ولو للحظة كيف يكون الرعب في هذا الموقف ولماذا الشماتة في الموت وقد يكون لااجل ايا كان وفي اي وقت اين الحياء والرهبة من الله والاستهزاء بالموت ولماذا العرب يحبون الشماتة في الموت وفي كل ماهو عربي او مسلم وسبحان الله انه ماحصل بالنسبة لطائرة مصر للطيران انه كل المصريين والعرب الشرفاء اصبحوا على قلب رجل واحد وهذا لااحساس اغلب المصريين انه هناك من يريد الشر ليس بمصر للطيران ولكن بمصر والمصريين

واقولها لكل الحاقدين هذا لم يزيد المصريين الا القوة والتماسك وليذهب الي الجحيم من يفكر بغير ذلك والحياة مستمرة فكلام الحاقدين ووصولهم لمرحلة قتل الابرياء يظهر القتلة في كل وقت وحين وحقيقة تفكيرهم انهم لايهمهم الناس بل مصلحتهم وليكون مايكون وعلى جثث الشهداء والابرياء ومشكلتهم انهم مكشوفين ومفضوحين جدا لدرجة انه حتى الطفل يفهمهم مصر لن تسقط وكل من يكره مصر والمصريين فالنار تحرقهم من داخلهم لاانه اخيرا اكتشف العالم انه مصر محور عالمي لااغلب السياسات والامور حول العالم وخصوصا كلاعب اساسي في قضايا مختلفة وسقط كل المراهنين على سقوط مصر فهم من سقطوا وليس مصر من سقطت فمبروك عليكم سقوطكم ومصر عالية وشامخة ابد الدهر والله اهدى مصر بقائد يحبها ويخاف عليها وسوف يوصلها الي شاطىء الامان مبروك لشهداء الطائرة المصرية شهادتهم وكم من الامنيات ان نموت شهداء لاانهم لم يقترفوا ذنب ولا كانوا في قتال ضد احد وناس مسالمين رحمهم الله شكرا لكم انكم جعلتوا المصريين قريبين لبعض شكرا لكم لاانه فضحتم لعبتكم القذرة وحذرتك مصر اجمع بالخطر شكرا لكم لاانه المصريين اصبحوا على قلب رجل واحد وخلف قيادة واحدة تحيا مصر تحيا مصر تحيا مصر


تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز