Arab Times Blogs
د. كاظم ناصر
kazem_naser@hotmail.com
Blog Contributor since:
14 June 2011

استاذ جامعي مقيم في كانساس

مشايخ الخليج : تاريخ حافل بالسرقات والمؤامرات والظلم

كانت حدود الوطن العربي مفتحوحة امام كل مواطن عربي حتى خمسينات وستينات القرن العشرين. كان المواطنون يسافرون ، أو يتنقلون من قطر عربي الى آخر بقصد العمل أو الاقامة بحرية وبدون جوازات سفر، أو تصاريح تنقل ، أو حتى هويات شخصية.كان المسافر من نابلس بفلسطين على سبيل المثال ، وكما كنت أشاهد في طفولتي ، يذهب الى موقف الباصات ، أو التاكسيات ويسافر الى الشام ، أو بيروت ، أو بغداد بحرية وباحساس انه يتنقل داخل وطنه الواحد على الرغم من الحدود المصطنعة التي أوجدها التقسيم الاستعماري للوطن .في ذلك الوقت ، كان المواطن العربي ينظر الى المواطن العربي الآخر كشريك له في هذا الوطن الممتد من الفرات الى النيل ، وكان الكل يحلم بوحدة عربية ومستقبل عربي افضل. كان اكتشاف النفط بكميات هائلة في دول الخليج كارثة على الأمة العربية.هذه الثروة التي هبطت فجأة من السماء على مشايخ دول القبائل خلطت جميع الأوراق في المنطقة.

 لقد زادت أهمية تلك الدول استراتيجيا ، واقتصاديا ، وسياسيا واضحت الهيمنة عليها ، وحمايتها باي شكل او وسيلة ، سياسة غربية معلنة. الغرب الذي اصبحت صناعاته ، واقتصاده ، ورفاهية شعوبه معتمدة اعتمادا مباشرا على استمرار تدفق النفط أعلن استعدادة لحمايته حتى لو أدى ذالك الى حرب عالمية ثالثة كما قال الرئيس الأمريكي جيمي كارتر في السبعينات. ومن أجل حماية مصادر النفط ، بدأ هناك تحالفا مقدسا بين حكام الخليج والدول الغربية لحمايتهم ، وحماية مشيخاتهم ، وللعمل معا لافشال أي حركات سياسية ، أو وحدوية ، أو تنويرية قد تؤدي الى توحيد المنطقة ، وتهدد المصالح الغربية أو تهدد وجود اسرائيل ، الدولة اللقيطة التي زرعها الغرب ظلما وبهتانا في موطن الأنبياء فلسطين لتكون قاعدته للانقضاض على الوطن العربي عندما يتطلب الأمر ذلك.ولحماية هذا الثلاثي ، الغرب ومصالحه ، واسرائيل ، ومشايخ الخليج ومشيخاتهم ، وبايعاز من الدول الغربية ، تبنت مشيخات الخليج اجرآآت جديدة ، وقوانين عنصرية ضد كل من يدخلها بقصد العمل ، وعززت حواجز الحدود بينها وبين الدول العربية الأخرى لحماية حدودها ومصالح شيوخها .

  ونتيجة لذلك ، وحتى يتمكن العربي من دخول هذه الدول التي كانت بحاجة ماسة اليه كعامل ، أو كطبيب ، أو كمهندس ،أو كفني أصبح ملزما وبطلب من هذه المشيخات ، أن يحصل على جواز سفر ، وتأشيرة دخول ، واقامة ، وكفيل. كانت هذه الاجرآآت المجحفة بحق العربي اختراع خليجي بامتياز .لم تكتفي المشيخات بذلك، ولكنها أمعنت في تبني قوانين عنصرية متعددة تفرق بين مواطني دول مجلس التعاون والعرب المقيمين في تلك المشيخات.

 من هذه الاجرآآت العنصرية على سبيل المثال لا الحصر أن راتب الخليجي اصبح ضعف راتب العربي المتعاقد ، وأنه من الممكن ابعاد المتعاقد عن البلاد في أي وقت دون انذار مسبق ، وكذلك حرمت هذه القوانين الغير انسانية أطفال المتعاقد من التعليم في مدارس الدولة ، ومن دخول الجامعات ، وحرمت المتعاقد وأسرته من العلاج في مستشفيات الدولة ، ونتيجة لذلك ألزم المتعاقد على دفع ثمن باهظ لتوفير هذه الخدمات لأسرته في المدارس ، والجامعات ، والمستشفيات الخاصة. لم يكتف شيوخ قبائل دول الخليج بذلك ، ولكنهم استثمروا أموالهم في التآمرلافشال الوحدة المصرية السورية ، وفي اشعال الحرب الأهلية في لبنان ، والحرب العراقية الايرانية المدمرة ، والتآمر على اليمن في الستينات والتسعينات من القرن الماضي .

 أما الآن فانهم بحروبهم التي يمولونها يدمرون سوريا ، واليمن ، وليبيا وعيونهم على مصر وغيرها من الأقطار العربية. حقيقة أن التاريخ الانساني عرف حكاما سرقوا وبذخوا ، لكنه لم يحدث في هذا التاريخ أن مجموعة من العائلات يقدر عددها ببضع آلاف قد سرقت ثروات أمة بكاملها كما فعل شيوخ الخليج. لقد نهبوا عشرات تريليونات الدولارات من عائدات النفط واضاعوها على المؤامرات ضد الأمة العربية ، وعلى القصور الفارهة ، وموائد القمار، والمجوهرات ، والسياحة الجنسية ، ولهاذا مازالت مجتمعاتهم مجتمعات مستهلكة ، بلا صناعة ، وبلا زراعة ، وبلا بنية تحتية .

انهم لم يعطوا شعوبهم من هذه الثروة الا البخشيش وأن شريحة كبيرة من مواطنيهم ما زالت تعيش تحت خط الفقر وفي بيوت من الصفيح. ببساطة في مشيخات الخليج البشر، والأرض ، والبترول ، والدولة ملك لشيخ القبيلة الحاكم المعظم الذي أعطى نفسه الحق المطلق ليتصرف بها كما يشاء دون رقيب أو حسيب ، ويتكرم على الشعب بالفتات التي لا حاجة له بها هو وأسرته ، ويقيم الدنيا ويقعدها وهو يطبل ويزمر لمستشفى أو مدرسة بناها ، أو طريق عبدها ، أو مساعدة تافهة قدمها لدولة عربية ، أو دولة فقيرة ضربها اعصار، أو هزة ارضية.

 هذه الانجازات والمساعدات التافهة ، والبخشيش الذي يعطيه للمواطنين كميزانية لدولته ، والرشاوي التي يتكرم بها على ضباط جيشه وكبار موظفيه ويستخدمها لشراء سكوت الشعب ، لا تساوي شيئا مقارنة بسرقاته وسرقات اسرته.

الاحصائيات تقول ما يلي: في عام 2011 كانت ثروة الملك عبداللة بن عبدالعزيز تقدر ب 23 بليون دولار (23 الف مليون دولار) وثروة خليفة بن زايد 21 بليون دولار ، وثروة محمد بن راشد آل مكتوم 18 بليون دولار ، وثروة حمد بن خليفة 6 بليون دولار ، اما ثروة آل سعود المكونة من 2000 أمير فتقدر 1,4 تريليون (1400 بليون دولار ، أي أن ثروة عائلة آل سعود تزيد عن الميزانيات السنوية لكل الدول العربية بما في ذلك دول الخليج) من اين جاء شيوخ الخليج بهذه المبالغ الهائلة؟؟؟؟

 الجواب واضح وصريح : انها سرقت من أموال المواطنين .واذا اضفنا الى المبالغ المذكورة آنفا تكاليف قصورهم ، ومقامراتهم في نوادي القمار العالمية ، وعبيدهم ، وخدمهم وتكاليف حروبهم التي اشعلوها في الوطن العربي والتي تدفع تكاليفها جميعها من اموال الشعب ، فان المبالغ التي اضاعوها بغباء كافية لانقاذ العالم العربي بأكمله من الحاجة لعشرات السنين القادمة. بالمقارنة مع ما فعله مشايخ الخليج بثروات بلادهم ، فان دولة صغيرة ديمقراطية كالنرويج التي لا يزيد عدد سكانها عن الخمسة ملايين والتي تحترم المواطن ، وتخطط ، وتعمل من اجل مستقبله ، وتنتج مليوني برميل من النفط يوميا قد حققت المعجزات .

فطبقا لمعلومات ويكيبيديا الموسوعة الحرة ، فان النفط الدانمركي اكتشف عام 1969 ولم يوفر دخلا الا في أوائل الثمانينات من القرن الماضي ، أي انة قد مضى على بدء تصديره خمسة وثلاثين عاما فقط بالمقارنة مع سبعين عاما من تصدير النفط من دول الخليج كالسعودية والكويت وغيرها. في عام 1995 أنشات الدنمارك صندوق معاشات التقاعد الحكومي والذي يمول من عائدات النفط وقد اصبحت أصوله الآن 606 مليار دولار أي أن كل دنماركي مرصود له الآن 120000 ألف دولار وسيستمر هذا الاحتياطي التقاعدي في الزيادة. لقد استثمرت أموال النفط لبناء احتياطي مستقبلي يوفر الأمن الاقتصادي لكل مواطن ، وفي بناء صناعة متطورة ، ولهذا فان الدنمارك تعتبر الآن الاولى عالميا في التنمية البشرية ، ومواطنيها ينعمون بأعلى مستوى معيشة في العالم ، وانهم من أسعد الشعوب واكثرها حرية ورفاهية .

منذ أوائل الخمسينات وحتى عام 1990 من القرن الماضي ، أي لمدة زمنية تزيد عن أربعين عاما ، ساهم المواطنون العرب مساهمة اساسية في بناء دول الخليج. كان المصريون ، والفلسطينيون ، والسوريون ، والعراقيون ، واللبنانيون هم الأطباء ، والمهندسون ، واساتذة الجامعات ، والمدرسون ، والصيادلة ، والمهنيون ، والاداريون وهذا يعني أن الصحة ، والتعليم ، والبناء ، ومؤسسات الدولة ،وصناعة النفط ، والاقتصاد كانت قائمة على أكتافهم وأنهم بذلوا كل جهد ممكن وأفنوا شبابهم وهم يبنون ، ويخدمون ، ويعمرون في تلك المشيخات.السؤال هنا هو ما الذي حصل عليه هؤلاء الناس الطيبون مقابل خدماتهم الجليلة في تعمير تلك الصحاري؟ لقد حصلوا على تفرقة عنصرية ضدهم ، واكلت حقوقهم ، ولم يحصل أحد منهم على جنسية البلد الذي ساهم في بنائه واقام فيه نصف قرن. حتى أولادهم الذين ولدوا في تلك الدول ، حرموا من التعليم المجاني في المدارس وهذا لم يطبق في أي مكان في العالم الا في مشيخات الخليج.

ألآباء والأبناء حرموا من العلاج والعناية الصحيه المجانية التي كانت متوفرة للمواطنين والزموا على الذهاب الى المستشفيات الخاصة، وكانوا تحت رحمة كفيل أمي يستغلهم كما يشاء ، ويهددهم بالابعاد عن البلاد اذا طالبوا بحقوقهم.

 لقد عومل العرب الذين بنوا تلك البلاد كأجانب من الدرجة الرابعة : الدرجة الأولى كانت وما زالت للأمريكيين ، والثانية للأوروبيين ، والثالثة للايرانيين والهنود وحملة الجنسيات الاخرى. والمضحك المبكي أن حكام الخليج منحوا الجنسية التي لم يعطوها لاخوانهم العرب الى مئات آلاف الايرانيين الذين ما زال ولائهم لايران ، ويرفضون الاندماج الثقافي في المجتمعات الخليجيه ، ويحافظون على لغتهم وثقافتهم الفارسيه. هؤلاء الذين يشكلون نسبة كبيرة من مواطني الكويت ، والامارات ، وقطر قد تستخدمهم ايران للتدخل عسكريا في هذه الدول لحمايتهم اذا دعت الحاجه. لهذا فان المشايخ يرتعدون خوفا من أطماع ايران المعلنة في دولهم وثرواتهم وهم محقون بخوفهم هذا خاصة وأن قوتهم العسكرية محدودة ولا تمكنهم من مواجهة دولة قوية كايران.

ما حدث في الكويت ضد الفلسطينيين الذين بنوا تلك البلد بعرقهم وتضحياتهم يعتبر دليلا قاطعا على ظلم تلك الدول وعدم اعترافها بالجميل. نصف مليون فلسطيني عوقبوا عقابا جماعيا ، وأهينوا ، وأذلوا ، وقتل بعضهم ، واتهموا بابشع التهم لأن مجموعة صغيرة جدا منهم أيدت احتلال العراق للكويت. الحقيقة التي يعرفها الجميع هي أن الفلسطينين لم يغادروا الكويت بعد الاحتلال ، وان قسما منهم انضم الى المقاومه الكويتيه ، واستشهد بعضهم دفاعا عن الكويت ، بينما هرب آل الصباح حكام البلد جماعيا من قصورهم قبل بزوغ فجر اليوم الأول من الاحتلال العراقي ، وتخندقوا في فنادق الخمس نجوم في دول العالم ، وأبلوا بلاء حسنا في السكر والعربدة كما هو معروف عنهم حتى حررت امريكا لهم الكويت وعادوا ليظلموا ، ويقتلوا ، ويطردوا ، ويقطعوا الأيادي الفلسطينية التي بنت بلدهم ، وعلمتهم وعاشت معهم اكثر من نصف قرن. وما حدث لليمنيين في السعودية بعد احتلال العراق للكويت مثال اخر على وفاء مشايخ الخليج . لقد طلب من اليمنيين الذين بنوا السعودية أن يغادروها خلال شهر واحد لأن علي عبدالله صالح لم ينضم الى تحالف أمريكا لتدمير العراق .

  اليمنيون أعطتهم السعودية بعض الامتيازات خلال حربها مع مصر لافشال الثورة اليمنية في الستينات ، وسمحت لهم بدخول البلد والعمل بدون تصاريح او اقامة (فيزا). والنتيجة كانت أن مليون يمني طلب منهم مغادرة البلاد خلال شهر دون رحمة أو تقدير لظروفهم الصعبة وان معظمهم باع ممتلكاته ، أو تجارته بثمن بخس وغادر البلد ولم يحصل على حقوقه. هذا هو جزاء الاحسان عند شيوخ قبائل دول الخليج. لو أن الأموال التي نهبت ، وسرقت ، وضيعت في بذخ غبي ، وحروب كان يجب أن لا تحدث ، استثمرت في الصناعة والزراعة في دول الخليج وفي الدول العربية الاخرى ، وفتح حكام الخليج حدودهم للتبادل التجاري الحر مع العالم العربي ، وسمحوا للعرب أن يدخلوا بلادهم للعمل والاقامة بلا تعقيدات ، وعاملوهم بانصاف لكان الوضع الآن مختلفا تماما. كانت دولهم ستكتفي ذاتيا صناعيا وزراعيا وتوفر الأمن الغذائي لمواطنيهم بدلا من الاعتماد على الغير واستيراد كل شيء من الخارج.

 اضافة الى خدمة دولهم ، كان بامكانهم لو استثمروا في الدول العربية أن يساهوا في تقدم العالم العربي وازدهاره ، واستقراره ، وكسر الحواجز بين شعوبه. وكان ممكنا أن يقف العرب المقيمين مع دول الخليج في الأزمات أو حتى يحاربوا دفاعا عنها اذا اعتدت عليها ايران أو اية دولة اخرى . شعوب الخليج مغلوب على أمرها ولا يمكن الشك في أصالتها ، وانتمائها العروبي ، وتعاطفها مع قضايا الامة.هذه الشعوب تستحق الشكر على ما قدمت من دعم سخي للقضايا العربية وخاصة فلسطين والجزائر.العنصرية التي تمارس ضد العرب في الخليج ، والحروب الطاحنة التي تدمر سوريا ، والعراق ، واليمن ، وليبا الان ، والمؤامرات التي تحاك ضد مصر وغيرها من الدول العربية ، هي من صنع مشايخ الدول الخليجية. هم الذين خططوا لها ، وزودوها بالمال والسلاح والمرتزقة. لقد ظلم شيوخ القبائل هؤلاء شعوبهم وشعوب الأمة العربية الأخرى. لكن التاريخ لا يرحم وان يوم الخلاص من هؤلاء اللصوص والقتلة آت لا ريب فيه وأن المسالة هي مسالة وقت لا أكثر ولا أقل.



(473483) 1
كلامك معقول و موزون لكن ما هو الحل؟
قارئ عابر
كلامك معقول و موزون لكن ما هو الحل؟ من يغير هذة الأحوال لنا و يبدل تلك الوجوه العفنة المهترأة من تمريغها بأحذية من جاء بأصحابها من الإنجليز والفرنسين ومن خلفهما على الوصاية والسيادة، أعني الأنكل سام وإسرائيل؟ من سيغير كل أنظمتنا العربية و الإسلامية لنا؟ تهبط عليهم الصواعق أو يبلعهم طوفان نوح بصحرائهم القاحلة كقلوبهم المجردة من الإنسانية؟ لا يغير الأنظمة إلا شعوبها، ولهذا فاتورة باهظة لا أنت و لا غيرك راغب بدفعها، و من حاول ذلك، إخترق ثورته شياطين مخابرات الأرض ممن يهمهم بقاء الوضع على ما هو عليه، فأشلوا الثورة وعاد النظام الفاسد أكثر فسادا و عمالة و تحالفا مع إسرائيل. يا محترم كل هنا يطبخ حساءه الخاص به على نار وقودها الشعوب المطحونة، التي تستأذن و تنتظر إذن صاحب العظمة حاكمها لتتنفس مجانا، و تلك كرامة الحاكم فقط. لو كتبت مجلدات على آفاق البصر لما أوفيت سلالة نفطستان حقارتهم ذرة، لكن أليس كل نظام عربي هو نسخة عن السعوخليجين في الخسة و الإنحطاط..قلي مالحل وهل يغير عاهرة الماخور وصفها بالعاهرة- وعذرا على اللفظ.
January 29, 2016 9:25 AM


(473487) 2
no blame the exterior thieves
hamed
You draw an imagen of what the camera captures see to and project But I think these series of images will not have the desired impact, in an abandoned people from his political authorities who behave like ogres who swallow their own children when they don’t find children of the others and from the absence of his committed intellectual(reduced and persecuted) who have the responsibility to awake the people from his large and forced lethargy , A people who is indoctrinated and systemically repressed and submitted as to depend over the powerful as dogma of faith captive of the one imposed thinking his creative faculty is fiercely repressed and persecuted because it compete with that of god and of course on the earthy field means questioning the authorities of THE HOLDER OF POWER
January 29, 2016 11:05 AM


(473488) 3
coment 2
hamed
. Our intellectual invest 95% or more ( REVISE the articles issued in this page” in writing about religion or the events of the international policy to divide our societies into supporters/detractors ,useless for nothing except to withdraw the attention of the people to another tangential subjects while our societies have a lot of serious defects problems and needs, such the programs of education sanctity distribution of the national wealth how where and in what, religious education which makes flourish the hidden deep beasty instinct of the human being, here the taboos the afraid to run against the current the opportunism the conformism and the alienation sank deeply in their psyche . in a small margin of error the vices of our societies are rarely treated ,Our Pedagogues sociologists psychologists have their tittles exposed on the wall while what is needed to use their knowledge on the service of the people, Our so called patriot politician who took the political power took also the inheritance roll the exclusivity of the power and the herd ,There are a said which pray ”A leader who don’t permit or no make space to form other leaders is a reactionary and individualistic one”,
January 29, 2016 11:05 AM


(473491) 4
حتى نكون موضوعيين ..
وسام محمد
وماذا قدم العرب قبل اكتشاف النفط لبدو الجزيرة والخليج عندما كانت معظم العواصم العربية كالقاهرة وبيروت وبغداد ودمشق وغيرها تشع حضارة وتقدم بمقاييس اكثر من ٦٠ سنة مضت ؟؟! لاشئ .!!
January 29, 2016 12:31 PM


(473510) 5
Animal Farm
Mirzar
I love the animal farm story. That is the Arab Countries. big animal farm full of goats, chickens, rabbits, deer's, donkeys and a lot of mules working hard for the majestic pigs the Arab kings, Ameers and Presidents..
January 29, 2016 8:00 PM


(473512) 6
Banana states
Mirzar
The Gulf banana Colonies are there to slave people and cause chaos through out the middle east and beyond utilizing their massive oil money.
January 30, 2016 6:51 AM


(473513) 7
تعقيب
هذا صحيح
"ما حدث في الكويت ضد الفلسطينيين... عوقبوا جماعيا... وعادوا ليظلموا، ويقتلوا، ويطردوا ..."

الأخ الكريم
هذا صحيح، ولم يشمل الفلسطينيين فحسب بل كل العرب. كل العائلات العربية التي بقيت واستجابت لنداء الحكومة الكويتية عبر الإذاعة تلك الأيام بتطبيق العصيان المدني والمحافظة على الدولة عوقبت بالطرد الجماعي بعد التحرير. فقد رُفض إصدار إقامات جديدة لها ومَن خرج منهم من الأفراد رُفضت عودتهم. حصل الطرد الجماعي من مدارس الحكومة ومن جامعة الكويت بمن فيهم طلاّب سنة التخرّج آنذاك، وظلوا في الكويت بلا إقامة إلى أن تدخلت السفارات بعد ثلاث سنوات من التحرير بضغط من حكومات دولهم بإنهاء هذه المهزلة، وبعدها بدأ إصدار إقامات لهم ولكن وكأنهم يدخلون الكويت لأول مرة وليس من الخمسينيات. ومعنى ذلك أنه شملهم نظام عقود العمل الجديدة المقطوعة الراتب والخالية من الترقية، وكانت الأسر التي منحت أوراقاً جرى انتقاؤها ولم يشمل الجميع فتفرقت الأسر وتشتتت. فبدأت رحلة نزوح جديدة إلى بلاد الله الواسعة، تجد أغلبهم رحل إلى كندا وأستراليا والإمارات، والبعض الآخر لا يزال إلى يومك هذا مشرداً. والأعجب أن أحداً لم يتكلم وكأن المصيبة أبكمت الجميع، وزالت من الذاكرة وخصوصاً في مجتمع الكويت الحالي الذي لا يعرف شيئاً اليوم عن تلك المرحلة فقد مُسحت كلياً من الذاكرة الجماعية مثلما مُسحت لجنة التحقيق في حادثة الغزو كلياً.
January 30, 2016 7:12 AM


(473517) 8
مقال فيه أخطاء
حجازي
مقالك طائفي تحريضي ، كيف تقول أن شيوخ الخليج منحوا الجنسيه لآلاف الأيرانيين الذين ولاؤهم لأيران ، اذهب الى دبي أو عمان واكتب عن الحقيقه،الاف من أصول ايرانيه لكن ولاءهم ثابت لشيخ الأماره والسوق الأقتصاديه منتعشه بأموالهم وجهودهم، ونفس الشئ لآخرين من أصول حبشيه ويمنيه وبلوش كلهم متفقون على الولاء لشيخ الأماره ومنهم برتبه وزير أو سفير، من اين يا أخي تأتي بافتراضات دون تمحيص ؟ رجاء من أبناء دبي أن يردوا عليه فهذا يريد أن يشعل بلادكم بالفتنه .
January 30, 2016 9:20 AM


(473577) 9
عاصفة الصحراء المباركه
مقاتل بعاصفة الصحراء
الفلسطن موقفهم بالغزو كان غير مشرف بعضهم وقف وساند الغزو والاخر يدعي انه كان محايدا لم يؤيد العراق والكويت معا ولم نشاهد اعلان استنكار او شجب للغزو حتى عندما غادروا الكويت بعد حصولهم على كافة مستحقاتهم الماليه كامله بالرغم من موفقهم السلبي للغزو العراقي اما عن مشاركتهم في بناء الكويت فهل كانت مجانيه؟ كانت بمقابل مادي اجر مقابل عمل او وظيفه وراتب وهذا بكل العالم ويبقى انه موقف مخزي وعار عليهم وقوفهم مع صديم بالوعه ومباشرتهم للعمل وقت الاحتلال ومساعدة الغزاه بالنهب والسلب واعتقال الابرياء وقيام ابنائهم بمباشرة الدراسه بالمدارس الكويتيه وقبولهم للمناهج العراقيه التي كانت تمجد صديم بالوعه والبعثيين الاوغاد وتذم بالكويت ووحكامها الذين ساندوا ووقفوا مع الكضيه الفلسطيزيه وهذا جزاء من ينكر المعروف والتاريخ يذكر عدم وفاء الفلسطن للاردن ولبنان وماجروه على هذي البلدان من الخراب والدمار وحتى العراق وقفوا مع طاغية العراق النافق في قمعه لشعبه ولذالك فعل فيهم العراقيين ما فعلوا بعد سقوط صديم بالوعه وعصابته جزاء لموفقهم المخزي وهيك شعب بدوو هيك شغل
January 31, 2016 7:09 PM


(473586) 10
خيارين لا ثالث لهما
hadi
الخيارين هما يا اما نعيش في دولة فاشلة او ننضم الى ظلام داعش الخيار الثالث ان نعيش في دولة جيدة وهدا الحل غير مسموح به
February 1, 2016 12:04 AM


(473612) 11
الى مقاتل في عاصفة الخرا
محمد
اسمع يا ابن محافظة 19
كويت تصغير كوت
كانت عراقية وبترجع عراقية ياصعلوك
وخرا عليك وعلى اصلك
February 2, 2016 6:46 AM


(473660) 12
الى نمرة 9 ابو عاصفة الهمل
ابو الرائد
لما اشاهد واسمع كيف ثلاث شبان بسن المراهقة قاموا بتنفيذ عملية استشهادية في فلسطين واتذكر كيف نسائكم ورجالكم وقبلهم حكامكم هربوا كالنساء ، ادرك عظمة الشعب الفلسطيني ، والله لو استبدلنا مكانكم بالفلسطينيين وبعثناكم لمقاومة الصهاينة لكانوا ذبحوكم بعصا ( من البعص ) .
February 4, 2016 12:23 AM


(473683) 13
عاصفة الصحراء المباركه
مقاتل بعاصفة الصحراء
الي الجفاة الرعاة الحفاة اللي كلامي خلاهم يشبون نار وازيدهم حطب الله يلعن الساعه اللي ساعدناكم فيها ياناكرين الجميل خاصه الكاولي اللي يحلم بالكويت تصير عراكيه واقوله ديرتنا وحررناها بقلوسنا وجهودنا وانا واحد من المشاركين بالتحرير وحرقناكم بالمطلاع تعرف المطلاع طريق الموت اللي جيشكم التنك والحراميه مالتكم هربوا فيها لما دنت ساعة التحرير عام 91 ياكاولي وحدودنا خذينها رسمي وغصبن عليكم اعترفتوا فيها حتى رئيسكم وباعصكم صدديم بالوعه اعترف فيها والتعويضات وخذينها من عيونكم فلس فلس والحق علينا اللي حررناكم بال2003 وخلينلاكم تعرفون الانترنت والنقال والستالايت بعد ماكان صديم بالوعه محرم عليكم حتى الموز اللي كنتو طرونه من الكويتين بسفوان وروح عدل ديرتك الخربانه اللي الماي والكهرباء بالحسره عليكم وريحتكم فايحه تذبح الثور من كيلوين وصيروا خوش ناس يامعدان اما الفلسطيزي اللي ياي يضرط بالمكاومه والكضيه اقوله اذا انت رجل وشجاع يلا روح فجر نفسك وصير فطيس وحرر ديرتك اللي اليهود باعصينكم طول 70 سنه وحطواايدكم على راسكم لما تقولون اسم الكويت اللي بالحلم ماتحصل لكم وشبوا ناااار وازيدكم حطب والكويت حره موتوا حره ياهمج رعاع
February 4, 2016 6:19 PM


(473759) 14
الى مقاتل في عاصفة الزقان
محمد
ديرتكم تحررت بفلوسكم صحيح لكن بجهود المارينز الذين رفعوا سيقان حريمكم بعد التحرير
وشلون شاركت بالتحرير اذا كان بابا الكويت شرد
تفهمنا انك سويت نفسك راميو
صحيح انك ولد تافهه ولد 19
واذكرك بترجعون 19 غصبن عن بابا مالكم بوحه الصباح
ياولد بلاعة العير
February 7, 2016 11:51 PM


(473782) 15
عاصفة الصحراء المباركه
مقاتل بعاصفة الصحراء
ههههههييي مو قلتك ياكاولي شب ناااار وازيدك حطب طالع منو يتكلم عن المارينز اللي احتلوكم 9 سنوات وشبعوا فيكم ..... ياكاولي وياي تتطاول على اللي ما تلحق نعالهم روح لاتذبحنا بريحتك الخايسه .
وخلك بعراقكك المعفن انت واشكالك الودره تقول ماجده الرومي انا عم بحلم ليل نهار احلم ليل نهار ياكاولي انه الكويت ترد لكم ولا تحصل لكم وحاولوا وشوفوا هالمره فيها نهايتكم ويه صديم بالوعه ياحقير .
الكويت حره موتوا حررررررره
February 8, 2016 5:01 PM


(473873) 16
وين بتروح المحافظة 19
محمد
طال الزمن او قصر
سترجعي ياكويت الى الكوت
مثل الزوجه راجعة لبيت زوجها

ههههه19
February 11, 2016 7:10 AM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز