Arab Times Blogs
واثق الجابري
wathiq@ymail.com
Blog Contributor since:
04 July 2015

كاتب من العراق

إرتباك السلطان العثماني من غضب القيصر

فوز الرئيس التركي اردوغان إنتخابياً؛ لا يمكن ان يكون العامل الوحيد لإتخاذه خطوة بمنتهى الخطورة؛ بإسقاط الطائرة الروسية، وليس من المعقول أن يكون بهذا الغباء، الذي يكشف عن تعاونه مع داعش، أو اللعب على التناقضات لإبعاد شبح المعارضة المسلحة الداخلية، والإستفادة من النفط المهرب نتيجة فوضى المنطقة.

 نجاح حزب أردوغان في الإنتخابات التشريعية، ليس سبب كافي لإعطاء القوة؛ لتجاوز الدب الروسي وتحدي القيصر.

 صرح الرئيس التركي في آخر ردة فعل بعد إسقاط الطائرة الروسي: "تركيا ستدافع عن أمنها ومصالحها وأمن ومصالح حلفائها"،  وبالطبع هذا تراجع عن موقف القوة والإحتماء بالحلفاء بمختلف توجهاتهم، ويقصد القوى التي أشير لها بالإرهاب: الجماعات التركمانية الإنفصالية، الجيش الحر، جبهة النصرة، داعش، وبقية الأطراف السائبة التي لها علاقة بالعمليات المسلحة في المنطقة، مع بقاء حلفه مع الناتو؟!

إستدرك ادوغان الخطورة مبكراً وحاول الإتصال بالرئيس الروسي، ولكن الأخير لم يرد على هاتف الأول رغم تكرار الإتصال، ولا يريد سماع  تبريرات بعد فوات الأوان، بعد أن وضعت تركيا نفسها في موقع الإسناد للإرهابين، وشراء كميات كبيرة من النفط المهرب، ودعم السلاح والإعلام لبعض الفصائل من الحكومة التركية أو من حلفائها كقطر، وتسهيل التنقل  والعلاج بإشراف جهاز المخابرات، وصمت إستخباري عن داعش، من قبل سقوط مدن في العراق الى الحاضر.

تأوي تركيا بحدود مليون ونصف لاجيء سوري، وتسعى مع حلف الناتو وحلفائها السعودية وقطر؛ لإقامة مناطق آمنة على إمتداد حدود متوغلة في الأراضي السورية؛ لتؤمن لحلفائها والناتو عملية إنتقال الفصائل المسلحة، ما يضمن لها نفوذ وسيطرة وتأثير في التحالفات؟! ويأتي إسقاط الطائرة الروسية بذريعة فصل فصائل تسميها معارضة للنظام السوري عن داعش، والحقيقة لمنع تقدم القوات الحكومية وضربات الروس؛ من عمق إستراتيجي للمخططات التركية وحلفائها، وتأمين وصول شاحنات النفط لتركيا.

إن تنامي القوة الحكومية السورية، وصلابة وجدية الموقف الروسي في ضرب داعش والقوى الإرهابية الآخرى، لن يدع المجال لما تخطط له تركيا، ويبدو  أن الروس عازمون على الرد بقوة على التصرف التركي، وحزموا أمرهم لتنظيف الحدود التركية، وكسب جبل التركمان الى شمال حلب، وقطع الإمداد التركي، بعد حصر الإرهابين في الرقة، ودفع الجيش والقوات الكردية بإتجاه الحسكة وعين العرب، ومناطق شرق الفرات المحاذية لتركيا، وتضيق الخناق على التدخل التركي، وأن أردوغان فهم رسالة بوتين بالرد على إسقاط الطائرة الروسية، ولا مجال للمبررات.

 الإرضية التركية هشة، لا تتحمل ضرب مشاريعها الإقتصادية في روسيا وبلدان حليفة لها، وستنعكس على السياحة والإنتصار الإنتخابي.

طعن الإتراك روسيا من الخلف، وبالغوا بالإساءة وجرح الدب وكرامة القيصر، وتراكمت التهديدات، بما يدعو الروس لإختيار الزمان والمكان وعدم الإنتظار، ويبدو أن أمريكا تجيد فن التوريط، ونجحت في إيقاع تركيا، بعد أن طلب الحلفاء الهدوء، ولم يبرروا موقف السلطان العثماني؟! وأما لجوءه للناتو تعبير عن خوف وإرتباك من الغضب الروسي، أو كما سماه  فلاديمير بوتين، محاولة لجرَ الناتو؛ الى تحمل تمادي تركيا وظهر داعش؟



(471382) 1
الروس هههههه
ALGERIAN
كل هذا الدعم لداعش حتى تذهب إليهم قوافل البترول العربي بأثمان بخسة ؛ويقلك نحن أمة واحدة و مسلمين و أردوغان حقق نمو إقتصادي بنسبة 10 بالمئة و عبقري وغيره ؛لكن لما ندقق في أسباب هذا النجاح نجدها تافهة ؛مند سنة 2003و الأكراد يبيعون بترول العراق لتبيعه هي بثمن عالي؛جاء بعدها الدواعش فجعلوا بترول سوريا يتدفق أنهاراً ،عرفنا سبب نجاحه وفهمنا لماذا دول الخليج تدعم داعش؛لتواجه إيران الشيعية و لحد الأن لم أفهم ماذا تريد إيران من العرب،بقى حافظ الأسد الذي فاجئنا بصموده و حسن تصرفه ،لم يهرول للهروب و لم يضطرب ولم تبهره هذه الجيوش بل عرف كيف يجرجر روسيا للحرب مكانه و هو جالس يفرك إيديه في مكتبه ههههههه خلي الروس يحرثوها الأن فأينما مر الروس لن ينبت الحشيش ومن لا يعرفهم يسأل عنهم جيوش الفاهرماخت النازية ،الروسي يسكرها بالفودكا و يا الله لقدام والله ما يعرف شئ إسمه رجوع للوراء ؛ما على الدواعش إلا الهروب لأفغانستان ليبيا العرق و النيجر والباقي يرجع للدار
December 1, 2015 11:37 AM


(471386) 2
الكلبقردوغان طرطور مغرور و اداة صهيوعربية.
دلال الاردنية
الكلبقردوغان ليس الا شبشب زنوبا يستعمل من قبل ال صهيون و عملاءهم من القزم المنغولي الاْردني و بعران المشاخخ الخليجية لتحقيق الفراق بين الامة. الكلبقردوغان انشاء امبراطورية الكرتون و بدين عام بلغ اكثر من ٣٨٠ مليار دولار هذا حسب تقرير صندوق النقد الدولي. العربان الذين يمدحون و يهللون و يبجلون الكلبقردوغان هم بلهاء لانه الحليف لآل سعود و قطر و باقي المشاخخ و هم بذلك حلفاء ال صهيون و افتتاح الممثلية الصهيونية في عقر بلاد العهر و البقر الإمارات خير دليل على ذلك.
لذا لا ترجوو خيرا" من الكلبقردوغان لانه هو انجس من الخنازير و احقر من الكلاب و اعفن من الجرذان و حاوية قمامة بحد ذاتها.
December 1, 2015 1:27 PM


(471394) 3
من راقب الاخوان مات ،،،، ضحكا
مراقب
بحسب مواقع الاخوان المسلمين واخواتها فقد حرر اردوغان مجنتيجورسك وباقي الحدود الشرقيه للامبراطوريه الروسيه وجيوشه الان تعبر الاورال لغزو موسكو وفتح روسيا من اقصاها لادناها انتقاما من دور الروس في الحروب الصليبيه (صدق او لا تصدق الاخوان يشيعون ان الروس هم قاده الحروب الصليبيه ) ، لا حول ولا قوه الا بالله له الامر من قبل ومن بعد
December 2, 2015 2:02 AM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز