Arab Times Blogs
محمد كوحلال
kouhlal@gmail.com
Blog Contributor since:
28 November 2007

كاتب عربي - امازيغي

الصحافة المصرية و مطرقة شيوخ الفتاوي الجاهزة

المعارضة السياسية المتشبعة بقيم الديمقراطية مقابل صحافة مهنية مستقلة دعامتان أساسيتان لديمقراطية حقيقية مفتقدة في   وطننا العربي.فادا نقصت أي واحدة من الدعامتين السالفة الذكر أعلاه سقط جدار الحق وتهدمت أركان البيت الديمقراطي .ليتسرب القمع السياسي تحت ذريعة محاربة الأقلام المأجورة والعميلة لجهات أجنبية والمسميات مستلقية على لائحة النظام السياسي العربي.طويلة عريضة .لكل حالة مقاس يليق بها حسب الظروف و المناخ السائد ومدى حرارة المواطنين.من بين التهم التي توجه لبعض الإعلاميين.تهمة نشر اليأس وكأننا شعوب ضاقت بالأمل

.   تكميم الأفواه و تكسير الأقلام وتجفيف منابع الأخبار.وسيلة الغاية منها تمكين أهل الحل و العقد   بمصر المحروسة في ممارسة التعتيم الإعلامي.لتظل  السلطات في مأمن من أي تشويش ومضايقة بعض الصحفيين الشرفاء المصريين الدين اختاروا مهنة المتاعب لأجل كشف المستور و تعرية   البنيات الهشة للديمقراطية المصرية. 

تعود عقارب الاضطهاد و آلة التنكيل  للتضييق على الصحافة المصرية المستقلة بعد نضال مرير من اجل الحصول على هامش ضيق من الحرية.والنط على حواجز الطابوهات .لكن دوام الحال من المحال .لقد تخلف قطار الحرية عن موعده وبدا العد العكسي وصار الإعلام المصري المستقل بين مخالب الشيوخ و أعداء الحرية.

لاشك أن المعركة حامية الوطيس ..جنود مسلحة بأقلام تقطر نبلا و شرفا من اجل مصر أم الدنيا..   وجيش عرمرم من المتملقين وشيوخ الفتاوى السريعة express   ...

في غياب أحزاب سياسية قوية مصابة بقرصه دبابة التيتسي .

 ناموا يا أحزاب المعارضة و لا تستيقظوا

فما فاز منكم إلا أحزاب مبارك..

اعتذر لشاعرنا العربي الكبير.


تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز