Arab Times Blogs
مايك ماوحي ملوحي
mallouhi_m@yahoo.com
Blog Contributor since:
20 April 2011

ديمقراطية لا إله إلا الله بين ضفتي الخليج الفارسي


متعارف عليه و طبيعي في الحكم و السياسة أو في اللعبة السياسية  في أي دولة و بلد من دول العالم
أن تنتقل دفة الحكم من فريق لآخر في تداول سلطة الحكم على الأرض بشكل غير ديمقراطي  أحياناً .
أو
بشكل غير ديمقراطي أيضاً أحياناً اخرى .
لأنه لا توجد ديمقراطية حقيقية لأي دولة في العالم ما  عدا ديمقراطيات بعض الدول السكندنافية  .
و لكن يبقى من الأفضل ما يقوله المثل ( الكحل أفضل من العمى ) .
يعني ديمقراطية عرجاء لينة
أفضل بكثير من ديمقراطية السجون و  أسواط  الجلد . 
فعندما تنتقل دفة الحكم من فريق أو حزب لآخر
غالباً ما يذهب طابور و جيش من البيروقراطيين و الحرامية و القتلة أحياناً
ليأتي طابور  و طاقم جديد آخر .
هذا في الأنظمة التي ينتقل فيها الحكم بالإنتخاب و الديمقراطية الشكلية  حتى و لو بعد أربع أو ثمان سنوات أو أربعين سنة .
فماذا عن البلدان التي لا تجري فيها إنتخابات بتاتاَ و ينتقل فيها الحكم
من الميت
أو ممن هو على حافة الموت
للحي الآخر
أو من
المجنون  الذي خرّف
لمن يهز و ( ع أساس ) عاقل في العائلة .
أو من المقتول
لأحد أقراد عائلة القاتل الديمقراطي .
....
لن تكون الحاجة لطاقة عقلية كبيرة للتكهن و معرفة نوعية الدكتتورية و نوع الحكم  و نوعية الحياة في هذه البلدان المتخلفة .
و لكن قد يكون هناك فرق لا بل فروق كبيرة بين نهج أو خط نظام و آخر من نفس الفصيل أو النوع من نظام الحكم  .
و هنا أريد المقارنة  بشكل مختصر  و بسيط بين سياسات و طبيعة حقوق الإنسان و الحريات في ظل نظام بلدين متجاورين متناحرين تتأثر بخط نهجهما  و سياستهما دول منطقتنا باعتبارهما منبع لرب المال  و الثروة .
( المملكة السعودية و الجمهورية الإسلامية الإيرانية )
و الفرق في السياسة بين حكومة هذين البلدين
أو الأصح أن أقول الفرق بين
سياسة  جمهورية الحكومة الإسلامية الأيرانية
و
التصرفات الإرتجالية غير المؤسساتية للحكام في المملكة السعودية التي لا ترقى لمستوى السياسة .
 
البداية مع
( الجمهورية الاسلامية الإيرانية  ) .
.............
الدين :
.........
...... الدين الإسلامي و القرآن الكريم هو الركن الأساسي للدولة في التشريعات و القوانين .
و من دون تفاصيل و الخوض و التعمق في موضوع الدين
ما يهمنا الحياة السياسية في ايران
و لكن بما أن الدولة تقوم على الدين كحجر أساس
فليس هناك فصل بين السياسة و الدين في ايران .
....  ايران  دولة ولاية فقيه
.... دولة شيعية بأغلبيتها الساحقة .
.............
الحياة الإجتماعية :
........................
..... تسود التشريعيات الإسلامية و  القيود الدينية  الحياة الإجتماعية في ايران .
...... مجتمع متزمت و منغلق  و لكن بعادات دينية أجتماعية أقل تعصباً من الحياة الإجتماعية في السعودية .
...... التعصب في أيران شكلي للخارج  من ناحية
..... و  منفلت بشكل أو بآخر  للداخل نتيجة الضغط و الكبت و التعصب الكبير  من ناحية أخُرى .
فكولبات زواج المتعة  و الخدمات الجنسية السريعة كانت تملء شوارع طهران في عهد الشاه رضى بهلوي ,
و لا تزال بطريقة أو بأخرى تتستر في ثياب التشريعات الدينية التي تقسو و تسرق المرأة من حياتها في النسبة الغالبة لنصف المجتمع .
...... فحيث لا توجد حرية للمرأة و للرأي
يوجد التخلف .
و ايران دولة متخلفة على الصعيد الإجتماعي بحكم آلية التشريع و مصادر القوانين .
..........
الحياة السياسية  :
.........................
..... هي الناحية الأهم و المؤثرة في حياة الشعب الإيراني سلباً كان أم ايجاباً
لا بل  المؤثرة في حياة شعوب المنطقة ككل نظراً لدور ايران ك طاقة كبيرة غنية بالموارد الطبيعية و البشرية
و لامتدادتها و روابطها العرقية الدينية في المنطقة .
و  لا نستطيع تجاهل تأثيرها على العالم أيضاً إذا أخذنا بعين الإعتبار التروات البترولية الهائلة و مصادر الطاقة التي تملكها .
ثورة حقيقية و نهضة  علمية  و اقتصادية كبيرة  قامت بها ايران على يد الامام الخميني رغم الحصار الخانق و محاربة العالم الغربي لإيران على مدى عقود بعد الثورة .
و مع هذا عاندت عين أيران المخرز الغربي و قفزت إلى مجلس النادي النووي العالمي مجتازة كل التحديات التي واجهت مسيرة نهضتها العلمية في كل المجالات حتى في مجال وضع الأقمار الصناعية في الفضاء الخارجي بخبرات ايرانية محلية .
..... كان لسياسات ايران الخارجية التي لم تتخلى عنها
السبب الرئيس في معاداة الغرب و اسرائيل و الدول النفطية الخليجية لإيران و  ما المحاولات المستمرة لتصفية أدمغتها النوويين على مدى السنين الماضية و استمالة بعضهم
ألا دليل واضح على مدى العدائية
لسياسات ايران الخارجية المعلنة
( الموت لإسرائيل )
( يا قدس إننا قادمون )
و هذا هو خط سياسييها الرئيسي المعلن .
و لكن دائماً
السياسة هي السياسة ( ؟ ) .
أصدقاء الأمس أعداء اليوم و العكس صحيح .
فالسياسة في نظري ( مصلحة ) أو تقاطع مصالح و كذب و خداع  و جريمة منظمة في اطار دولي يصل إلى أروقة الأمم المتحدة في هذا العصر .
قد لا يكون في ايران حريات و مساحة واسعة للديمقراطية
إلا أن
في ايران أنتخابات حقيقية لتداول الحكم بين  كفتين رئيسيتين
محافظين
و
اصلاحيين
و تُرجح كفة أحدهما مباركة المرشد الأعلى لها ,
فتحكم لمصلحة البلد بنزاهة مطلقة تحت نظر المرشد و مجلس شورى منتخب .

الطبقة السياسية في ايران مثقفة جداً
لا بل على قدر و مستوى رفيع من الثقافة 
حتى على المستوى العلمي غير الأكاديمي كشيوخ  الدين في مجلس الشورى خريجين الحوزات العلمية  .
الأنتخاب في ايران حق من حقوق الشعب الإيراني ذكر كان أم أنثى .
المرأة في ايران  رغم السماح لها بالقانون بمساحة كبيرة من الحقوق
إلا أن نسبة ضئيلة تزاحم الرجل في كل معارك و مجالات الحياة  .
أما الأغلبية فممنوعة اجتماعياً الإختلاط في الحياة العامة .

خلال ما يزيد عن الثلاثة عقود إنتقلت ايران بامكانيات علمية محلية إلى  مصاف الدول النووية و قامت بتطوير صناعتها و السيطرة على ثرواتها الطبيعية و استخراجها وطنياً رغم الحصار الخانق المفروض عليها  من الغرب منذ بداية ثورتها و إلى الوقت الراهن حيث أنهت بقوة مباراة ماراتونية في مفاوضات حول ملفها النووي مع الدول الكبرى دون الرضوخ للعقوبات المفروضة عليها .
.................
المملكة السعودية .
..........................
الدين :
..........
..... القرآن الكريم القانون هو الدستور الأساسي للتشريع في المملكة .
و الدين له الكلمة الفصل في الحياة بكل أنواعها في السعودية .
المذهب الوهابي المتشدد و المتطرف هو الرئيسي و السائد في هذا البلد الذي سمي باسم مؤسسه
البدوي الوهابي ( عبد العزيز آل سعود )

 رأس المملكة و بسلطة مطلقة
هو  الملك , طويل العمر ( خادم الحرمين  ) في السعودية 
يقابل ولي الفقيه في ايران  من حيث السلطة الهرمية
و لكن بفروق شاسعة في أغلب الصفات و خصوصاً
الصفات النفسية و الثقافية العلمية .
فالجيل الحاكم في المملكة السعودية
هو الجيل الأول في العائلة الكبيرة المتفرعة عن 53 زوجة معلنة ( شرعية ) لمؤسس المملكة لم يحالفهم الحظ في اكمال تعليمهم الإبتدائي .
و منهم من لا يؤمن بالتعليم بالأساس لعدم  دراية أجيال العائلة الحاكمة بأهمية العلم .
و لأنهم لا يملكون خلفية حضارية أو تاريخية سوى الرعي و الصيد و الغزو  .
الدين و القرآن يمسكان في كل مفاصل الحياة في المملكة  و ينعكس ذلك القيد على الحياة السياسية و الإجتماعية و الاقتصادية  .

الحياة السياسية :
.........................
أريد أن أنوه بتأثير اكتشاف النفط و الثروات النفطية  السلبي في مطلع القرن التاسع عشر على انتقال آل سعود من الخيمة و الجمل إلى الطائرات و القصور دفعة واحدة و فجأة و هذا ما لم يوفر لهم التحضر و الوعي بتدرج و بمسافات زمنية لخط بياني طبيعي  .
و هذا ما أدى إلى هدر ثرواتهم الطبيعية مقابل أشياء لا قيمة لها .
فالأمية و التخلف و الجهل يلف شعب بنسبة 95 % عند اكتشاف النفط و ربما أكتر .
فكيف لشعب متخلف من القمة للقاعدة أن يتحكم بمقدراته و ثرواته الوطنية ,

...... لا يوجد دستور للبلاد
و لا  أنتخابات في المملكة السعودية

فطويل العمر ( الملك ) هو الآمر الناهي
يملك كل شيء
الأرض و من عليها
فالسعودية هي البلد الوحيد في العالم الذي سمي باسم عائلة حكامه .
الملك يحكم في كل شيء بغض النظر عن قواه العقلية أو النفسية أو المعرفية حتى و لو كان امي لا يقرأ أو يكتب و يقوم بتوقيع المعاهدات الدولية و الفرمانات ( بالبصم  ) ما دام من عائلة عبد العزيز آل سعود .
و أفراد عائلة آل سعود هم المتحكمين في مفاصل البلد و قراراته بعد موافقة طويل العمر و مستشاريه الغربيين أو المرتبطين بالغرب .
فطويل العمر  في الحقيقة و الواقع
ليس له الحق في أن يحل أو يربط  أي شيء في سياسة البلد الخارجية و قضاياه الإقتصادية العالمية المؤثرة .
أم القضايا الداخلية
فإنه الآمر الناهي في كل التشريعات و الفتاوى با عتباره خادم ( للحرمين الشرفين ) .
و يستطيع أن يبت في أمور القضاء ك رجم امرأة و جلدها و أمور الزواج و الطلاق  و الأعدام بالسيف و كل هذه المسؤليات الجسام  .
يقوم الملك بتعيين أفراد العائلة بأوامر و فرمانات ملكية و يوزعهم على سفاراة العالم و المناصب الوزارية و المناطق السعودية حسب الولاء له و للغرب بالدرجة الأولى  و بغض النظر عن المؤهلات أو النزاهة  .
حيث بلغت السرقات في صفقات الاسلحة و غيرها مليارات الدولارات ( بندر بن سلطان و صفقة سوداء اليمامة ) .
و كل هذا يدلنا على الحكم الفردي و التصرفات الفردية و مدى الإنحطاط المؤسساتي الذي لا يرقى إلى مستوى سياسة و حكم مجتمع إنساني .

الحياة الإجتماعية :
........................
أسوء ما يمكن أن تتخيل حياة اجتماعية قاهرة و مستعبدة لنصف المجتمع  بشكل خاص و للإنسان بشكل عام على وجه الأرض في هذا العصر
يوجد في السعودية .
و حتى يومنا هذا و بموافقة الدول الغربية الديمقراطية و راعية الحريات و حقوق الإنسان في العالم
 تتمتع المرأة في السعودية بنُعم القرآن الكريم من جلد و رجم و نحر بالسيف و يحق لها رضاعة الكبير و الصغير  و تنفيذ فتاوى مفتي المملكة المعين من قبل الملك .
لا يحق للمرأة الإنتخاب و لا قيادة السيارة  أو البسكليت و استعمال الكمبيوتر و لا السباحة بالبحر لأنه اسم مُذكر و لا أدري إذا كان يحق لها الإستحمام في الحمام لأنه اسم مذكر أيضاً .
لا حقوق للإنسان في السعودية .
حرية الشعائر الدينية للأديان الأخرى غير المسلمة ممنوعة منعاً باتاً
ممنوع بناء الكنائس
و أخر فرمان في لسعودية
الحكم بالأعدام لمن يُدخل إنجيل للسعودية .
و طبعاً هذا يُطبق على الأقباط و السوريين و الفلبيين و باقي دول العالم و يُثتثنى منه الأمريكان و الأروبيين و الروس . 
الفتاوي تحت و في ظل حكم الملك الرشيد تنقل المجتمع السعودي إلى أدنى درجات السلم العالمي للتخلف .
الحريات في قفص حديدي
و لا حرية في السعودية إلا  ( حرية الرياضة ) و التناحر بين ملاعب كرة القدم و صرف اهتمام الشعب عما يدور في باطن أرض الحجاز  و على سطحها من نهب للثروة  الهائلة و مقدرات شعب يعيش بعضه تحت خط الفقر .
فلا يحق حتى لأحد افراد العائلة المالكة إنتقاد الملك و تصرفات الأمراء تحت عقوبة السجن و الاختطاف  و استرجاع المخالف حتى و لو من  حضن (  سويسرا ) .

الحياة الإقتصادية :
........................
..... أغنى دولة في العالم يعيش 30 % من سكانها تحت خط الفقر في بيوت أسوء من مساكن الصفيح في الإرجنتين و المكسيك و جنوب شرق آسيا  و أفريقيا .
..... يتربع آل سعود  ( أمراء و أميرات ) على  أكبر ثروة شعب و يعيسوا فيها نهباً
و يصرفوها على الموبقات و القصور و الفجور في مرابع الدعارة العالمية
حتى وصل الأمر بأحد الأمراء السعوديين لشراء كلسون مستعمل لإحدى لاعبات التنس الروس في ظل حكم الملك السعودي الراحل ( عبدالل بن عبد العزيز ) بـ  30 ألف دولار أمريكي .
الثروة النفطية التي تحويها بلاد الحجاز توفر المليارات من الدولارات لحساب و أرصدة الملك و الأمراء الأميين اللذين لا يعرفون حجمها و مقدارها .
فالبنوك و أنطمة الأستخبارات الغربية و الشركات و المافيا هم الوحيدين القادرين على معرفة الحجم الحقيقي لتلك الثروات .
المشاريع الحكومية السعودية كلها تفلس بسبب الهدر و السرقة .
فالعائلة المالكة تسيطر على كل شيء بلا رقيب أو محاسب .
........................................................
يبقى أن أذكر
أن البلدين المتناحرين الثريين و المؤثرين في منطقة الشرق الأوسط
يتشابهان في بعص النقاط و النواحي
و يختلفان اختلاف شاسع و جوهري في أهم النقاط
ألا وهي الإخلاص للوطن و الأرض
......  ف الحكام الأيرانيين
 و باختلاف أحزابهم السياسية  و من يأتي للحكم
هم مثقفين وطنيين يعملون و  ((((( يتناحرون بنزاهة لمصلحة ايران ) )))) و يتركون الحكم  بعد أربع أو ثمان سنوات فقراء كما جاؤوا اليه  كالرئيس السابق ( المهندس أحمدي نجاد )
و هكذا بنو مجد ايران و قوتها .
...... أما الحكام السعوديين
ينتقل الحكم من ملك  أمي جاهل لآخر إما عن طريق النحر أو القبر أو التعيين من قبل الغرب
يأتي الملك الجديد  بطاقم جديد و يستبعد أنصار  الملك الراحل القديم بكل طاقمه إلا حقيبة الخارجية التي يعينها الغرب .
و يذهب حكم حرامي بلصوصه ليأتي حكم حرامي آخر لينهب أرض الحجاز و شعب الحجاز من جديد
و بهذا الفرق وصلت ايران لمصافي الدول النووية
و لم تكتشف السعودية  و تخترع إلا بول البعير  و  لم تقدم للإنسانية إلا مأجورين داعش و الإنتحاريين  .
كان هذا ملخص موجز للفرق 
بين
الجمهورية الإيرانية الاسلامية
و
المملكة السعودية ...................................



(465142) 1
هراء
محمد حسن
حشو و هراء
استغل وقت في عمل مفيد او هواية مفيدة
بدل هذا الهراء
July 27, 2015 12:59 PM


(465145) 2
قولك الكلام الحق فلاغبار عليه
ميارادم
حضرة الكاتب المحترم اجدت واصبت كبد الحقيقة ولكنك سهوت عن فروقات اخرى لااعلم ان كنت قاصدا ذلك ام نتيجة سهو وهو ان ايران مدت يد المساعدة لكثير من المظلومين وخاصة الشعب الفلسطيني وغزة تحديدا بينما بنو سعود مدوا العرب والمسلمين الاخرين بالارهابيين والتكفيريين للاساءة للاسلام وقتل وسفك دماء من لايروق لهم ومساعدة الصهاينة بطرق ظاهرة احيانا وخفية احيانا
July 27, 2015 2:06 PM


(465147) 3
مقارنة شيّقة
عبد الكريم سليم الشريف - القدس
تكتب :(1) " فالسعودية هي البلد الوحيد في العالم الذي سمي باسم عائلة حكامه " ...

(2)" هذا البلد الذي سمي باسم مؤسسه
البدوي الوهابي ( عبد العزيز آل سعود )" ...

و هل نسيت " المملكة الاردنيّة الهاشميّة " وهو الاسم المنسوب للعائلة الهاشميّة الحاكمة في الاردن؟ ( في الاصل هي عائلة " عون " ...
July 27, 2015 2:26 PM


(465148) 4
ok
Mohammad.dk
حبذا نبذه عن بلدك تتهم ايران متخلفه يا ماوحي ملوحي لعلمك ايران لها ٣٠٠٠ سنه تاريخ ارجوك كن منطقي
July 27, 2015 2:46 PM


(465203) 5
آل سعود أسفل وأنجس خلق الله
عربي
ندعواالله من أعماق قلوبنا أن يمكن شعبنا العربي المسلم في أرض نجد والحجاز من اجتثاث عائلة آل سعود النجسة وتخليصه منها في أقرب الآجال.كما نتوجه بالدعاء إلى الله أن يدمر كل سلطة أرضية تتعاون أوتمد يد العون بأي صورة كانت لحكام آل سعود الظلمة وأخص بالذكر الحكومات والهيئات الحاكمة في الدول الكبرى التي تدعي كذباً وزوراًالحرص على حقوق الإنسان وكرامته وتقيس ليس بمكيالين فقط بل بعدة مكاييل وكلمة أخيرة لرقم 1المعلق محمد حسن سكر ثمك وكل خرى وانطم واسكت
July 28, 2015 11:02 AM


(465329) 6
تعلیق مختصر
najvaye-kangan
مقال رائع و جدیر ب تامل ومقارنة ب تحقق هکذا یتم آخر تفهیم للمفارفات و افضلیة ب نسبة لدولتین حتی ف دول اوروبی
July 30, 2015 2:34 PM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز