Arab Times Blogs
مايك ماوحي ملوحي
mallouhi_m@yahoo.com
Blog Contributor since:
20 April 2011

من يسمي ما يحدث في سورية بالارهاب . هو جاهل أو شيطان أخرس ..


للأسف معظم قنوات الأعلام و الأعلاميين
و حتى الأعلام الرسمي
و فطاحلة النظام من السياسيين .
يقودهم الغرب حيث يراد لهم أن يكونوا .
تصريحاتهم تُدور الزوايا و تنحرف عن الحقيقة .
و هذا ما يفرح به المجرم الحقيقي عندما يتخفى خلف تصريحات ممثلين النظام
من الصحف و التلفزيون
و حتى الجعفري في أروقة الأمم المتحدة عندما يتحدثون عن أسباب الألم في سورية و يردووه جميعاً
إلى الأرهاب  !!!!!!!!!!!!!!!
و هذا المعجم للتعريف غير دقيق أو صحيح و مجافي الحقيقة .
يجب أن نُفرّق بين الأرهاب و العدوان .
الغرب و مأجوريهم في مواقع الهجوم و يسمون ما يحدث في سورية بثورة .
جنودنا يدافعون برجولة و تضحية قل مثيلها على الأرض دفاعاً عن وطن .
و  سياسيينا في مواقع الدفاع على المنابر السياسية
يسمون ما يحدث بالأرهاب .
الفرق كبير في الجوهر
بين حيثيات الأرهاب من جهة  .
و الحرب و العدوان الرسمي المتلطي خلف مسميات الارهاب لتدمير الدول المستقلة و إبادة شعوبها و اركاعها من جهة اخرى .

الأرهاب الحقيقي .
........................
هو  :
أعمال عنف و جرائم منظمة
و على الأغلب غير منظمة لعصابات
و مجموعات ارهابية تتخذ سمة غير رسمية
فمن الممكن وجود مقاومة تستخدم العنف و السلاح للتحرر من احتلال .
( و لكن من غير المنطق وجود رسمي لدولة ارهابية في هذا العالم ) تستطيع الأستمرار في الحياة بصورة سافرة عدا ( اسرائيل ) .

أما الحرب و العدوان الرسمي على الدول المستقلة .
....................................................................
فهو :
عدوان مخطط  و ليس ارهاب  .
منظم و مُعد له مسبق ( كأنفاق باب عمر و غيرهااااا ) عن سبق اصرار و تصميم .
تُسحب منه صفة الأرهاب و يأخذ شكل العدوان الكامل السافر على دولة مستقلة ذات سيادة  عندما تدعمه و تخطط له دول كبرى لمآربها و مصالحها الخاصة تحت حجج واهية كاذبة و تدعمه بكل أنواع الدعم المادي و البشري و اللوجستي .
( من عبيد ( مرتزقة ) و أموال و معدات قتالية فتاكة و مدربين فنيين و أجهزة اسناد و اتصالات ) .
و حتى تغطية جوية كما حصل في ليبيا .
و كان سيحدث في سورية لولا استيقاظ الصين و الروس ......
و ما يحدث في سورية الآن .
خير مثال على ذلك .
حرب رسمية و عدوان منظم و اجرام رسمي ( نازي صهيوني يهودي غربي ) 
على بلد كان يتربع على سلم السلم و الأمان العالمي و الأكتفاء الذاتي رغم الفساد كبقية دول العالم الديمقراطي ( الحُر ) .
فالأدوات و الجج دائماً جاهزة و المال متوفر في دول الحمير العرب و لكل بلد حجة مسبقة الصنع حسب وضعه و قوته و مقاومته  .
من محكمة دولية إلى حرب دبح و ابادة انسانية و العصا غليظة  .
وسائلهم و مرتزقتهم متجددة و دائماً جاهزة و بوجوه مختلفة .
صنعوهم و استعملوهم
و عندما حان الوقت للتخلص من هذه النفايات .
وعدوهم بالخلافة و الأمارة و حكم شريعة أهل الكهف بأرض الميعاد سورية .
كما وعدوا مرسي في مصــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر .
و أغدقوا عليهم الكلاسين و حور العين
و باركوهم بخونة رجال الدين .
و حملّوهم رايات لا إله إلا الله و ميشيل كيلو و خالد ابن الوليد و أبو بكر و عثمان ابن عفان .
و شرّعوا لهم بانجيل برنابا و القرآن
و لكن إلى سورية و ليس إلى فلسطين .
و لملموهم من افغانستان
و تونس و ليبيا و السودان
و ساقوهم وراء فتاوي الجهاد
من خليج البغي و بلاد الجمال و البعران
و من أرض الحرمين و أولاد الحرام و الشيشان و باكستان
و أرسلوهم من اسبانيا و فرنسا
و بلاد الفرنجى و الأمريكيتان .
إلى أرض يوحنا ليدمروا تاريخ المسيح و الصلبان
و درّبهم الغرب و آل داوود في صحراء النقب
و أرض نشامة الغدر في عمان .
و بعد كل هذا التخطيط و الأجرام
يقولون سلفية و تكفيرية و وهابية ارهاب .
و مهما هاجم الجعفري
السعودية و قطر و اتهمهم باستقدام المجرمين من كل أنحاء العالم لسورية  .
فالتقصير كبير
فمن يضحك على من .
هؤلاء الرعاع لا يعرفون ركوب حتى البعران أو  الجمال
و لا يحق لهم النهيق إن لم يسمح لهم سيدهم كالدواب .
كان يجب أن يشير  بالاصبع إلى ممثلي حكومات الدول الغربية المجرمة و اسرائيل و يقول لهم
أنتم المجرمين القتلة في سورية .
أنتم دباحين الأطفال .
............................................
أرجوكم لا تسمون ما يحدث في سورية بالأرهاب
يا سادة يا كرام :
إنها حرب و عدوان و ابادة للأرض و الأنسان
و تدمير لحجارة فينيقيا و اوغاريت و حضارة زنوبيا
و أرض معلولا و آرامية الرهبان .
إنها قصة حقد آل داوود الذي لا ينتهي
و لا تنتهي صلاحيته مع مر السنين و مرور الزمان  .
إسمها حرب ابادة أمروهم بها الأسياد .
انها عدوان .
فلا تساعدوا المستعمر على تغطية جرائم حربه على سورية باسم عورة الارهاب

 

 



(436249) 1
حرب خسرها و يخسرها و سيخسرها العرب
Shakeeb
صدقت! حربا قذرة لانها بدون مشاركة العدو.
من يحب وطنه لا يتحالف مع العدو الخارجي ضد "العدو الداخلي".
لذا فهي حرب خسرها و يخسرها و سيخسرها العرب لان العدو من بعيد يضغط الازرار. يشارك عن بعد. كل الحكام و الملوك و الامراء ابطال في لعبة كمبيوتر صنعها بذكاء يهودي.
March 21, 2014 2:40 PM


(436270) 2
مع الأسف
GK
قرأت جملة أعجبتني - يجب اختيار الكلمة بالحرص الدي نختار فيه الأصدقاء-. ما رأيكم ؟؟ نعم ، معك حق يجب انتقاء الكلمات بجدية وحدر. عدرا زر الدال لا يعملز
March 21, 2014 9:18 PM


(436276) 3
وضع النقاط على الحروف
ابو كنان السوري
نعم كل هؤلاء المجرمين اللذين يهاجمون سوريا وشعبها العظيم تحت رايات مختلفه من حرية وديمقراطية واسلاميه ووهابيه إنما رايتهم واحده تتخفى وراء قذاراتهم وهي راية بني صهيون الاستعماريه.
قلنا منذ زمن طويل ان الاستعمار يغير دوما خططه وأدواته ونحن في القرن الواحد والعشرين قرن الاعلام المفتوح والحودو المفتوحة .....وهاهي سوريا تدفع ثمن هذا الجنون والهجوم ...
March 22, 2014 1:27 AM


(436279) 4
منذ مئات السنين ونحن نحسن للشيعة وهم يعيشون بيننا طيلة هذه السنين
مسلم وبس
للأسف فقط عندما تمكن الشيعة عن طريق أمريكا وحلفائها من حكم العراق صاروا يريدون الإنتقام للحسين ولأهل البيت عليهم السلام . ولكن السؤال ممن ينتقمون ؟؟ منا نحن أهل السنة الذين قبلناهم بيننا وعاشوا بيننا؟؟ للأسف صارت دعواهم يا لثارات الحسين يربطونها عصبة على جباههم كعلامة للإنتقام والعياذ بالله .

أعداء الإسلام فرحوا جداً لهذا الحال واستغلوه أيما استغلال ولا زال الشيعة والسنة يعانون من هذا الإستغلال حتى الآن القتل بالآلاف والتشريد والتهجير بالملايين ومن المستفيد !!

إيران وحزب الله ظلموا الشيعة بمواقفهم هذه وجلبوا عليهم الخراب والدمار وكل ذلك حتى يرضون الحسين !! ألا لعنة الله على الظالمين من السنة والشيعة.

March 22, 2014 2:36 AM


(436293) 5
أحسنت
L.M
نعم أحسنت بتوصيفك لما يجري في سوريا
March 22, 2014 8:36 AM


(436719) 6
إلى الأخ رقم 4
Faisal
الأخ مسلم و بس حضرتك تقول قبلناهم و عاشو بيننا ... ممكن اعرف الأخ من وين ... نحن الشيعة العرب هذه أرضنا و جذورنا و تاريخنا لسنا دخلاء على احد و لا يهمنا ان قبلت بنا او لم تقبل عشنا و سنعيش على هذه الأرض ... والسنة أهلنا و أخواننا لكن انت و أمثالك هم من يعكرون حياتنا .... بس لو الله يفكنا منك ومن اللي مثل تفكيرك كنا عشنا بخير و بأمان
March 28, 2014 10:28 AM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز