Arab Times Blogs
سميح خلف
sameehkhalaf@gmail.com
Blog Contributor since:
12 November 2013

كاتب وصحفي من فلسطين

دحلان .. خطاب كاشف وعنيف

في مسيرتنا الثورية ومنذ عقود كان الحديث عن الاصلاحات في داخل حركة فتح يأخذ درجات متفاوتة من اعتراضات داخلية او علنية ادت الى كثير من الانشاقات في كل مرحلة من مراحل انطلاقة الثورة الفلسطينية بقيادة حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح

ربما تحدث كثير من الكوادر عن ازمة اوسلو وكيفية تنفيذها من الجانب الفلسطيني وحالة التدمير التي مارستها القيادة الفلسطينية للسلطة التي كان يمكن لها ان تعمل كمؤسسات وتأخذ بالحد الادنى سياسيا ً وامنيا ً مع الجانب الصهيوني، وبناء قاعدة وطنية تكون هي الحافظة للمكون الوطني ان فشلت تلك الاتفاقية،ولكن سلطة اوسلو وخاصة بقيادة عباس التي لم تبقي لا على اوسلو ولا على غير اوسلو ، بل احدثت انهيارات وطنية شاملة من افق فئوي تسلط على الشعب الفلسطيني ورجال اعمال وناهبي تاريخ الشهداء والعطاء الفتحاوي وما كان لهذين البعدين من مناخات سيئة لم تترك الحجر والبشر ولا التاريخ ولا القضية الاواصابته اسهم الفاسدين والفسدة بدأ من عباس وابنائه الى بطانته الفاسدة التي لم تترك شيئا ً الا واستثمرته لصالحها فكان الانقسام والتجنح بالضفة الغربية والنهب والسرقة والشركات واذلال المناضلين واقصائهم من الاطر ومصادر القرار وفي تعاون مطلق مع رغبات الاحتلال ومستوطنيه في الضفة الغربية وفي الشأن الفلسطيني .

لأول مرة ومنذ اعتراضي على تلك السلطة منذ عقود وهي مازالت في اطر حركة فتح اجد نفسي واقفا ً باعجاب امام ما تحدث به القائد الفتحاوي محمد دحلان عن مناخات تلك السلطة وسلبياتها وعهرها السياسي والوطني.

ربما تحدثت سابقا ً ومرارا ً عن حفظ الامن الصهيوني من قبل عصابة محمود عباس واجهزته ونهجه المميت للساحة الفلسطينية ، وقمنا بالتحريض لكي تتخلص حركة فتح من تلك السلطة وتلك القيادة الفتحاوية لكي نحفظ تاريخ حركة فتح والتاريخ الفلسطيني من الهبوط.

لقد كانت كلمة القائد الفتحاوي محمد دحلان تكشف وبشكل رسمي ومن موقعه ما تحدث به كثير من كوادر فتح عن تجاوزات تلك السلطة على الصعيد الوطني وعلى الصعيد السلوكي،فهو لم يبقي شيء ولم يتحدث عنه سواء عندما اختارت السلطة طريق المفاوضات للحفاظ على ذاتها ومكونها الفئوي للحفاظ على مصالحها ومشاريعها التي تنسجم انسجاما ًمطلقا ً مع مشاريع الاحتلال ومقاوليه في الضفة الغربية والقدس، حيث تباع الارض الفلسطينية في ابوديس وابو غنيم لصالح المستوطنين وبرعاية من مسؤولي الطراز الاول في تلك السلطة .

لقد تحدث القائد الفتحاوي محمد دحلان ووضع الحقائق امام الشعب الفلسطيني كما هي وبدون لبس او مواربة بل حقائق يجب ان يتعامل معها الشعب الفلسطيني ولانها تمثل خطر حقيقي على مستقبله وبوجود هذه السلطة وبوجود قيادة مثل قيادة محمود عباس وبطانته.


لقد تحدث محمد دحلان عن ائتلاف وطني مع كل فصائل المقاومة لانقاذ الشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية من بيع محقق للوطن وللتاريخ الفلسطيني من قبل تلك العصابات،وتحدث من قبل القائد الفتحاوي ابو علي شاهين ولي شخصيا ً في زيارتي له عندما قال لي ” يا سميح لا تتركوهم يبيعوا فلسطين ” وهاهو محمد دحلان يعبر عن هذا المطلب وبكل وضوح ويناشد الفتحاويين لرفض تلك القيادة لتهديدها للبرنامج الوطني وللقضية الفلسطينية برمتها،ويطلب ائتلاف وطني بين الفتحاويين وباقي فصائل العمل الوطني.

لقد هاجم محمد دحلان وبعنف الادارة الامريكية والاسرائيليين والسلطة معا ً ومراهنته الان على قوى الشعب الفلسطيني لكي تسترد الواقع الحقيقي لمسارات القضية الفلسطينية.

لقد تحدثنا سابقا عن خطورة المفاوضات التي يستغل فيها العدو الصهيوني عامل الزمن لتنفيذ اكبر ما يمكن تنفيذه من استيطان واستيلاء على الارض واقدار شعبنا الفلسطيني في الضفة الغربية،وهو نفس الوصف الذي تحدث به الاخ محمد دحلان حول استغلال قضية المفاوضات في تهديد المسجد الاقصى واحتلاله وربما تقاسمه مع ادارة محمود عباس ولكي تبقى السلطة وتبقى فقط ،فتلك السلطة التي تحافظ على ذاتها وعلى شخوصها على حساب الشعب الفلسطيني،فآن الآوان ان يتخلص الشعب الفلسطيني من تلك الادوات التي تحقق ذاتية المشروع الصهيوني على ارضنا الفلسطينية.

ولي كلمة اخيرة هنا، هاهو القائد الفتحاوي يكشف عن عمقه الحقيقي وبدون اي حسابات اقليمية او غير اقليمية من ارادة وطنية خالصة يتحدث عن المآساة الفلسطينية وعن مآساة شعب في سلطته تتاجر صباح ومساءفي قضيته وحقوقه ، حيث البطالة والفقر وخسارة الارض والتاريخ والتجربة،تمارسها تلك القيادة الهابطة الغير مسؤولة عن اشرف قضية واقدسها على الكرة الارضية وهي قضية الشعب الفلسطيني والارض الفلسطينية



(425596) 1
مجددا .. دحلان من بعد أن أنجرف إلى نفق مظلم، وأنزلق إلى نهاية سرداب مسدود في الوطنية ...
World Arab Lobby

هنالك أسئلة كثيرة وعلى دحلان أن يقدم نفسه من خلال ورقة عمل على أرض الواقع، وليس شعارات وطنية، رأسمالها هبات ومكرمات دحلات لأنصاره ممن يحملون السلاح لحماية موقعه في الشعب العربي الفلسطيني، والتصويت له في المجلس التشريعي، والتصفيق والتزمير له في الأعلام، ورعاية مصالحه الشخصية في العلن والخفاء على حساب الوطن شعبه وقضيته.

November 13, 2013 12:35 AM


(425597) 2
ولكن؛ ألا يوجد في الشعب العربي الفلسطيني إلا دحلان قائد مغوار؟
world arab lobby
ماذا قدم ...العقيد دحلان للشعب العربي الفلسطيني سوى خراب في غزة، ودمار في المقاطعة، واستثمارات لجيبه الخاص؟
لماذا، لا يشكل دحلان والتيار الثالث قيادة بديلة من أجل الشعب العربي الفلسطيني، تمثل كافة شرائحه وأطيافه، وكل تطلعاته، وجميع متطلباته ؟
لماذا، لا ينضم دحلان والتيار الثالث وغيرهم إلى المعارضة العربية الفلسطينية الخاوية ممن لديهم ثروات وعلاقات خارجية وأجندات أجنبية؟
ألا يوجد برنامج إلا برنامج فتح من أجل تحرير فلسطين، وقيادة الشعب، و الدفع للأمام بمسيرة المشروع الوطني؟
هل انقرضت منظمة التحرير الفلسطينية م.ت.ف ورجالها، ولم يعد إلا الغربان تعشعش في عروشها؟
هل صارت دبي المقر الرئيسي وعاصمة للقيادات العربية والزعامات الفلسطينية، وهي بحد ذاتها أرض محتلة صارت محرمة على الفلسطيني للإقامة والعيش فيها؟
November 13, 2013 12:40 AM


(425598) 3
متى سيقدم دحلان براءة ذمة مالية، وأدلة تثبت عدم خيانته لحساب العدو، وبراهين بأنه غير متورط دمويا ؟
world arab lobby
هل ملايين دحلان التي هطلت عليه من سماء السمسرة الوطنية والتي لا يريد تقديم براءة ذمة مالية عنها، تكفي ليكون الرقم المالي من بعد رحيل الرقم الصعب أبوعمار؟
ما هو المشروع الوطني الذي يملكه دحلان لكي يكون البديل على الساحة الفلسطينية ورئيسا على الشغب العربي الفلسطيني؟
هل برنامج دحلان الوطني منافس أفضل من برنامج المعارضة العربية الفلسطينية والتي لا يملك مناصريها مليم أحمر في جيوبهم؟
هل تحول الشعب العربي الفلسطيني إلى سلعة استهلاكية، في سوق المتاجرة بالشعوب، والمزايدات بالأوطان والدول؟
November 13, 2013 12:45 AM


(425601) 4
رد على مقال سميح خلف دحلان خطاب كاشف وعنيف
يوسف
لنعتبر ان ما ذهب اليه الكاتب مجازا انه صحيح وواقعي هل يشك الكاتب ان دحلان هو الاكثر فسادا وهل سأل نفسه يوما من اين لمحمد دحلان كل تلك الاموال الم تكن من اموال الشعب والتي من المفروض ان يشتري بثمنها سلاح، ثم ان الكاتب لا يتذكر ماضي الرجل عندما كان من صانعي القرار والمنسقين الرئيسين مع الطرف الاسرائيلي ان ذاك والا يكفي انه المسؤول بدرجة كبيرة عما حدث من تسليم غزة لحماس للوقوع في التيه الحالي، والله نفسي يكون محمد دحلان نظيف وادافع عنه اكثر من صاحب المقال ونفسي يعلن ان الاموال التي بحوزته هي استثمار لصالح الشعب الفلسطيني والا فان المزاودة على قيادة السعب من مشبوهين لا يجدي ولا يغير من الواقع الاليم
November 13, 2013 1:33 AM


(425624) 5

حاجي خرينه
القائد بتاعك حرامي ساقط ولا يقل نذاله وخسه ووضاعة عن باقي حرامية اوسلو وفتح الذين باعوا ودمروا القضيه الفلسطينيه النبيله، حيث حولوها للعبه يتقاذفونها كشراب مقطوع وقد احترفوا اساليب الشيطنه والدجل والكذب والسرسره من ربهم الاكبر ابو ضراط المازني للجحش كبيرهم ومفاوضهم يا حلاوتهم ضريطات عريقات ابو طيز كبيره،، لعنة الله عليهم اجمعين. وعليك انت يا منافق يا كويتب في زمن الشقلبه هذا. وعجبي!.
November 13, 2013 8:11 AM


(425642) 6
تفووووووه
أبو العبد
أستغرب من عرب تايمز نشر هذا الإعلان التافه والدعاية السمجة للمدعو دحلان الذي يتم تلميعه حالياً تمهيداً لمرحلة ما بعد عباس وأقول بإسم ٢٥ شخص معي "اتفوووووه" عليك يا خلف إنت ودحلان
November 13, 2013 3:56 PM


(426236) 7
كلامك غير مقبول
عيسى
لم اجد احدا يحب دحلان سوى دحلان نفسة وانت .. يبحث فقط عن مصلحتة وان يكون فى مركز ما ..ودعنى اسالك حتى لو اصبح فى مركز هل سيحارب اسرائيل .. وما عنده من امكانيات وما عند السلطة ايضا من امكانيات ..ولا اظن ان هناك دولة عربيه واحده سوف تحارب حليا من اجل فلسطين سوى بالشعر والخطابات ..فلسطين نامت قضيتها لسنوات قادمة ربما بعد عهد عباس ودحلان وغيرهم ليس لنا قوة او رغبة للقتال
November 21, 2013 2:38 PM


(443014) 8
الرجاء عدم نشر تعليقي الأخير
جورج
هذا الرجل يشبه صاحب صحيفة القدس العربي
July 12, 2014 10:24 PM


(462917) 9
خائن
ابراهيم
دحلان خائن
وكاتب المقال حمار تابع لدحلان
June 14, 2015 6:08 AM


(475351) 10
...العقيد دحلان
GUSS KALLAS
عضو اللجنة المركزية في حركة "فتح" اللواء سلطان أبو العيني أثناء دخوله رام الله لحضور مؤتمر حركة "فتح" في بيت لحم؛ قام بإبلاغ محمد دحلان أن بحوزته معلومات في غاية الأهمية تتعلَّق بـ"حزب الله" وسورية وإيران والفصائ الفلسطينية في لبنان وسورية، وأن هذه المعلومات والصور المرفقة بها مفرغة على أقراص "سي دي" أحضرها معه من لبنان، وطلب من دحلان ترتيب لقاءات مع ضباط كبار من مخابرات العدو الصهيوني لوضع هذه المعلومات بين أيديهم.
وأوضحت المصادر أن دحلان اتصل بقادة أجهزة أمن العدو، طالبًا منهم عقد اجتماع عاجل، موضحًا لهم أن هناك معلومات استخبارية مهمة جدًّا، وأن يتم اللقاء دون ظهور دحلان؛ "لأن لبنان وسورية تقعان ضمن اختصاص شعبة الاستخبارات العسكرية"، وتم الاتفاق مع دحلان على أن يتم اللقاء مع سلطان أبو العينين من جانب قائد سلاح الاستخبارات العسكرية، مشيرة إلى أن اللقاء تم في (3-9-2009)؛ حيث عقد في مغتصبة "كفار ماعوز" قرب بيسان بحضور رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية للعدو الجنرال "غلعاد يادلين"، ومعه الجنرال "أرئيل كارو" إلى جانب سلطان أبو العينين، وقدَّم سلطان خلاله معلومات استخبارية حول "حزب الله" وخرائط وصورًا، كما قدَّم معلومات عن سورية وعن إيران و"حماس" والفصائل في لبنان وسورية.
April 4, 2016 11:11 PM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز