Arab Times Blogs
بلال فوراني
billyfourani@hotmail.com
Blog Contributor since:
26 August 2012

‏مصر تصلي الاستخارة وسوريا ما زالت تتوضأ بدم الحروب ..؟؟

 

للأسف مصر ما زالت تصلي صلاة الاستخارة كي تعرف من سيحكمها

في الوقت الذي ما زالت تصلي فيه صلاة الغائب في سوريا

مصر اليوم تصحو على حقيقة القناع الذي تنكرت خلفه جماعة الاخوان

بينما لا تزال نائمة عما يحدث في سوريا من دعوات اقامة الخلافة الاسلامية .

مصر قام اعلامها ولم يقعد على سحل مواطن وقتل أربعة من الشيعة

ولم تتلفت لا يمنة او لا يسرة حين قام اولئك المجرمين أنفسهم بارتكاب المجازر و المذابح بحق الشعب السوري وهم يقولون الله أكبر .

مصر انتفضت على حكم الظالمين لكنها لم تمنع نفسها من أن تظلم الشعب السوري حين صوّرت في اعلامها الضحية مجرماً والمجرم ضحية ,

و حين ظنتّ أن الشعب السوري يموت على يد حاكمه بينما كان هذا الشعب يدافع عن حاكمه و بينما كان حاكمه يدافع عن تراب وطنه وشعبه وتاريخه .

مصر كانت تبتهلّ أمام شيوخها الذين يدعون للجهاد في سوريا

لكنها غضبت حين صاروا يدعون لحماية الشرعية في مصر ,

وانتفضت عليهم حين اكتشفت أخيراً قناعهم المزيف و المزركش بشعار "الاسلام هو الحلّ" .

مصر تصلي الفرضّ على أرضها وتجمع بين صلاتيّ الاستخارة والغائب

في الوقت الذي ما زالت سوريا فيه تعيش صلاة الحرب وتجمع بين صلاتي النصر و الميت .

ترى

هل سيستيقظ الاعلام المصري ليكتشف أن صلاة المصريين منقوضة في سوريا؟

أم أنهم سيرددون "ولا تقربوا الصلاة في سوريا وانتم سكارى"؟ 

على حافة سوريا

مصر لن تصحوّ من صلاة الاستخارة

طالما أن شيطانها الأخرس يوسّوسّ لها

بأن ما يحدث في سورية هو ثورة شعب ..؟؟

 


تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز