Arab Times Blogs
صالح صالح
arabicpress.news@gmail.com
Blog Contributor since:
22 May 2013

https://twitter.com/wikoleaks

الإسفاف الإعلامي و بارادوكس الرنك

سأبدأ بتعريف البارادوكس، أو المفارقة، سأقتبس التعريف من وكيبيديا "المفارفة في المنطق الرياضي هي جملة خبرية تناقض المنطق فهي لا يمكن أن نقول عنها أنها صحيحة كما لا يمكن أن نقول أنها خاطئة، فإذا أخذنا الجملة الآتية : "أنا أكذب الآن" فإذا افترضنا أنني صادق يعني أن الجملة صحيحة الأمر الذي يناقض كوني صادقا أما إذا افترضنا أنني كاذب فالجملة خاطئة ونفيها صحيح أي أنني صادق ويناقض كوني كاذبا

 

أما الرنك فهي نسبة مشاهدة موضوع ما، او رابط "لينك" في الوب. مثلاً لو كتبنا مقال في جريدة عرب تيمز، و حصل على نسبة مشاهدة عالية، سيزيد الرنك لعرب تايمز، و إذا كانت نسبة المشاهدات ضعيفة، الرنك يكون منخفضاً. هناك مواقع تقيس الترافيك و الرنك للمواقع. و أيضاً في الإعلام المرئي يوجد علم لقياس المشهادات

 

المشكلة المضنية هي المفارقة التي نقع فيها عندما نقرأ أو نسمع الإعلام الحقير. فالإطلاع على هذا الإعلام لا بد منه على مبدأ إعرف عدوك، لكن في نفس الوقت هذه دعاية للقناة يعني دعماً لها. و هذا ما يحصل معنا لا إرادياً عندما نقلب بالريموت كونترول و نقع على قناة حقيرة أو قناة عبرية، قد نكيل الشتائم قليلا و نشاهد كم وصلة

 

قاطعت قناة الجزيرة ستة أشهر، لأنني لا أريد أن أزيد الرنك لهذا الإعلام الشاذ، صمت ستة أشهر و أفطرت على كيل شعير، لإن اللحظة التي غدرتني فيها الريموت كانت لوصلة للإعلامي الشاذ فيصل القاسم، و كان البرنامج قد تغير كثيرا، و كان الأمر فاقع الى درجة أني عفت حالي يا زلمة. كانت غلطة، لكن رغم الإشمئزاز تمنيت أن أكون مكان الضيف الذي من المفروض أن يمثل الوجه المضاد للنعاج، لأجيب عن سؤال وحيد، فقط! السؤال هو: يا زلمة شوف رأي الشعب العربي شو بيقول، في 96 بالمئة فاصلة ... بيقيولوا ....
إرتبك الضيف، لكن الجواب الصحيح هو: في 4 فاصلة ... يا زلمة يا داخلين بالغلط على موقع الجزيرة أو قد بلعوا السكين لا يريدون زيادة الرنك و في نفس الوقت يريدون أن يتجسسوا قليلاً على عدوهم


تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز