Arab Times Blogs
د. حسيب شحادة
Haseeb.Shehadeh@Helsinki.Fi
Blog Contributor since:
10 February 2012

استاذ في جامعة هلسنكي

حارس أطلق النار فقتل يهوديا هتف الله أكبر في باحة حائط المبكى

حارس أطلق النار فقتل يهوديا هتف “الله أكبر” في باحة حائط المبكى ترجمة حسيب شحادة جامعة هلسنكي تحت هذا العنوان كتب يئير ألطمان، هيئة تحرير ولا (Walla)، أخبار، يوم الجمعة،21 حزيران 2013 ما يلي تشك الشرطة أن حارسا لاحظ أن رجلا مكث في المرحاض العام وظن أنه حاول أن يستلّ سلاحا. قال شهود عيان إن الحارس أطلق النار عليه عشر طلقات على الأقل. طاقم نجمة داؤود الحمراء أعلن عن موته. حادث إطلاق نار اسثتنائي في باحة حائط المبكى في القدس: أطلق حارس مدني صباح اليوم، يوم الجمعة، النار على مواطن إسرائيلي يهودي هتف حسب ادعائه “الله أكبر” وحاول إخراج شيء ما من جيبه عندما كان في المرحاض في منطقة حائط المبكى في القدس القديمة. تقول الشرطة إن الحارس ادّعى بأنه ظنّ أن الرجل ابن الـ 46 عاما، حاول أن يمتشق سلاحا

 حاول أفراد الطاقم الطبي لنجمة داؤود الحمراء إحياء الجريح الذي أصيب بجروح قاتلة ولكن بدون جدوى فاضطروا في النهاية إلى إعلان وفاته. قصّ زئيڤ حيفتش من الطاقم الطبي لنجمة داؤود الحمراء الذي عالج المصاب على “ولا” أخبار: “عانى الرجل من عدة جروح نتيجة إطلاق النار، كان بدون نبض للقلب وبلا تنفس”

 قال أحد شهود العيان: “كنتُ في ساحة حائط المبكى، وصلت للصلاة كعادتي كل صباح. فجأة سمعت طلقات نارية انطلقت من جهة المراحيض، قرابة العشر طلقات. “بعد إطلاق النار استلقى كل المصلين على الأرض وهبّ رجال الشرطة والحراس مهرولين في كل اتجاه. رأيت الرجل المصاب منطرحاً على الأرض دون حراك”. ورد التقرير الأولي للحادث من وكالة “تسپيت” (استطلاع). حاخام حائط المبكى، شموئيل ربينوڤيتش، أعرب عن أسفه وألمه إزاء الحادث

 “الحاخام واثق بأن الشرطة ستحقق في الحادث وأضاف أن هذا الحادث مأساة قاسية بغض النظر عن ظروفها وحيثياتها. داڤيد دهان، رئيس الجمعيات الاجتماعية في الكنيست، كان شاهد عيان وروى: “إني أصلي هنا كل صباح وأعرف القتيل، إنه شخص غريب الأطوار، يتطوع في “بيت تمحوي” بإدارة “حباد” (= مطعم يقدم الطعام للفقراء مجانا أو بمبلغ زهيد؛ معنى هذه اللفظة “تِمْحوي” التلمودية هو قصعة ذات أجزاء منفردة لحفظ ألوان مختلفة من الطعام فيها، السفرطاس. حب“د اختصار لثلاث كلمات عبرية معناها: حكمة، فهم، معرفة؛ اسم لفرقة دينية متصوفة يهودية ونشيطة تضم عشرات الآلاف في شتى أرجاء العالم، نشأت في أوروبا برئاسة الرابي ملوڤاڤيتش وهم أتباع مؤسس الحسيدوت باعل شم طوف = ذو الاسم الحسن)

 جلس في الساحة يقرأ صحيفة ثم توجه إلى المرحاض وبدأ يكيل التهم ضد مؤسسات الدولة، إنه معروف بأنه يكلّم نفسه وهو ضد المؤسسات ربما لأنه لا يملك بيتا يأويه. فجأة سمعت بين سبع إلى عشر طلقات نارية من جهة المراحيض. عبّر حاخام حائط المبكى، شموئيل ربينوڤيتش، عن أسفه وألمه إزاء الحادثة مضيفا إنه واثق من أن الشرطة ستحقق في الحادثة بلا علاقة بالظروف، حادث من هذا القبيل هو بمثابة مأساة قاسية”. عبارة “الله أكبر” لها دلالاتها ونتائجها المتنوعة بين أبناء آدم من جهة وبينهم وبين الكلاب المدرية من جهة أخرى في الديار المقدسة.



(413726) 1
المؤمنون متواجدون في كل انحاء المعمورة وطوبى للشهداء
كلعاد كفارييم
بسيطة وليش عاملين منها قصة فكل يوم يستشهد في سوريا على الاقل مئة طفل وامراة ورجل مسن يقول الله اكبر على ايدي الكلاب المدربة من جهة اخرى في الارض التي المباركة

ان كره العنصريين الصهيونيين والصفويين والنصيريين لكل من قال الله اكبر لهو ملاحظ بشكل لايترك مجالا للشك

ان قتل الناس الابرياء لا لذنب اقترفوه الا انهم قالوا ربنا الله اصبحت موضة هذه الايام

ان القتيل وصل الى السعادة الابدية المنشودة وبقي القاتل كالكلب الشارد يعاني من الام وعذاب الضمير ان وجد والاحلام المزعجة والارق والضغط النفسي والروحي وحتى الاعائلي والاجتماعي
ان عذاب القتلة في الدنيا شيئ لايوصف ولكنه لايظهروه
ودائما السجان يتعذب اكثر من السجين (طبعاان السجان ينتمي للبشر)
June 23, 2013 6:29 AM


(413743) 2
انه مظلوم كائنا من كان
Ahmad Sami
أما الذين يقتلون الأطفال والنساء وكل من هو سوري في بلاد الشام على يد شذاذ الافاق من الذين يرددون الله أكبر كلما ذبحوا طفلا فهؤلاء الى جهنم وبئس المصير وسوف نسمع كيف الجيش العربي السوري سيطهر الارض من دنسهم لأنهم يسيئون الى الله ورسوله ولن ينجحوا أبدا
June 23, 2013 10:43 AM


(413746) 3
بدون تعليق
ابن الخليل
مطعم يقدم الطعام للفقراء مجانا أو بمبلغ زهيد؛ معنى هذه اللفظة “تِمْحوي” التلمودية هو قصعة ذات أجزاء منفردة لحفظ ألوان مختلفة من الطعام فيها، السفرطاس. حب“د اختصار لثلاث كلمات عبرية معناها: ...حكمة،... فهم، ....معرفة...؛ اسم لفرقة دينية متصوفة يهودية
عبارة “الله أكبر” لها دلالاتها ونتائجها المتنوعة بين... أبناء آدم... من جهة وبينهم وبين الكلاب المدرية من جهة أخرى في الديار المقدسة
تكرار اسم ...حائط المبكى
الله اكبر في المرحاض
June 23, 2013 11:08 AM


(413750) 4
تعليق ابن الخليل فيه اختلال
حسان
ماذا يريد أن يقول ابن الخليل؟ لا شيء يذكر، يستشهد من المقال ولا شيء في جعبته. إذن كان من الأفضل السكوت!

حسان
June 23, 2013 1:13 PM


(413781) 5
الله أكبر
أبو النور
الجملة الأخيرة التي وردت في المقال والمتعلقة بالكلاب المدربة لم تكن واضحة للقراء وربما الأخ الدكتور الكاتب أيضاً لا يعلم أن الجيش الصهيوني يقوم بتدريب الكلاب على مهاجمة أي شخص يقول الله أكبر وذلك أثناء استخدام الكلاب في المظاهرات أو في عمليات أخرى
June 23, 2013 8:12 PM


(413851) 6
ما وراء الخبر
ابن الخليل
ان كنت تدري فتلك مصيبه وان كنت لا تدري فالمصيبة اعظم
الحائط هو ليس للبكاء ..انما للبراق(الملك الذي حمل الرسول الصادق في الاسراء والمعراج غصبا عن اليهود والنصارى)
منظمه يهوديه صوفيه تضم عشرات الاف من اليهود لمساعدة الفقراء ...والله لو موجوده كان انقلب العالم ولم يعد للشر وجود
الله اكبر ...عبارة فتحت بها بلاد... وكسرت بها امبراطوريات ...واهتز العالم بها ....في المرحاض
June 24, 2013 2:35 PM


(413856) 7

فحماوي
ابن الخليل يهذي وفيه من التزمت والعنصرية ما يندى له جبين كل عاقل يحترم البشر كبشر.
فحماوي
June 24, 2013 4:07 PM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز