Arab Times Blogs
بلال فوراني
billyfourani@hotmail.com
Blog Contributor since:
26 August 2012

لا تعتبّي ياقدسّ لا تعتبّي فقد باعوكي كلاب العربِ ..؟؟

لا تعتبّي يا قدسّ لا تعتبّي
ولا تسألي بعد اليوم أين العربِ
إن السؤال في حدّ ذاته سؤال غبّي
هل تسألين عن شعب يرضع النفط في الخليج
أم شعب ما زال يدعو للتوصيت على الغناء والنشيج
هل تسألين عن شعب غارق في أفلام الجنس و الدعارة
أم شعب ما زال يتعلم كيف أحكام وأصول فضّ غشاء البكارة
هل تسألين عن شعب صار رئيسه أخونجي ملتحيّ
أم شعبّ صار رئيس وزرائه يتكلم عن طهارة الثدي
هل تسألين عن شعب دمروه بدعوة امتلاكه لاسلحة الدمار
أم شعب قتلوا فيه نور الشمس حتى ما عاد يطلع عليهم نهار
هل تسألين عن شعب يطوف حول المرأة وفي أرضه الكعبة
أم شعب صار يغرق في الأمطار لأن حكامهم أبناء كلبة
هل تسألين عن شعب يقتلوه كل يوم كي يتهموا النظام
أم شعب صار رهين فتاوي الجهاد والحلال والحرام
هل تسألين عن شعب كل همه الرقص والشرب والملاهي
أم شعب مذبذبّ لا تعرف له دين ولا ربّ ولا حتى إلهي
هل تسألين عن شعب قتلوا رئيسهم وهم لا يعرفون ما هي الجريرة
أم شعب ضحكوا عليه و قالوا لهم انتصر ثوار الناتو على قناة الجزيرة
هل تسألين عن شعب أحرقوا فيه بوعزيزي كي يفجروا الثورة
أم شعب صار رئيسهم بهلول جاسوس وكانوا يظنونه عنترة
هل تسألين عن شعب نصفه من أرضك قد جاء وعاش
أم شعب مازال تحت خط الفقر يعيش حالة انتعاش
هل تسألين عن شعب يموت لأجل الحرية
أم شعب قالوا انه حربه صارت طائفية
هذا شعوب العرب يا قدس يا مهبط الانبياء
فلا تعتبي عليهم بعد اليوم فهم أولى منك بالرثاء
وقد حان موعد اعلان موتهم الأخير
فأهلا بكِ في هذا العزاء ..؟؟

 

على حافة فلسطين

قد رُفع عنكم بعد اليوم العتبّ
يا شعوب كلّ جريمتها أنهم عربّ ..؟؟



(409233) 1
الخير الذي في العرب لن يدركه امثالك الا بعد حين
جاد الحق
القدس لن يحررها العرب ولا الفرس المجوس
القدس سيحررها المسلم الذي لايسجد الا لله عز وجل

هكذا هو وعد رب العالمين

فلا تعقد امالك على غبر الله فتقعد مذموما مدحورا
May 8, 2013 10:07 PM


(409242) 2
هذا شعر يائس
يوسف
الكثير من الناس يعون هذا الكلام لكن كل ما ينقص هو تجمع أصحاب هذه الأصوات داخل حزب يدافع عن الحق والتآخي بين أفراد المجتمع
May 9, 2013 12:07 AM


(409295) 3
طيب وين جيوش الأسد وإيران وحزب الله
أبو العتاهيه
باعوها العرب وين البقيه التي تدعي المقاومه
May 9, 2013 11:43 AM


(409298) 4
we stopped crying
Qudsi
Jerusalem was sold in 1948. We stopped crying for Jerusalem. The Muslim number 1 above is talking about is not born yet, and if he is going to be an Arab forget it. He will never be their in the future
May 9, 2013 12:08 PM


(409346) 5
القدس لن يحررها إلا الجاسوس الذي كان يطرب لضرب غزة جاد الشر الماسوني
أبو عمر البغدادي
لا تهتمي ياقدس فلن تهاني مادام عندنا صهاينة ينطقون بالعربية على أساس أنهم مسلمين وهم مفضوحون كجاد الشر المسمى جاد الحق الذي لايعرف إلا الفتنة
فيوركت مؤخرته التي تؤجر للصهاينة وإنشاء الله مادام عندنا خنيثين مثل جاد الحق وأبو العتاهية الأشد خنثية؟فلن تهان القدس
للمرة المليون القدس وفلسطين عربية وليست فارسية وشعبها عربي مسلم سني ....إذن بناء على هذا ليس مطلوب من إيران أن تدافع عن الأقصى وفلسطين وليس مطلوب منهاكذلك ان تدعم غزة بالمال والسلاح والصواريخ؟ ولو فعلت هذا يكون نافلة وألف شكر لها ولو تكلمت مجرد كلام بدون إرسال السلاح فهذا شيء عظيم كونها ليست عربية؟ فالسؤال لماذا اللوطي أبو العتاهية وجاد الشر وغيرهم لا يشمرون عن أذرعتهم مع أعرابهم لتحرير الأقصى ؟اين كانوا بحرب غزة الأولى والثانية؟ ثم هل الذين سلموا الأقصى لليهود الشيعة أم السنة؟ فلنترك إيران الفارسية فهي ليست عربية ...فلماذا لا تزحفون أنتم وأعراب العهر والردةلتحرير فلسطين والأٌقصى والشعب العربي السني في فلسطين؟ أم هو الكفر والخيانة والردة؟ حتى مجرد الكلام أصبح من يتكلم عن الأقصى خائن جاسوس ؟ أي كفرة هؤلاء وأيى صهاينة وأي حيوانات؟ لا يفقهون إلا بالفتنة والعهر والنذالةوالجبن؟ والخيانة
May 9, 2013 11:28 PM


(409459) 6
انس فلسطين و استمع الى أغاني كناوة الإفريقية المغربية
أحمد المنصور
http://www.youtube.com/watch?v=6gGzVXU9JiM
May 11, 2013 3:29 AM


(409485) 7
الى الأخرق المسمى أبو العتاهية
عماد صالح
ان الشعب العربي الذي يعتب عليه الشاعر قد غيّر البوصلة وانشق عن دين الله وعبد دين أوباما وحمد.. بينما الذين تتكلم عنهم يا معتوه يواجهون اليوم حربا ضد مرتزقة الناتو وهم الأولى بالشكر والتبجيل والإحترام منك ومن أسيادك في بلاد الحجاز.
May 11, 2013 11:02 AM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز