Arab Times Blogs
بلال فوراني
billyfourani@hotmail.com
Blog Contributor since:
26 August 2012

بهاليل و مساطيل والمهنة رؤساء عرب .؟؟

على ما يبدو سندخل التاريخ من بابه الأوسع أو من باب الحمام أعزكم الله لكننا في النهاية سندخله لا محال رغماً عن الثورات التي تاجر بها أصحاب المصالح الشخصية , ورغماً عن الحرية التي نادى بها من لا يعترف بحرية الرأي , ورغماً عن السلمية التي رفعوها بالسواطير والسكاكين , وبالرغم من الخراب الذي خلفوه ورائهم بدعوة بناء البلد من جديد , وبالرغم من الدم المسفوك تحت شعارات اسقاط النظام , وبالرغم من تهليل وتصفيق دول الغرب التي وزعت كراسي السلطة على دمى تحركها بخيوطٍ انتخابية , وبالرغم من النفط الطائل الذي سكبوه في أفواه الطمّاعين والجائعين. نعم, سندخل التاريخ أخيراً ولكن كي لا نخرج منه يوماً . سيصير التاريخ الذي كنا نتغنى يوما فيه أخيرا مقبرتنا, فها هو قد جاء كي يلملمّ ما تبقى من هذه الأمة ويسدل الستار الأخير على مسرحية هزلية اسمها الوطن العربي .

إن أكثر ما يثير الضحك والسخرية في هذه الأيام أن تشهدّ بعينيك ولادة الربيع العربي القيصرية لأجنّة مشوهة أطلق عليهم ألقاب رؤساء عرب, فوجود مثل هكذا رؤساء في مناصب الرئاسة صار يستدعى منا رفع قضية "اساءة وتشويه منصب الرئاسة "على هؤلاء المهرجين الذين تربعوا على عروش السلطة بركوبهم لموجة الثورات الشعبية ومضاجعتهم للرضا الامريكي في فندق صهيوني رخيص . أو ربما نكتفي بمنح كل منهم اوسكار أفضل ممثل هزلي عن دوره في تضييع شرف وطنه الذي أجاد بيعه في سبيل حصوله على مثل هكذا جائزة  من مهرجان الربيع العربي الدموي

انظروا معي الى خارطة التفريخ الرئاسي الذي أفرزته حظيرة الثورات , بدءً من رئيس تونس هذا البهلول الذي كلما رأيته أؤمن بشدة أن داروين أضاع عمره عبثاً و هو يثبت أن الانسان أصله قرد فلو أنه انتظر الربيع العربي وألقى بنظرة خاطفة على المرزوقي لاكتشف دون أي تعب او بحث أن الحيوان أصله قرد و لكان المرزوقي ابرهن أدلته على هذه النظرية. فكيف لتونس الخضراء التي ثارت على طاغيتها أن تأتي ببديلٍ عنه موظفا عند الدولة الفطرية يعمل على اراضيها كسفير قطري و ليس كرئيسٍ تونسي , انه يا سادة زمن العجائب او عصر الربيع العربي الذي يجعل بهلولا مثل المرزوقي يجلس في قصر الرئاسة بدل أن يكمل علاجه في مشفى للمجانين.

أما القذافي رحمه الله فلم يسمح له الناتو أن يكمل حفلة جنونه على مزاجه للأسف , فترك البلاد من ورائه لمن كانوا يطالبون بإسقاط نظامه من على قناة الجزيرة  و فقط من على شاشة الجزيرة, فهذه القناة تكفلت بغسل أدمغة متابعيها لإيهامهم بأن ما يحدث في ليبيا هو حقاً ثورة شعب مع أن الشعب للأسف كان آخر من يعلم بثورته, حتى أن بعضهم استيقظ في صباح اليوم التالي كي يسمع خبر قتل الرئيس بكل دهشة , و ليتفاجأ بأن بلده صارت مسرحاً وملعباً لتدريبات الثوار أو ما يطلقون عليهم اسم ثوار و ذلك طبعاً بعد اضافة المكياج السياسي والثورجي عليهم بفضل قناة الجزيرة و بمباركةٍ  من شيخ طريقتهم الوقحة هذا المدعو القرضاوي , بل كانت الدهشة أنهم لم يصدقوا كلام القذافي حين كان يقول من أنتم ؟ من أنتم ؟ . ولكنهم الان فهموا... وهنا تأتي سخرية الربيع العربي عبر رئيس مثل زين العابدين بن علي الذي فهم وقتها شعبه بشكلٍ جيد و هرب الى فندق سعودي. وبينما شعب ليبيا قد فهم رئيسهم المقتول فصار بلدهم فندق لمن هبّ ودبّ

 ولكن محمد مرسي رئيس مصر المنتخبّ حسب ما تقول صناديق الاقتراع فهو بلا منازع ملك رؤساء الربيع العربي في التهريج والهبل , و هو صار بلا منازع مادة دسمة للسخرية والاستهزاء لدرجة أنه خلال ستة أشهر من ولايته غطّى على السنوات الطوال لعادل إمام في الكوميديا الارتجالية , وصار ايضاً فضلاً عن غبائه الكوميدي مضرب المثل في النحسّ المشهور تماماً مثل بومة غادة السمان , ولم يقتصر غباؤه الكوميدي على البروتوكولات الرئاسية فقط و لم ينحصر في خطاباته البلهاء التي أغنت الشعب المصري عن متابعة مسرحيات محمد صبحي الهزلية, بل تعداها الى العالمية وصارت طلاقة لسانه باللغة الانكليزية المادة الدسمة لحلقةِ الضحكِ المتواصل التي لا يفوتها أي أحد في الدول الاوروبية والامريكية من  مسلسله الشهير" دونت ميكس ". وهنا لا يخفى على أحد درجة الإحراج التي أوصل إليها شعبَه المسكين عبر فلتات غبائه الكوميدية ولا يخفى أيضاً على أحد مستوى الحضيض الذي وضع فيه مرسي الشعب المصري فيه منذ استلامه لكرسي الرئاسة وهو السجين الهارب من وراء قضبان السجن الذي أثبت صدق مقولة "ياما في السجن مجانين على وشك أن يصيروا رؤساء " . وصارت مصر في ستة أشهر من حكم مرسي بلد الديون الشحات تماماً مثل "شحاتين الست زينب" تشحت الهبات والقروض من كل بلد حتى صار المواطن المصري لأول مرة في تاريخ مصر محسوب عليه عدد أرغفة الخبز التي يأكلها وهذا كله من فضائل شيخ الاسلام الاخونجي  المجنون ومن نِعمة مشروع طائر النهضة لحزب السفالة والفجور . مصر قامت بها الثورة وما زالت الثورة فيها قائمة والمضحك المبكي في الامر أن الثورة جاءت لتزيح نظام غاشم فحصلت بكل أسف على نظام غشيم

وهنا نصل الى عرين الأسد , محط الانظار الجائعة وقبلة كل خائن ومحراب المتآمرين ونبعةُ الابتهالات الثورجية , نصل الى العرين الذين لم يستطع أحد أن يتجاسر على الدخول إليه ولا المبيت فيه ولا حتى النظر في عينيّ صاحبه , فالطعنّ في هذا الرئيس دائما يأتيه من وراء ظهره و لم يتجاسر أحد على أن يطعنه في صدره , مع أن الكل من تحت الطاولة يعتذر ويتأسف على المواقف التي اتخذت ضده جراء الضغط الدولي, والكل يتحجج بأن لا حول ولا قوة له, و الكل أثبت أنه نعجة فعلاً ,فالنعاج نهجها الاتباع لا الابداع فصدق من اسماهم نعاج و لو ان من اطلق التسمية هو اول نعجة فيهم

أما هذا الرئيس الذي صمد سنتين مع شعبه العظيم أمام تسونامي التغيير واسقاط الانظمة , هذا الرئيس الذي التف حوله شعبه وفهم منذ ولادة هذه العدوى الثورجية أن هذا الفيروس المسمى بالربيع العربي ليس سوى سرطان يتغلغل في خلاية العقول البشرية كي يدمرها ويعدّلها إلى عقولٍ جديدة تؤمن بأن الخيانة وجهة نظر , و أن الانشقاق تمرين صباحي لعضلات الشرف , وجهاد النكاح أصل من أصول التربية الجنسية . هذا الشاب الاربعيني تفوّق على أقرانه من الرؤساء والملوك بحنكته السياسية تارة و بقوة حجته وفصاحته تارةً أخرى هذا دون أن ننسى ثقافته الرفيعة ولغته العربية الجيدة مقارنةً بغيره من الرؤساء الذين يحوجونا  في كل خطاباتهم الى معجم ثنائي اللغة وتفسير الطبراني ومحللّ عربي وعلبة أقراص ضد رفع الضغط حتى نفهم كلمةً مما يقولون.

هذا الشاب أثار دهشة الاعداء قبل الاصدقاء , وفرض احترامه على ذوي العقول الرزينة و السخيفة و بغض النظر عن تلك العقول المؤجرة أو المستخدمة سلفا من باب الدعاية أو التشهير أو "التبييضّ" التي تطل علينا من وكالة الجزيرة الاستخباراتية أو من قناة العربية التي تكذب كي يكذب مشاهدها أكثر. هذا الرئيس حين يتكلم ينسف كل معتقدٍ خُدِّرت به مسبقاً, كمعتقد أنه منعزل عن الواقع الذي يعيش فيه و معتقد أنه طير يغرد خارج السرب , فحين تعلم أن أهم الرؤساء في الدول الغربية ينتظرون خطاباته ستعلم حينها فقط وزن هذا الرجل على الأرض , لأن كلمة منه قد تقلب موازين الدنيا كلها و هو ليس مثل غيره من الملوك والامراء ممن يحفظون خطاباتهم ثلاثة أيام متتالية ثم يتعثرون بحروف الهجاء ويضيعون بين فتح الفاعل وكسر المفعول وضمّ الفعلّ وكأنهم في أولى ابتدائي.

هذا الرئيس الشاب حين يتكلم يجعلك تشعر بالفخر والعزة والكرامة والشرف , يجعلك تشعر بكل الاشياء التي مازال رؤساء الربيع العربي وما قبل الربيع العربي يتاجرون بها في مخادعهم على مخدة امريكية ليتغطوا  ببضع كلمات تدرأ عنهم ثورة شعوبهم البلهاء, هذا الشاب رفع مقام الرئاسة الى أبهى مقام في الوقت الذي جاء حثالة البشر ليلعق مؤخرة دولة قطر كي يجلس على كرسي من خشب لا يغني من برد ولا جوع , هذا الشاب صار برأيي جيفارا القرن الثاني والعشرون , والمتمرد الاخير في قافلة الرجال الشرفاء , والقطب المغناطيسي الذي تتهافت اليه كل معادن الارض قاطبة , هذا الشاب صار علامة فارقة في زمن شيوخ الكراسي ومتعبدي السلطة وأصحاب الكروشّ الخليجية , وسيذكر التاريخ الذي دخله بهاليل هذا الزمن الربيعي ليصيروا فيه رؤساء بالأجرة وتحت الخدمة بأن الرئيس بشار الأسد هو الرجل الذي وقف في وجه التاريخ نفسه  ليقول له: "لن أسمح لمن جاؤوا من وراء التاريخ أن يكتبوا التاريخ لسوريا".

على حافة الوطن

الدكتاتوريات لا تقاس في التاريخ بعظمة الاجرام 
فالتاريخ لا يتواطآ مع أحد مهما كان دكتاتورياً
وكما تجد دوما من يحترم عبد الناصر ستجد ايضاً من يكرهوه
وكما تجد دوماً من يعشق هتلر ستجد أيضاً من يلعنوه 
وكما تجد دوما من يكره هذا الرئيس الشاب
ستجدهم رغماً عنهم يحترموه ..



(408413) 1
عاشت سوريا..وعاش جيشها ..وعاش احرار سوريا..وعاش حماة الديار..والمجد والخلود للشهداء الابرار
ناصر احمد

عاشت سوريا وعاش حماة الوطن والموت لكل خائن ولكل متاجر بالوطن
May 1, 2013 8:22 AM


(408420) 2
أسئلة قد صارت عبثية ٫والأزمة قد تجاوزت عنق الزجاجة ٫يافوراني !!
عبد الجليل سلطان
العشق الأبدي المزروع في القلب والروح للوطن السوري المذبوح من الوريد للوريد..٫يسأل "فورانك الثوري" ٫ بعض أسئلة ٫قد أصبحت عبثية٫وبدون اجابة ٫لأن الأزمة وصلت عنق الزجاجة أو زيادة :
- كيف استقبل بشار الرئيس الثوري " جيفارا القرن الثاني والعشرين " حمد الطيط كأمير وحاكم وأسكنه القصور أيضا في أعالي قمة قاسيون ..٫ رغم معرفته٫ كرئيس وقائد "ملهم" ٫بعمالة وذيلية وتآمر حمد الطيط "بغل الصهيونية و الولايات المتصهينة الأمريكية" ؟؟!!
- أين كان لسانك ٫ولسان باقي المتثورنين أمثالك٫ في ذلك الوقت وقبله ..وحتى بداية الهجمة التدميرية على الوطن والشعب السوري المقهور المحاصر ٫الضحية .. رغم صيحات كل الشرفاء٫ سواء منهم المرحلين قسرا أم المنغرسين في أرض الوطن أو القابعين في سجونه ٫ظلما وعدوانا؟؟!!
الشعب يبحث عن قائد ٫
فارس ..مفقود..غائب !!
ملعون كل بني صهيون٫
الراكب منهم ..والمركوب٫
عربيا٫أوروبيا٫أمريكيا٫روسيا.. مأفون .
‏‎اصبر ياشعبي الصامد٫
‏‎ستموت العتمة يا وطني
‏‎سيقتلها نور الفارس ‫.‬
May 1, 2013 10:38 AM


(408421) 3
ال سعود رمز السفالة
hikmat omran
نعم ياسيدي الكريم وانا معك في كل ماتفضلت به واحسنت لن يرتاح ويهنئ العرب مسلمين ومسيحين ويهود وكل الاديان والمذاهب مادام هذا النفط في الصحراء ويحرسهُ هؤلاء السفلة اللوطيين من ال سعود وبغل قطر وكل ملوك وامراء مشاخخ الخليج + قزم الاردن والمغرب الذين قد اقسمو لولي نعمتهم وحامي عروشهم من غضب الشعوب نعم اقسمو بأن يجعلو نفط وغاز وكل خيرات العرب لرفاه ونصرة اسرائيل واهانة وتدمير واذلال العرب كما فعلو مع العراق لانه تجرء وكون جيشاً وقاعدة صناعية وعلمية يعتد بها والان بعد قتل وتدمير العراق تحولو لاخر قلاع الكرامة العربية سوريا محاولين تدميرها واذلال وقتل اهلها ليتفرغو بعدها لرافع رئس العرب بعد النكسات حزب الله اللبناني نراهم يحرضو ويمولو كل طنطات وعرصات ولصوص لبنان مع القتلة السفلة قاتلي الشعب على الهوية في لبنان من الطنط سعودة وشلته واللص السنيورة ابن ام العيو،،، الى القاتل المأجور المدان جعجوعة وعصابته القتلة كل هذا لان حزب الله تجرأ وإنتصر ورفع رئس العرب واذل اسيادهم الصهاينة
May 1, 2013 10:42 AM


(408436) 4
Animal Farm
Jarimahn
The Arab countries are for sure a big animal farms governed by the pigs and the rest of the people are just chickens, mules, donkeys and so on
May 1, 2013 1:43 PM


(408445) 5
مبدع
Mena
رائعة مقالتك كشعرك الرائع . حماك الله وحمى سوريا وجيشها
May 1, 2013 5:15 PM


(408446) 6

حلبية
شكرًا لك أيها الشريف و حمى الله سوريه و بشار
May 1, 2013 5:24 PM


(408450) 7
مقال رائع
مصطفى من المغرب
مقال رائع شكرا لك استاد بلال
May 1, 2013 7:53 PM


(408456) 8
كفرت بالعروبه
عراقي
اي والله انا برئ من قوميتي العربيه التي نجسها الشياطين"عذرا ياشيطان" واقصد السفله من شيوخ الافتاء وقذازتهم من امثال القرضاوي والعريفي والعرعور وال الشيخ الذي استباح دم الحكام العرب ومواطنيهم وحرم الخروج عن ولي الامر الخرفان السعودي الواطي وكثير غيرهم ولامجال لحصر وذكر اسمائهم وافعالهم النجسه والقذره هنا لاننا لانملك الا ٢٠٠ كلمه فقط للرد وذكرهم مع نجاستهم يحتاج الى مجلدات من القطع الكبير، وعتبي ليس عليهم ابدا ففاقد العقل الضمير لايؤخذ بافعاله ولكن طامتنا الكبرى بمن يطبل لهم ويصدهم وهؤلاء وللاسف هم الغالبيه ولو كان عند عند العرب ذرة عقل لاستفادوا من تجربة العراق وعرفوا ان المنتخبين من الحكام الجدد اقذر من تجد لهم وصفا بقواميس الخسه والسفاله والنذاله وصدق من قال اتفوا عليك يامالكي لقد بيضت وجه صدام وانا اقول اتفووووو عليك يامرسي فمبارك واعوانه ملائكه مقارنة بك وبزبالتك وتفوووووو على المرزوقي فزين العابدين وليلته قدس الله سرهما اولياء من الله الصالحين وتفوووو على قادة ليبيا فجنون القذافي وداعه وخفة دم وراحة بال امام ماتقترفرنه من دمار وخراب واخيرا تفوووووووووو على من غسلت ادمغتهم وباعوا ضمائرهم وقودوا على بناتهم وزوجاتهم لارضاء شيوخ الحرام
وعليه اشهد ان لا اله الا الله وان امة العرب اجرب من ينتسب اليها حتى الخنازير البريه
May 2, 2013 1:50 AM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز