Arab Times Blogs
زكرياء حبيبي
zakariahabibi81@yahoo.fr
Blog Contributor since:
01 April 2011

من سوريا إلى الجزائر يرتسم إنهيار العُربان والعُثمانيين الجُدد

مع اقتراب الأزمة السورية من إنهاء عامها الثاني، بدأت القوى المتصارعة سواء في الداخل السوري، أو القوى الخارجية التي هي في صف سوريا أو تلك التي تُدعم المعارضة السورية تُعيد النظر في إستراتيجياتها، لإيجاد مخارج سلمية للأزمة في سوريا، فيما عدا العُربان الذين لم يستسيغوا على الإطلاق كيف أن سوريا صمدت طوال هذه المُدة، بل وإنها تستعد للإعلان الرسمي عن انتصارها على المؤامرة والحرب الدولية عليها والتي شهدت ولأول مرّة إعلانا صريحا عن تحالف الغرب وإسرائيل والقوى الإرهابية المنتمية لتنظيم القاعدة، من أجل تدمير سوريا، وهو ما كنّا قد أكدنا عليه في العديد من المقالات السابقة.

فاليوم ومع قُرب إعلان إنتصار سوريا، تخرج علينا دُويلة قطر، لتُعلن عن تسليم سفارة سوريا للإئتلاف السوري المعارض، في خطوة تؤكد مدى عبثيّة العُربان، وبالأخص مشيخة قطر، التي دمّرت السلم والأمن في عديد البلدان العربية والإسلامية، كتونس ومصر وليبيا وسوريا والسودان ومالي واليمن وغيرها، وهي اليوم تتحرّش حتى بالجزائر، وتتآمر عليها، وهي بكلّ تأكيد من خطّط وموّل الهجوم الإرهابي على محطة الغاز بإن اميناس، لأنه سبق لنا أن أشرنا إلى أن دُويلة قطر ومباشرة بعد سقوط شمال مالي بيد المُسلّحين، قامت بإرسال طائرات شحن محمّلة بالإرهابيين والسلاح إلى مطارين مهجورين بشمال مالي، لتوسيع رُقعة الفتن، وخلخلة الأمن بالصحراء الكبرى، ومن ثمة افتعال الحروب باسم الإسلام تارة، وبإسم نشر الديموقراطية وما سُمّي ب "الربيع العربي" تارة أخرى

 والشيء الذي يحُزّ في نفسي كجزائري، هو أن بعض وسائل الإعلام في الجزائر وحتى بعض الأحزاب الجزائرية، باتت شريكة لمشيخة قطر، في التحضير للأرضية المُناسبة، لتمرير مخططات المُؤامرة، وتحضير الرأي العام الجزائري لتقبل "أكذوبة الربيع العربي"، والذي تأكد جليا أنه أكبر كارثة ألمّت بشعوبنا العربية والإسلامية، والحمد لله أن الجيش الجزائري، وأمام ضعف رجالات السياسة والإعلام، فاجأ الجميع، بتدخله الحاسم بإن أميناس، وكبّد الإرهابيين خسارة غير مسبوقة، كما أنّه وجّه رسالة قوية لمُشغّليهم مُؤدّاها أنه لا مجال للّعب في الجزائر، كما أنه من خلال عملية الجيش الجزائري، انكشفت هوية وأدوار المُشغّلين، وسارع بعضهم إلى إرسال موفديهم إلى الجزائر، للتمويه على الحقائق

لكن برأيي أن ما تبقّى من اجندة التآمر على الجزائر، أكبر بكثير ممّا عشناه في حادثة الهجوم الإرهابي على محطة الغاز بعين أميناس، فالوضع بدولة مالي ازداد توترا، ويُنبئ بتوسيع رقعة الفوضى الخلاقة، كما أنه أوجد الذرائع لقوى الإستعمار الجديد لمُطالبة الجزائر بالإشتراك في مُحاربة الإرهاب على ضوء إستراتيجية الغرب وأمريكا، علما هنا أنه لمّا كانت الجزائر تُعاني ويلات الإرهاب في تسعينيات القرن الماضي، كانت هذه القوى الإستعمارية هي من حاصر الشعب الجزائري وضيّق الخناق عليه، وبالتالي فمثل هذه الذرائع لا تخرج عن سياق مُحاولة توريط الجزائر خارج حُدودها، لخلق شبه أفغانستان جديدة بالصحراء الكبرى، تُغطي على فشل قوى الإستعمار في أفغانستان والعراق وقريبا في سوريا،  وتوجد موطأ قدم جديد لهؤلاء لنهب ثرواتنا

 فبخصوص سوريا، فإن التغييرات الجديدة التي طالت الإدارة الأمريكية مؤخرا، تُؤكد بما لا يدع أي مجال للشك، بأن الأمريكيين يستعدّون لإيجاد مخارج تحفظ لهم ماء الوجه في سوريا، لكنهم بالمُقابل، يعملون على توريط بعض حُلفائهم من أمثال فرنسا في مستنقعات أخرى كمالي، تضمن للأمريكيين توفير غطاء الإنسحاب بشرف، كما أن أمريكا وكعادتها، لا تزال تُوهم بيادقها بالأخص منهم القطريون، بأنها ماضية في سكّتها ولم تُغير سياستها وإستراتيجيتها، وبذلك نرى أن القطريين وفي قمّة الرّعونة والبلاهة، لا يزالون يحلمون بإمكانية تدمير سوريا، وبرأيي أنّ هذا الحلم سيتحوّل إلى كابوس ليس للقطريين فحسب بل لكلّ العُربان والعُثمانيين الجُدد، الذين فوّتوا على أنفسهم أكبر فرصة لتحقيق قفزات كبرى في التنمية، بمُشاركتهم في نشر الفوضى الخلاقة التي صنّعتها أمريكا، وغلّفتها بمُسمّيات عدّة، لإيقاع العُربان وحتى الأتراك في المصيدة الأمريكية

 فالكلّ يعلم أنّ التقارب السوري التركي، كان من بين أهمّ العوامل التي ساعدت على تسريع عجلة التنمية في تركيا، ومع وقوع العُثمانيين الجُدد في المصيدة، جرّاء رُعونة أردوغان وأوغلو، بدأت تركيا في دفع الثمن غاليا، ولا أستبعد أن ينهار إقتصادها بعد بضع سنوات، إن هي واصلت في السياسة نفسها، ولم تُراجع حساباتها كما يفعل الأمريكيون حاليا، من منطلق مبدئهم الراسخ أنه "ليست هنالك صداقة دائمة ولا عداوة دائمة، وإنما هنالك مصلحة دائمة"، وبذلك لا أستبعد على الإطلاق حدوث إختراق جديد في العلاقات الأمريكية والسورية والإيرانية، على حساب العُربان، هؤلاء العُربان الذين سيدفعون الثمن غاليا، ولا أستبعد هنا أن تعيش مماليك ومشيخات العُربان على وقع الفوضى والفتن، لأنها برهنت للأمريكيين والصهاينة ومن والاهما، أنها أضعف ما يكون عن الدفاع عن نفسها، وليس بمقدورها تنفيذ الأجندات الامريكية والإسرائيلية، والفاشل في عرف مافيا الإستعمار الجديد عقوبته هي القتل والإبادة. وأكثر من ذلك لا أتصوّر سوى أن أمريكا وبعدما غيّرت سياستها بتغيير وزيرة خارجيتها ودفاعها ورئيس مخابراتها "السي أي أي"، ستسعى إلى التقرب من المُعسكر القوي، المُتمثّل في سوريا وحُلفائها، للحفاظ على مصالحها في المنطقة، وإذّاك سينهار العُربان والعُثمانيون الجُدد، بل حتى بعض الحُلفاء من الغرب كفرنسا، ممّن حاولوا اللّعب في الجزائر، وبالقرب من حدودها



(401482) 1
عبروا عن غبائكم
المغربي
المؤكد الان أن المغرب طردكم من جبهة مالي ... و أصبح الجيش الجزائري يقوم بمسرحيات مثل اختطاف الرهائن في إن أمناس ...

أليس الجزائريون هم الذين سلحوا المنظمات الارهابية في مالي ؟

هل تعرف هذه القصيدة:

سحقاً لِأِسحاقَ الغَبِيِّ وَحِزبِهِ فَلَقَد غَدا بِالسَيفِ وَهوَ مُطَوَّقُ
رامَ النَجاةَ وَكَيفَ ذاكَ وَخَلفَهُ مِن جَيشِ جُؤذُرِكَ الغَضَنفَرِ فَيلَقُ
جَيشٌ أَواخِرُهُ بِبابِكَ سَيلُهُ عَرِمٌ وَأَوَّلُهُ بِكاغو مُحدِقُ
لَم يَشعُروا إِلّا وَأَسدادُ الرَدى ضُرِبَت عَلَيهِم مِن قَناكَ وَخَندَقُ
كَتَبَ الإِلَهُ عَلى عِداتِكَ أَنَّهُم قَنَصٌ لِسَيفِكَ غَرَّبوا أَو شَرَّقوا

إنها تصف حملة مولاي أحمد المنصور ملك المغرب على مالي بعد معركة وادي المخازن.
February 16, 2013 1:14 AM


(401491) 2
مشيخة الخليج سيدفعون الثمن أجلا أو عاجلا
Ahmed
لك الحق أخي زكريا فكلهم مشايخ النفط أولاد بنغاليين ليسوا اصليين أنظر إلى وجوههم إنثم أبناء زنا أجدادثم مع بنغال فمدا ننتظر منهم
February 16, 2013 4:14 AM


(401521) 3
في الأمس القريب كانت الجزائر تبايع صاغرة للعثمانيين
قنديش
اليوم الجزائر تبايع للفارس علانيةو تدافع عن بشار الأسد (كنيته الأصليه الوحش) الذي أرسل 60 طيارا لقصف الشعب الليبي الأعزل لكي يبقى القذافي
الجزائر تتآمر ضد كل الدول العربية و الجزائر تنشر الفتن ما ظهر منها وما بطن من أجل ماذا ؟؟؟ الجزائر بلقيطها البوليساريو و بشار بطياريه و أوكرانيا بمرتزقتها لما هجمتم على الشعب الليبي الأعزل لما لم تتركوه يتدبر أمره مع القذافي ولربما كان القذافي خرج منها بسلام ولكن لم تفعلوا
تتبعتم نفس السياسة قتل الشعب السوري اغتصاب السوريات تشويه سمعتهن
يتتبع بشار الوحش سياسة الأرض المحروقة والجزائر تشارك في تدمير سوريا كما دمرت الجزائر في التسعينات إلى 2000 ومازال تهددون الشعب الجزائري ببعبع الإرهاب الذي تنشؤوه وتسلطونه على المدنيين ولكم في ذلك باع طويل في الجزائر
أما قطر فهي الصديق اللدود للجزائر و رئيسكم بوتفليقة كان يعمل مستشارا في قطر و قناة الجزيرة كان يعمل فيها الجزائريين لبث الفتنة وتصفية الحسابات
و الآن أصبحت الجزائر و قطر أعداء!!!؟؟؟ لا تضحك على نفسك كما الإخوان المسلمين سمن على عسل مع إيران و إيران غيت ترعى مصالح إسرائيل و الغبي من يأتمن للجزائر تفوقتم على الشيطان فهو على الأقل يؤمن بالله
February 16, 2013 9:20 AM


(401533) 4
اميــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــن
ناصر احمد
ثوار سوريا اقتربوا من الانتصار ومن بعدهم سوف يبدء الشعب الجزائري البطل ثورته الثانيه ضد عصابة لاكوست اللي نهبوا الجزائر ويطردهم ويطرد اسيادهم الى خرنسا
قول اميــــــــــــــــــــــــن
February 16, 2013 11:00 AM


(401542) 5
الى العطاي
الجزائري مصطفى
امير اللواطين مذموم بن مهزوم ذهب الى مالي لكي ياتي بالعبيد لخدمته, والجواري لمسراته.
لعنة الله على احفاد يهود الاندلس, قول اميــــــــــــــــــــــــــــــــــــن
February 16, 2013 11:31 AM


(401552) 6
حفظ الله بلد المليون شهيد
ليبية
نتمنى الامان للجزائر وان تفهم اللعبة ولا تدخل فى المصيده التى يريدها الغرب لها ومعهم خنزير قطر كم استغرب ان تلك القطرة مع فيلها حمد تلب بالعرب وتبث سمومها فى كل مكان من بلاد المسلمين ما هذا الحقد على الاسلام كل كارثه ومصيبه وراها الخسيس وكلبه حمد الله لايحمد عاقبته وتكون اشر من نهاية شارون ضيعوا سوريا وليبيا ومصر والعراق واليمن وتونس ولكن نتمنى نهاية دويلات الخليج قريبا حتى نرتاح لأن لا يمكن للمسلمين من التقدم خطوه والراحه طالما هذه الدويلات الحقوده على وجه الارض بزوالها نتقدم نحن العرب لأنهم يحسون بالحقد والدونية اتجاه العرب الذين هم افضل منهم مليون مره تاريخ وحضاره وماضى وجهاد اما هذه الدولايت ماهو تاريخهم غير العمال والخساسه والنذاله للغرب عراه حفاه لا جهاد والدليل بلدانهم الان ناطحات سحاب فى الصحراء منظر منفر بشع لعنهم الله
February 16, 2013 2:04 PM


(401563) 7
القزائري المهزوم لما يكون أجدادك غلمان للعثمانيين فأنت تخرس
قنديش
من غير كذبك و نسبنا محفوظ و من الحسن والحسين ولو كرهت إيران غيت سيدتك
لم تعد تجدي الإشاعات يا من مر من دربكم العثمانيين تعال للمعرفة الحقية المجردة والكل رآها يا من تستعبدون الناس وخاصة الأفارقة في مخيمات تندوف الجزائر

http://www.youtube.com/watch?v=8oovo-ykwwo

لتعرف لما يسكت العالم الغربي على جرائم الجزائرستان
لما يكون سيدك بوتفليقة ( عتيكة البواسه) الذي خدم مستشارا لقطر يبوس أيدي رانسوا هولاند ليذهب لمالي وفتح له الطريق بعدما لامت الجزائر على الليبيين تدخل فرنسا في ليبيا !!!!
تلوم الجزائر تدخل فرنسا في سوريا و تفتح الجزائر الطريق لفرنسا لتدخل لمالي و النيجر
ولما يصرح وزير فرنسي laurent fabius بأنه لن تسمح فرنسا بوقوف الإرهابيين على جنوبها!!!!!
فهل الجزائر مازالت مستعمرة فرنسية؟؟؟؟
بلا أدنى شك فالأرض المسروقة ليست أرض الجزائر و الجنرلات الحركى مجرد خدم يحرسون
الجزائر تلعب لعبة قذرة فبعدما خلقت الجزائر الفتنة في العرب و دفعت الجزائر بالقذافي للتهلكة ولامت على الليبيين تدخل فرنسا!!! فها هي الجزائر تستقبل فرانسوا هولاند بتبويس يديه و يقول له سيدكم الرئيس ؟؟؟ يا جزائر ستبيعون بشار و ستقبضون الثمن و أما دور قطر فاسألوا الإبراهيمي المنافق
الشعب السوري سينتصر أما الجزائري فلا أعلم مصيركم لأنكم لستم جلكم على كلمة حق كذابين أفاكين كتعليقك فستكون الجنرلات زاطمين على رقبتك
وتستاهل الله لايفك وحايلك ههه قول آميــــــــن
February 16, 2013 3:44 PM


(401565) 8
سوريا سوف تنتصر
Ahmad Sami
نحيي أحرار الجزائر ونحيي الجيش الجزائري العظيم الذي يقف بالمرصاد لأمة الجهل وسوف يرمي بهم الى جهنم وبئس المصير . وكذلك في سوريا الحبيبه فرغم الحرب الكونيه الظالمه التي فرضت على الجيش العربي السوري انما النصر قادم باذن الله .
وسنرمي أمة الجهل والتعصب الى مزابل التاريخ.
February 16, 2013 4:16 PM


(401577) 9
hhhhhhhhhhhhhh
algerien جزائري عمره 15 سنة
القافلة تمر والكلاب تنبح
February 16, 2013 9:32 PM


(401615) 10
الي الجزاءري مصطفي
Batata
هل تعلم ان القزم الدي يقودكم الي الهاويه مجرد عطاي كما يقال في الجزاير للشادين جنسيا السلبيين، فكل شيوخ مدينه وجده المغربيه التي ولد بها بوتفليقه حيث كانت والدته طيابه في حمام تقليدي لهم اكثر من قصه مع بوتفليقه العطاي الدي كان يفعل به من اجل تدكره سينما او كاسكروط سردين،
لدلك فرءيسكم معقد من مدينه وجده والوجديين والمغاربه عامه ،وبسبب دللك مسح فتره حياته بمدينه وجده من نبده حياته في موقع الدوله www.el-mouradia.dz ولم يشر فيه الي مكان ولادته ولا اين ترعرع وتعلم الي ان وصل الي سن ١٧ ،فبعودتك الي الموقع المدكور ستتحقق مما اقول بان رءيسكم الدي لم يتزوج بسبب ماضيه الاليم في وجده وستعرف سبب عقدته من المغاربه ومعاداته للمغرب لما فعل به المغاربه لما كان غلاما عطايا،كما ستعرف سبب اصابته بسرطان الدبر الدي يعاني منه مما جعله لا يستطيع الجلوس علي موخرته لاكثر من نصف ساعه وهو سبب غيابه المتكرر عن الساحه.
February 17, 2013 7:47 AM


(401638) 11
لا حول ولا قوة الا بالله
الستار
السلام.الى المكنى بالبطاطا...يا ايها الزمل ان لم تستحي فاافعل ما شاءت .انك تلهم للقارء اولا انك مريض نفسيا او خبيث كابليس لعنه الله..اشك في موطنك الدي اردت ان نوحي به الى القراء.لان اعداء الجزاءر كثر و ادعوا لامثالك ان لم تكن صهيوني ! ان تحشر معهم ..حفض الله الجزاءر و كل المسلمين
February 17, 2013 11:36 AM


(401645) 12
لا حول ولا قوة الا بالله
الستار
السلام.الى المكنى بالبطاطا...يا ايها الزمل ان لم تستحي فاافعل ما شاءت .انك تلهم للقارء اولا انك مريض نفسيا او خبيث كابليس لعنه الله..اشك في موطنك الدي اردت ان نوحي به الى القراء.لان اعداء الجزاءر كثر و ادعوا لامثالك ان لم تكن صهيوني ! ان تحشر معهم ..حفض الله الجزاءر و كل المسلمين
February 17, 2013 12:36 PM


(401661) 13
لارد على الجاهل
l جزائري عمره 15 سنة
أعرض عن الجاهل السفيه ***** فكل ما قاله فهــــو فيه
3- فلا يضر نهر الفرات يوما ***** إذا خاض بعض الكلاب فيه
أحبك يا جزائر
February 17, 2013 5:23 PM


(401698) 14
رد الي قنديش
omar
أولا الحسن والحسين أصلهم عرب وإيران فرس ما لا أعرفه هل أصبح الفرس أحفاد العرب ؟
February 18, 2013 6:42 AM


(401699) 15
رد الي قنديش
omar
أولا الحسن والحسين أصلهم عرب وإيران فرس ما لا أعرفه هل أصبح الفرس أحفاد العرب ؟
February 18, 2013 6:42 AM


(401712) 16
المغربي 1
Mohamad
خسئت يا رعديد إن ملكك الذي تفتخر به لا يساوي فلس الآن, إن كنت رجلا تكلم عن مليلية و سبتة و غيرها من الجزر و المدن المحتلة يا زبالة, و الله تضحوكوننا يا مخارية لم نر قوما متعجرفا و مختالا بتاريخه كالمغرب و كأنكم صنعتم الصاروخ و الكمبيوتر, أنتم شعب من ظهر شعب عاش و ما زال يعيش على النياكة و الشعوذة و الدجل و السحر و الإنبطاح و العمالة و السياحة الجنسية خير دليل على ذلك و المخدرات التي تزرعونها كزراعة الأرز, لماذا لا نرى هذه الأخلاق الذميمة في تونس أو الجزائر أو ليبيا أو سوريا أو فلسطين أو العراق...
February 18, 2013 7:47 AM


(401797) 17
كثيرة هي الكلاب التي تنبح - وكثيرة هي عظام الأبرياء - وبعدين يا كلاب
مجدي العبوشي
كل من يؤيد الجزار بشار ودجال الأمة حسن نصرالات الذي يذبح أهلنا في سوريا هو ابن زنى لا دين له .

لو أرادت أمريكا وإسرائيل حسم الأمر في سوريا لحسموه منذ زمن ولكنهم يريدون القضاء على الفريقين سنة وشيعة والنتيجة تدمير سوريا والقضاء عليها كدولة مواجهة .
February 19, 2013 2:05 AM


(401819) 18
رد على Mohamad
المغربي
ههههههههههههههههههههههههه

موتوا بغيظكم

أحب جلالة الملك نصره الله و أيده .
February 19, 2013 7:53 AM


(401999) 19
الى العطاي
الجزائري مصطفى
امير اللواطين عطاااااااااااااااااااااااااااااي مثلك تماما ولهذا انت بتحبه لانه مثلك
February 20, 2013 3:19 PM


(402073) 20
إلى omar
قنديش
الحسين والحسين عرب شيء مفروغ منه
ما لا أفهمه أين وجدت أني قلت أن للعرب و الفرس صلة قرابة ؟؟؟؟؟!!!
أظن أنك لم تقرأ تعليقي جيدا و هو كان ردا على تعليق آخر
February 21, 2013 9:09 AM


(402075) 21
إلى القزائري الشاذ التندوفي الللقيط
قنديش
على ما يبدو ازددت بتندوف !!!! ركبك مرتزقة البوليساريو و وسعوا مؤخرتك وأصابك ارتخاء عضلي فلا تستطيع أنتمتنع عن الإسهال
البوليساريو الجزائريين المزدادين بتندوف قدموا أبناءهم و بناتهم قرابين للشواذ الماركسيين و علموك نفس العبارات لا تحيد عليها لتبرير ما عملوه فيك وتردده لأنك ولد أعجوز
February 21, 2013 9:17 AM


(410942) 22
البليدة الجزائر
فرحات
إخواني بسورية إن المعارضة المستوردة من أوربا هي عين الفتنة النائمة التي أوصلت الأمة الى الأنشقاق واعتبار الصديق عدوا والعدو صديقا فمتى يستيقض الشعور العربي الأسلامي من كبوته ؟كيف نقابل المول عزوجل لما نسأل عن البيت المقدس ثالث الحرمين تحت هيمنة الأعداء أرجعوا الى صوابكم
May 27, 2013 3:55 AM


(422992) 23

الجزائر القلب النابض للأمة العربية
تعودنا على شماتة الغربان و و الجيران و اني والله انتضر ذلك اليوم الذي يقوم فيه الجيش الوطني الشعبي باكتساح بلدان الكرتون المجاورة ويحرر الشعوب من الاسعباد و ذاك اليوم ات لا محالة
October 10, 2013 3:21 PM


(426842) 24
للجحيم يا عبدة البشر الغاربة
moamed
الله يزيدلكم دل علي دل يا مغاربه
November 27, 2013 2:51 PM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز