Arab Times Blogs
بلال فوراني
billyfourani@hotmail.com
Blog Contributor since:
26 August 2012

الحوار الوطني دعوة للحوار أم للاستحمار ..؟؟

 

تذكرت مقولة الساخر جلال عامر رحمه الله عليه حين قال :

نحن شعوب ديمقراطية يبدأ حوارنا  بتبادل الاراء وينتهي بتبادل الشتائم.

والحوار في بلدنا مثل مطرقة حديدية تضرب بها المعارضة كي تسقط ورقة التوت عن الشعب و تبدأ رحلة العريّ والخلاعة التي ستفضح المصالح المختباة من تحت الطاولة متناسية ان في بلدنا ما زالت هناك دماء تلطخ يدي من يريد ان يحاور , ما زال هناك شهداء عالقين في أنياب الذين يريدون الحوار , ما زالت هناك عائلات منكوبة ومشردة على هامش الحوار, ما زال هناك طفل يبحث عن حقيقة موت أبيه بين قنوات الاعلام , ما زالت هناك امرأة تنتظر عودة ابنها المخطوف وما زال هناك وطنّ ينزف من خنجرٍ يتساومون على نزعه من ظهر شعبه بكلمة مستهلكة ومعفنة وطالها الصدئ اسمها دعوة الى الحوار .

الحوار في الوطن مثل جوقة موسيقية كل عازف فيها يظنّ أنه مايسترو
الحوار في الوطن مثل عاهرة اجتمع عليها الرجال بالشهوة وتفرقوا عنها عند دفع الاجرة
الحوار في الوطن عجوز متصابية تحلم بأن يعيد لها العطار ما شوهه الزمن
الحوار في الوطن طفل أنبوب اوجدوه بعدما عجزت الارحام أن تحمل الصدق
الحوار في الوطن كذبة نيسان نحتفل بها كل سنة تتويجاً للصدق طوال السنة
الحوار في الوطن علبة سردين انتهت صلاحيتها  ولكنها ما زالت محافظة على رونقها
الحوار في الوطن تهمّ جاهزة وتخوين معلب سلفاً وقذف عشوائي للخيانة والعمالة
الحوار في الوطن مثل حفلةٍ زفافٍ العروسُ فيه خرساء والعريسُ فيه أطرش

ما زلنا نسمع منذ سنتين مروا عن لغة الحوار والدعوة الى الحوار وعن "العزيمة" على غداء حوار وعن افتتاح مجزرة على شرف الحوار وعن نعي شهيد على ذمة الحوار وعن تفجير بيت أو مركز أمني ابتهاجاً  بالحوار وعن اختطاف الابرياء كسبايا للحوار وعن انتفاض مجلس الامن اكراماً للحوار . كل هذا حدث في سنتين ولم نتحاور بعد فماذا سيحدث لا سمح الله لو حدث هذا الحوار ؟ كل هذا الدمار والقتل والتهويل ولم يجتمعوا على طاولة حوار , فماذا سيحدث لا قدر الله لو أنهم اجتمعوا على طاولة حوار؟ كل هذا حدث والناس ما زالت تضحك من استغفالها لأنها تظنّ أن من يدعو للحوار ذكيا جدا وعبقريا وربما فلتة من فلتات زمانه , وكأن البشر قد أعمى الله بصيرتهم او ربما قناتي الجزيرة والعربية قد قامتا عنه بهذا الدور مسبقا . سنتان وكميات الدم المسكوب في مجاري الارض أكبر من حجم الماء المحجوز وراء سد الفرات , سنتان مات على تراب أرضنا خلالهما من الشهداء أكثر ممن ماتوا في معركة تشرين , سنتان جفتّ فيهما ياء النداء في حناجرنا ويبستّ معها عروق رقابنا و نحن ندعوا إلى الحوار والطرف الاخر اذن من طين واذن من عجين , سنتان ونحن على هذا المنوال بين فرّ وكرّ وضحك على اللحى ولا أحد يدفع ثمن فاتورة هذا النفاق السياسي غير الشعب المسكين .

الدعوة الى الحوار برنامج هزلي سخيف ورخيص , تبثها قناة منحطة قد تبيعك الوهم في قوارير معلبة سلفاً وقد تخدركّ بحقنة شرجية لا تفيق بعدها وقد يتم التلاعب بك كما تم التلاعب بمشاعرك وبأفكارك وعقلك مسبقاً مثل ما حدث في العراق وما حدث في ليبيا , وقد يتم تسديد كل ديونك على الهواء هكذا بسهولة , وقد يضاجعون احلامك دون أن تعترض ودون أن يكون لك رأي في الأمر , وقد يغسلون كل أفكارك التي قرأتها يوما عن الثورات بمبيضّ بشري اسمه المفكر عزمي بشارة , وقد يعالجون كل أمراضك المزمنة عن الحرية والعدالة بآية من القرآن أو فتوى يتقيأ بها القرضاوي , وقد يخططون لك مستقبلك حتى تشعر بعدها بأنك صرت أشبه بالحمار الوحشي .

كل شيء صار مفروضاً عليك , وصرت أيها المسكين مثل أحدب نوتردام تحمل الهمّ على ظهرك ولا يوجد أجراس كي تقرعها , فلقد فرضوا عليك الربيع العربي, ثم فرضوا عليك ما أنجبه الربيع العربي من  ايديولوجيا الثورات , ثم فرضوا عليك دفع الرسوم الجمركية لهذه الثورات , ثم فرضوا عليك تحملّ نتائج هذه الثورات , ثم فرضوا عليك الموت طوعا أو كرهاً فداءً لهذه الثورات وفي ختام هذا الافعوان البهلواني الذي شقلب حياتنا رأس على عقب ندعوا إلى الحوار على طاولة من الهدوء والمحبة والتسامح .  لكن لم يخبرنا أحد من كلا الطرفين من سيدفع فاتورة الحوار هذه المرة ؟ ومن سيفرض على الثاني شروطه ؟ ومن سيقبل من الاخر انبطاحه ؟ ومن سيعلن أنه المسؤول عن تخريب البلد وعن جعل دماء الشهداء مثل كوكتيلات الفواكه يتاجر بها كائن من كان على موائد القصابين والجزارين؟ ومن في ختام الحوار على هذه الطاولة سينظف بقايا الحوار من بعد انتهائهم من هذا الحوار؟

الحوار لا يحتاج الى جعجعة ’ لان الجعجعة مادة استهلاكية تباع وتشترى في اسواق النخاسة الصوتية وقد لمسناها في تسمية أيام الجُمعات وخميس البدع وثلاثاء من خسر ومن انتفع. الحوار لا يحتاج الى براكين اعلامية تُذيب الثلج العالق في قلوبنا , الحوار لا يحتاج الى داعية يبيع ويشتري في دين الله كي يظفرّ بالرضى البشري , الحوار لا يحتاج الى أنياب وأظافر وكفن أبيض في ختام الجلسة , الحوار لا يحتاج الى قصص الرعب الليلية التي كانوا يسردونها على مسامعنا كي ننام فآخر ما يحتاجه الحوارالان هو التبول في عقولنا . الحوار لا يحتاج الى حرية لأن الحوار هو في أصل الامر حرية وأي شخص لديه شكّ بهذا الامر عليه مراجعة أقرب فرع أمن كي يتعلم معنى الحوار , الحوار لا يحتاج الى خطوط حمراء ولا صفراء ولا كل ألوان قوس القزح لأنه في أصل الامر لا يتلون وغير قابل على الامتزاج , الحوار لا يحتاج الى ملصقات اعلانية ولا تهليلات هرطقية ما دام يوجد جمهور ابله و جاهز كي يصفق على أي شيء في الحوار بمجردة اشارة من معدّ البرنامج , الحوار يا سادة بكل بساطة يحتاج الى حوار قبل أن يحوروه ويصير استحمار .

حين تأتي ساعة الحوار , جهزّ نفسك وحصن روحك بالمعوذات , و لاتنسى أن تكتب وصيتك الاخيرة , لأن كل من أراد الحوار كان يظنّ أنه بفعله هذا يحقن الدماء وقد نسيّ للأسف أنه لم يعد هناك دماء تحقن , وكل من سيجلس على طاولة الحوار مع قتلة ومجرمين وكما تدعوهم قنوات الاعلام السوري شريكة في سفك الدم السوري , سنسأله سؤال واحد فقط وسنترك له أن يكتب لنا الاجابة على ورقة معلقة في شاهدة قبر مكتوب عليها :

هنا يرقد شهيد بعت دمه لأجل الحوار فما أنت بفاعل ؟؟

على حافة الوطن

 

قل لي من تحاور .. أقل لك من أنتّ ...؟؟



(400925) 1
في كل العالم الجاني يؤخذ إلى السجن و المحكمة تبت في الأمر
حوار
حوار عصابات الأسد مع الشعب السوري الثائر المذبوخ هو مبني على جملة يعرفها كل القوم و هي سنرد في المكان المناسب و في الوقت المناسب و ذلك بعد كل إعتداء أو إختراق إسرائيلي لحرمة الأراضي السورية و هذه الجملة هي عبارة عن كذبة تكرارية فلو أن نظام هذه العصابة يريد الحوار أو الإصلاح لفعل ذلك قبل أن وصلنا فعلا و حقا إلى زمن و عصر اللاحوار لأن كل شيء على الأرض قد إشتعل و مفاهيم التسامح والمواطنة قد جرفتها دماء الألم و هشيم نار الحرب الأهلية يعسس من دير الزور إلى ساحة العباسيين في قلب العاصمة و مبنى دار المعلمين و لا تزال أبواق النظام تكذب ذلك و عشرات الفيديوهات تدحض كذب الإعلام الرسمي فكيف سيكون هناك حوار و رأي هو أن يرحل الأسد مع جماعته ثم يبدأ الحوار لأن هناك ثمة سؤال لو أن بعض مقاتلي الجيش السوري الحر تسللوا إلى أحياء سكنية غالبيتها من العلويين فهل ستقوم الطائرات بإلقاء البراميل عليهم كما تفعل بمناطق أهل السنة ؟ !
February 9, 2013 10:49 PM


(400931) 2
كفى ..أوقفوا هذه المجازر ..ارفعوا أيديكم عن الشعب المحاصر والوطن السوري٫أيها ..!!
abdoalhalabi
يافوراني : اذا كنت لاتريد الحوار فعليك الحسم بالسلاح٫فقد طالت وتطاولت هذه الحرب اللعينة !! لقد تشرد ربع الشعب السوري وماتبقى يعيش تحت الحصار .. وقد توقفت عجلة الأنتاج وأصبح رغيف الخبز كالقطع النادر !! وأصبح عدد القتلى بالمئات ويوميا!! ماذا تريد ؟؟هل تريد أن يدمر البلد عن بكرة أبيه؟؟!! والعدو الحقيقي يختال طربا ويعزف بمزاميره .. مستمتعا بنور الشمس وضوء القمر بينما شعبك يعيش حالة الرعب المستمر طوال سنتين ؟؟!!
القاتل والمقتول سوريا يافوراني !! ساهم في ايقاف نزيف الدم المستمر لهذا الشعب المغلوب على أمره أو قم بالحسم ٫ان استطعت ٫أو اصمت فالكل حزين يتطلع ويرتقب الفرج يا فوراني .
مادام كل من الغرب والشرق مستفيدين ٫وما دام الدم المسفوح سوريا عربيا أو اسلاميا ومادامت خزائن أشباه الأمراء والملوك الأعراب مفتوحة لمصدري السلاح والعتاد في الغرب ٫فلا يضر هذا الغرب الصهيوني أو المتصهين استمرار هذه الحرب سنوات وسنوات !!
اتقوا الله جميعا .. كفى !! أوقفوا هذه الحرب القذرة واستخدموا عقولكم مادمتم تحملون صفة البشر !!
February 10, 2013 12:35 AM


(400942) 3
سوريتنا المذبوحة
حلبية
بلال فوراني انت رائع ...
كلماتك لامست روحي قبل ان تلامس عقلي .شكرا
February 10, 2013 4:49 AM


(400950) 4
قل لن يصيبنا الا ما كتب الله لنا
Ahmad Sami
اننا نستحق ما يحصل لنا , نحن شعوب لا نستحق العيش واذا عشنا , نعيش بمذله, ان ما يحصل بسوريا هي حرب اسرائيليه أمريكيه بتمويل قطري سعودي لتدمير سوريا.
هل هذا صحيح أو خطأ , أيها الانسان العربي اذا وافقت معي بنعم... فأنت من الذين يعرفون حقا ما يحصل في بلدنا... وان أجبت ب.. لا اسمح لى أن أفول لك... بأنك من المتآمرين على بلدك سوريا.
February 10, 2013 8:08 AM


(400969) 5
مقاتلون سوريون يحلقون لحية قائد في جبهة النصرة ويطردون شيخين كويتي واردني من مسجد في اطمة
ناشط
وقعت حوادث خلال الاسبوع الماضي بين سكان بلدات في شمال غرب سوريا ومقاتلين من جبهة النصرة الاسلامية المتطرفة، بحسب ما افادت الاحد مصادر متطابقة وكالة فرانس برس.
وسجلت هذه الحوادث التي كاد احدها يتطور الى مواجهة مسلحة، في بلدة اطمة وجوارها في محافظة ادلب. وقال شاهدان لفرانس برس ان مقاتلين من الجبهة تدخلوا مطلع الاسبوع في اشكال بين سكان بلدة القاح، وابعدوا شخصا تلفظ بعبارات مسيئة للدين بعد حادث سير، قبل ان يحاولوا نقله الى دارة عزة ليمثل امام "محكمة اسلامية".
واطلق اهالي القاح بعد يومين سراح القيادي في الجبهة بعدما حلقوا لحيته الطويلة، وذلك نتيجة عملية تفاوض اطلق بموجبها عدد من السكان المحتجزين لدى النصرة.

واحتفل السكان بهذه العملية باطلاق النار الكثيف في الهواء.

February 10, 2013 1:25 PM


(400987) 6
انجازات الثورة السورية الغير مباركة
عمران
الجيش الحر سرق محلات الناس ونهب بيوتهم وحرق مزارعهم وكل ذلك بحجة دعم الثورة ولكن الم يكن شعار الثوار هو دعم الشعب السوري وتخليصه من الطاغية ولكن الحقيقة هي ان الجيش الحر وجبهة نصرة الشيطان الرجيم هم فعلا الطغاة والظالمين في هذا العصر.
February 10, 2013 8:08 PM


(400991) 7
الاخوان المجرمين ونهايتهم
سيف دمشق
كنا( فعل ماض ناقص) نستبقظ في الصباح على صوت المؤذن : الله اكبر ,النفوس مطمئنه ,والقلوب مرتاحة .يذهبون للصلاة بارتياح وشعور جميل .يشربون القهوه بين يدى ( لاتقل لهما اف ولاتنهرهماوقل لهما قولا رحيما ) ثم يارضا الله والوالدين ,ونلتقي مع الاخرين بالسلام عليكم, والام تودع اولادها الله معكم الله يحميكم الله يحرسكم . يذهبو الطلاب الى الجوامع للرياحه الفكريه ثم الدراسه والتحضير للامتحانات بروح محبه واطمئنان. دخل البائع الجوال لياخذ قيلوله في الجامع لراحة بعض الوقت بعد الصلاة .يتشاجر الزوجان , بكلمة الله اكبرالحليم منهما يذهب للوضوء والصلاة وقراءة القران ليعيد المحبه بين الاثنين لرعاية الاطفال . ولهذا اندمجت قراءة القران مع اللغه بمفردات جميله ,الرحمن الرحيم, يارضا الله والوالدين , الجنة تحت اقدام الامهات . وما نراه الان مرتزقه وحثاله ورعاع , بجدايل شعر قذره وجلباب مهترىءوسخ وشبب تفوح منه رائحة النتن من جميع انحاء العالم , يحمل في يده اليمنى السيف وفي اليسرى الفياغرا للقتل والتدمير والتفجير والارها[ والنكاح الجهادى ( باسم الله اكبر ) ولهذا نجد المواطن السورى يشعر بالرهبه والخوف, ويغلق الباب ,ويغلق النوافذ عليه من الخوف. بعد ان كان بسماع الله اكبر يشعر بالطمانينيه
February 11, 2013 3:00 AM


(400996) 8
الثوار قادمون
ناصر احمد

الثوار قادمون وسيرسلون النعجة الى جهنم وبئس المصير
قول اميـــــــــن
February 11, 2013 4:01 AM


(401005) 9
قوة العرب في تناحرهم
سوري شركسي
قال مسؤول اسرائيلي لاحد الاقنية الروسية في مقابلة بشأن الربيع العربي و تأثيرة على الدولة الصهيونية: لو اعلن الان كل العرب الحرب علينا و بكل طاقاتهم العسكرية و البشرية لسحقناهم كالصراصير. واكد كلامه بحرب تشرين و قال لولا تدخل الدول العظمى آن ذاك لدخلنا دمشق و القاهرة. و اعترف ايضا بان ما يخيف اسرائيل هو ايران وعقيدتها و سعيها في التطور التيكنولوجي-حيث انه الشرط الوحيد للقضاء على دولة اليهود. و يا عقلاء العرب لو كنتم تعلمون...سوريا بقيادة الرئيس الاسد كانت تحاول الوصول الى التعادل الاستراتيجي بوقوفها الى جانب ايران و توطيد العلاقات مع روسيا و غيرها من الدول المعادية للغرب. ولكن للاسف خيانة العرب (و بالاخص ملوك النفط) جعلها مسرح لقتال الاخوة و املاً لليهود بالحصول على سوريا ممزقة, متفرقة يحكمها عصابات "اسلامية" هدفها كهدف ملوك النفط (النكاح واصوله). ما يجري الان في سوريا اظهر مدى سقوط العرب وخيانتهم. و التاريخ عند الاغبياء يتكرر...
February 11, 2013 6:23 AM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز