Arab Times Blogs
عبدالوهاب القطب
awqutub@msn.com
Blog Contributor since:
04 November 2010

كاتب وشاعر عربي من فلسطين
مقيم في الولايات المتحدة

جرب الان ان تعيش بدوني

جرِّبِ الآن أن تعيـشَ بدوني

أتَحَدّاكَ يا جميلَ العيونِ

مَنْ سَيُـغْـنـيكَ عن حدائقِ حبي

وأغاني الطيور فوق غـصوني

مَنْ سَيَسْقيكَ خمْرَةً مثل خمري

دونها البدر والنجوم ودوني

كم قـطفـتَ الورودَ من هضَـباتي

في ارْتخاءِ المـساءِ فوق المَعـيـنِ

وتنشَّـقْتَ في الذرى هَـمَساتي

مُـغْمضَ العـيـنِ مُـشْرئبَّ الجفونِ

فاغراً فاكَ مثل طفلٍ غريرٍ

ضاحكِ السِّنِّ عند صدْرٍ حنونِ

آهِ ما أزهدَ الرجالَ بغصنٍ

إن دنا منهمُ بِعطفٍ وَلِينِ

أنتَ لم تعرفِ الهوى يا عزيزي

لم تكنْ غيرَ حالمٍ مفتونِ

***

أعْذُرينِي يَا رُوحَ قَـلْبِي اعْـذُرِينِي

يَا زَفِيرَ النَّسْرينِ وَاليَاسَمِيـنِ

يَا قِـشارَ الثلوجِ إذ تتهَادَى

يَا اهْتِزازَ الغُصُونِ فَوقَ الغُصُونِ

يَا نواحَ الاوْراقِ وَالشـمْـسُ تَجْـثـو

والدجى من مغيبها في سكونِ

يَا غَـديرَ الـشتاءِ كالنايِ يَبْكِي

ذابلاتِ الـوُرودِ في تشرينِ

كَيْفَ قَلْبِي اسْتطاعَ حَبْسَ انْفعالي

كيفَ لمْ يَنفَجِرْ بِدَمْعٍ هَتُونِ

كَيفَ لمْ أكتَرِثْ- وَأنْتَ تَقولينَ

وَداعاً- كَأحْمقٍ مَأفونِ

يَا لَحُمْقِي وَقَسْوَتِي وَغُرورِي

وَأنانيَّتي وَفَرْطِ جُنُونِي

أنَاَ يَا حُلوَتِي ظـلَمـتـكِ ظلما

لم أزلْ منهُ نادماً كلَّ حينِ

فاعْذريني وَسامِحيني وَكوني

فوقَ حُمقي وزلّتي ومُجوني



(396853) 1

الوهراني
اسعد الله اوقاتك اخانا الجميل والمدخل البهجة لقلوب حين سماع شعرك الناطق او هكذا يخيل الي . الحقيقة انني استمتع بكل ما هو مدون باسم ( عبد الوهاب القطب ) فقد اضحى الأسم عندي ثمينا يذكرني شعرك هذا بالراحل ( جبران خليل جبران أعطني الناي وغني
فالغنا سر الوجود
وأنين الناي يبقى
بعد أن يفنى الوجود
هل إتخذت الغاب مثلي
منـزلاً دون القصور
فتتبعت السواقي
وتسلقت الصخور
هل تحممت بعطره
وتنشفت بنور
وشربت الفجر خمراً
من كؤوس من أثير. ولك مني الف تحية :
January 2, 2013 10:40 PM


(396861) 2
الى أخي الوهراني مع الحب
عبدالوهاب القطب

يا سيدي،ومبجلي الوهراني
وعلى شفاهي بسمة ولساني

هذا لعَمري كله من فضلكم
يا صاحب الاحساس والوجدانِ

انت الصدى ،نعم الصدى ،لولاكمو
لمضى القريضُ لِعالم النسيانِ

بوركتَ يا مِسْبارَ تهويماتنا
عبر البحار تقبلوا عرفاني

يا ساكن القدس العتيقة إنني
لك حاسدٌ، فالبُعدُ قد أضناني

سلم عليها ثم قبِّل رأسها
عني أخي، واشرح لها أحزاني

انا رغم بُعدي عن حبيبة خافقي
ما زلت أعشقها بكل كياني

ما اصعب التشريد لو تدري به
فبه هنا ، لله ما أشقاني

هذا الزمان كهارب يقتادني
قسرا وما لي في الوقوف يدانِ

القدس دوما قبلتي في رحلتي
ستظل رغم تشردي عنواني
January 3, 2013 1:09 AM


(396945) 3
السلام عليكم
الوهراني
سأكتب مقالة نقدية عن قصيدتك هذه بالذات وانشرها في عرب تايمز .
January 3, 2013 3:38 PM


(397042) 4
سبحان الله
الوهراني
التعليق رقم 3 ليس لي وما هو الا سرقة اسمي
January 4, 2013 1:18 PM


(397080) 5
أبت النذالة أن تفارق أهلها
عبدالوهاب القطب
لا عليك أخي الوهراني الأصيل
طاب يومك أيها الجميل
January 4, 2013 10:00 PM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز