Arab Times Blogs
نارام سرجون
serjoonn@yahoo.com
Blog Contributor since:
25 April 2011

كاتب من سوريا

من نسف شوارع دمشق؟ ليلى أم الذئب أم فلاسفة الظلام المضيء؟

كتب أحد المستوطنين الصهاينة أنه عندما كان صغيرا وقف مع ابيه على سطح بيتهم الذي بني حديثا في مستوطنة جديدة في فلسطين قبل النكبة ..وعندما تلفّت الطفل حوله أصيب بالقشعريرة والخوف وهو يرى كيف أن مستوطنتهم الصغيرة محاطة بعدد لايحصى من القرى العربية التي كادت تشبه السوار المحيط بالمعصم فقال الطفل لابيه في جزع: ياالهي كم العرب كثيرون..!! فابتسم أبوه وقال وهو يمسك بيده: نعم كثيرون ..لكنهم غارقون في الظلام ..لاتخش ياولدي ممن يعيشون في الظلام ..

ولكن هل تغير شيء منذ تلك الوقفة البعيدة في زمنها على سطح مستوطنة؟ ألا يزال الشرق يعيش في الظلام؟ أليست هذه الثورات هي محاولة لاطلاق الظلام من جديد؟ الظلام السلفي .. وظلام الجهل الوطني .. أليس في روايات تفجيرات دمشق من قبل الثورجية ظلام أكبر..!!

عندما وقعت تفجيرات دمشق منذ اسبوعين واستهدفت مقار أمنية واستخباراتية لم تفاجئني المعارضة بالقاء اللوم على السلطة بل وتسابق الثوار الى اطلاق مفوّهيهم الى كل القنوات كي يتم توجيه الناس نحو اتهام السلطات السورية بالتفجير بحجة استغلال التفجيرات يوم وصول وفد الجامعة العربية للتشنيع على المعارضة ..وكذلك بذريعة حاجة السلطة الماسّة لتجييش الرأي العام السوري ضد الثورة "البرئية" براءة الأطفال ..

لم أتفاجأ بهذه الهرطقات لأن السياسة الرسمية للمعارضة وللهيئات والتنسيقيات صارت واضحة وهي ارتكاب العنف الثوري وتبريره تحت غطاء البراغماتية "الثورية" واللجوء لارتكاب كل الفظائع طالما أن الاعلام العربي والعالمي جاهز لالصاق التهم بالنظام ..وتبين لنا أن كل الشناعات والرعب والدم الذي على يد الثوار وعلى شفاههم ويتقاطر من أسنانهم وعيونهم لاتراه وسائل الاعلام التي تقوم بالعكس بالقاء الدم على وجه وأيدي السلطات لاتهامهما بالدموية ..و"الثورة" السورية والناتويون العرب أدخلوا مفاهيم ثورية مستمدة من مبدأ "الغاية تبرر الوسيلة وحصلوا على الغطاء الشرعي بالافتاء الثوري  لأن الحرب ليست خدعة فقط بل (الحرب قذارة أخلاقية) ..فالاسلاميون الجدد جاهزون عبر القرضاوي وغيره لاصدار أي فتوى "موسادية" ..وكأن الله العظيم سبحانه يعمل تحت تصرفهم وسيقبل "بالتوجيهات" الاسلامية التي يرسلها اليه المؤمنون من مساجد الثورة وستقبل جلالته بالفتاوى مهما كانت غير منطقية وسيقول لأصحابها كما يقول المسؤول الفاسد لرسالة توصية من فاسد آخر " يكرم أبو فلان (القرضاوي) ..موعلى راسي !!..اذا لافرق بين الفساد الحكومي والفساد الديني ..فلكل فتاواه ..  

الافتاء بالدم جاهز والمفتي جاهز والقتلة جاهزون والضحايا جاهزون ..لكن الذي ليس جاهزا لقبول الفتوى هو الله نفسه الذي لم يكن يوما موظفا لدى أي رجل دين فيما كل رجال الدين يعتقدون أن الله يعمل لديهم ولايرفض لهم فتوى .. رغم حقيقة أنه لم يتمكن رجل دين منذ الوجود أن يدعي أن الله لايرد له فتوى ولاطلبا ..الا القرضاوي والعرعور ..

رواية المعارضة بمسؤولية السلطة السورية عن تفجيرات دمشق السابقة تبناها بحماس المؤيدون للتمرد الذين لايزالون لايصدقون أن الثورة قد ركبها الموساد ومجموعة أجهزة استخبارات عربية توجهها .. ودافع الثورجيون بقوة عن هذا الرأي باتهام السلطة..والغريب أن قلة من المؤيدين للسلطة ربما قبلت بهذا التفسير كنوع من ميكانيزما الدفاع الذاتي النفسي لان هذا يعني لهم أن السلطة التي يعتزون بقوتها ليست ضعيفة لتتلقى تفجيرا قرب قلب مؤسستها الأمنية الصارمة ..بل انها تتحكم بكل شيء ..

والحقيقة أنه بالرغم من سخف هذه النظرية وجنون هذه التفسيرات فان كمّ الدعم الاعلامي لهذه التفسيرات الغريبة جعلها متداولة كاحتمال يمكن الأخذ به .. وبدل أن كان السؤال هو( لماذا يفجر الثورجية شوارع دمشق؟) تم تحويل اتجاه السؤال عبر انحناءة قسرية لنحصل على سؤال مشوه آخر هو: من المسؤول برأيك عن التفجير، السلطة أم المعارضة؟ وكان هذا التحويل القسري للسؤال دليلا على سطوة الاعلام الذي تحظى به الثورة السورية "الموسادية" فبرغم انها لم تستطع تثبيت الاتهام على السلطة فانها نجحت في تقاسم الاحتمال والمسؤولية مع السلطة عند بعض الناس على الأقل .. وهناك أناس بالطبع يحبون الغرائب في قراءة الأشياء ويقومون بترويجها حبا في التميز والاختلاف عن الناس حتى في المجتمعات الغربية .. فمثلا عندما مشى آرمسترونغ على سطح القمر برز تيار أميريكي يرفض أن يصدق وادعى أن المشاهد تم تصويرها في استديوهات هوليوود لحساب وكالة المخابرات المركزية الأمريكية .. وأما موت أميرة ويلز دايانا فهو عملية مدبرة  برأيهم لمنع احتمال أن يكون لملك انكلترة القادم أخ مسلم !! ..الخ من هذه الترّهات السينمائية التي لايبز سينمائيتها الا اتهام السلطة السورية بتفجيرات دمشق.. فصارت السلطة حسب هذه الاتهامات بلا عقل لأنها تقتل المدنيين وتقتل رجال الشرطة والجيش لأنهم يتمردون وينشقون ..كما تنفذ هذه السلطة الاغتيالات بحق الافراد المتفوقين والكوادر العلمية والعسكرية لأنهم لايوافقون على سياستها وتنسف الشوارع لالقاء الرعب في قلوب الناس وتخلق الازمات الاقتصادية لاشغال الناس بأسباب العيش ..الخ من أشياء لاتسمعها الا في أساطير مغامرات "هاري بوتر" وقصص "سيف بن ذي يزن" ..ولكن سلطة ثبتت أمام كل بلطجية العالم ليست على هذا القدر من الجنون حتى تمارس كل هذا البغاء والسقوط بل انها تتمتع بالحصافة والحذق ولايمكن أن تقع في خطأ التورط في التفجيرات في وقت هي بحاجة فيه للهدوء والاستقرار.. أما الثورة فحتى هذه اللحظة لم تعلن مسؤوليتها عن قطرة دم واحدة ولم تنسب لها عملية جريمة واحدة.. لأنها ثورة أكثر براءة من ليلى في قصة ليلى والذئب ..وبحسب النسخة المنقحة و"المعرّبة" من قصة ليلى والذئب التي ترويها لنا الجزيرة والعربية وبان كي مون وحمد بن جاسم فان ليلى هي التي تظهر لنا بأذنين كبيرتين وأنياب حادة قاطعة وتجلس في سرير الجدة تنتظر الذئب لتفترسه ..فيما الذئب المسكين يتعاطف معه العالم كله لأنه سمى نفسه "ثورة" ..والثورة طاهرة ولاتخطئ ..

ومايدعوني أكثر لليقين بمسؤولية الثورجية عن التفجيرات هو أنني التقيت منذ أيام ممثلا عن السلطة وهو من المقربين من صناعة القرار والتقيت بعده بأحد الثورجيين الدرعاويين ..وما فاجأني أن ممثل السلطة كان يتحدث معي بهدوء وتروّ ويغوص غوص الواثق بنفسه في طرق اطلاق مصافحة بين الناس المتمردين سلميا كأفضل حل للحيلولة دون اراقة دماء كثيرة رغم أن العنف الحكومي صار مبررا وهو أسرع في الحسم .. فيما كان حديث الثورجي الدرعاوي اليّ مليئا بالتوتر والتهديد والجنون وقال لي بالحرف: (ان مايحدث ليس الا البداية لتخريب هذا البلد على من فيه اذا لم تتحقق اهداف الثورة في "الحرية" و"الثأر" حتى لو تحولت سوريا الى ليبيا أخرى عشرين مرة) ..وهذا ماأعطاني دليلا قويا على أن الثورجيين قد قرروا طريق العنف دون أي طريق آخر..وأنهم مؤمنون أنه الخيار الوحيد .. فيما تحاول الدولة استبعاده استبعاد القادر والمتريث والكاظم غيظه الى أبعد الحدود..  

وككل السوريين هذه الأيام لانزال جميعا نحاول قراءة تفجيرات دمشق ... والسؤال لم يكن عندنا هو ان كانت السلطة أم المعارضة هي التي دبرت العملية لأنه وفق كل المقدمات المنطقية فأن كل شيء محتمل الا أن تكون السلطة هي التي دبرت الهجوم لاعتبارات كثيرة أهمها أن ماستجنيه السلطة أقل كثيرا مما قد تخسره, لأن خسائرها المعنوية والاقتصادية التي ستؤذيها في الصميم وتهدد استقرارها أعظم بكثير من فائدة تغيير مزاج الشارع ضد الثورة عبر تفجيرات رعناء خاصة أن الشارع قد قال كلمته الكبرى بشأن الثورة وتقيأها بشكل واسع ولم تعد هناك حاجة لاقناعه بالمزيد من الكراهية والاحتقار وقلة المودة لهذه الثورة وانعدام الثقة في شلة المعارضين الاستانبوليين..

في محاولة للحفر عميقا في تفسير الانفجارات ومعرفة سبب اقبال الثوار على هذه المغامرة الخطرة بالتحرش بدمشق لم أجد أن الاعتماد على رواية أحد الأطراف سيكون أكثر اقناعا لكنني وجدت تحليلات محايدة لها وجهة نظر عميقة للغاية ..فقد حصلت على آراء بعض الخبراء الغربيين الذين يعملون بشكل مستقل عن المعاهد الممولة من قبل الدول والشركات الغربية والذين لهم توجهات يسارية في بلدانهم ويحاولون احداث خرق في سياسيات الدول الغربية التي تسيطر عليها اللوبيات .. أحد هؤلاء الخبراء كانت له جولة في الشرق الأوسط منذ سنوات وعاش في رام الله بضعة أشهر ليكتب أطروحته في القانون الدولي وكانت تلك الأشهر نقطة تحول في حياته لينتقل الى معسكر ينشط ضد السياسات الغربية التي يهيمن عليها صهاينة ومحافظون جدد ..فيما تخصصت زميلته في الحركات الاسلامية وتفرعاتها وتكاد تكون قراءتها للتحولات الاسلامية دقيقة الى حد الدهشة عن التحولات التي ستطرأ على الحركات الاسلامية كنوع من الانعطاف القسري الذي سيرتد على المجتمعات الشرقية ..

كانت قراءة هؤلاء الخبراء لتفجيرات دمشق تحاول قراءة مالايرى في التفجيرات وهي لاتحمل الغرائبية بقدر ماتحمل جانبا أكثر اقناعا من كل الروايات التي سمعتها وقد استمالني تفسيرهم ..فهم يرون أن تفجيرات دمشق هي رسالة صريحة لتجار واقتصاديي دمشق ..وهؤلاء الخبراء يرون أن حلب ربما ستتلقى مثل هذه الضربات ..

أما تفسير هذا الاتجاه في القراءة فقد قام على مايلي:

بالرغم من أن الغاية من التفجيرات هي ارسال رسائل لرفع معنويات الثورجية ومحاولة لتوجيه ضربات نفسية للنظام بأن لهم قدرات ضاربة .. فلقد أدرك منظمو الثورة - سواء في جهاز الموساد أو المخابرات الغربية - أن الثورة لاأمل لها وهي بلا حول ولاقوة بعد أشهر طويلة كما ان التفاؤل بها صار محدودا للغاية طالما أنها لم تحظ بدعم المدينتين الكبيرتين دمشق وحلب اللتين تمسكان ربما بمفاتيح بلاد الشام وربما الشرق كله ..ودرس التاريخ القريب لاينسى، فقد مني الاخوان المسلمون بالهزيمة النكراء في الثمانينات بسبب تلكؤ دمشق وحلب باللحاق بهما لأسباب كثيرة وانضمامهما نهائيا الى المعسكر المضاد.. وهناك اعتراف وقناعة واسعة الآن أن الثورة لن تسقط النظام طالما بقيت هاتان المدينتان غير معجبتين بالثورة ولاتنظران اليها بعين الارتياح بل بعين الشك والريبة والاتهام بالاختراق من قبل الأغراب..كما أن النظام يعول عليهما كثيرا .. ولذلك بدت هناك حاجة ماسة لسوق هاتين المدينتين سوقا وبالقوة الى معسكر الثورة .. وذلك بالضغط على النخب الاقتصادية والتجارية فيهما ..والرسالة واضحة وهي أن الاستقرار والهدوء اللذين تنعم بهما هاتان المدينتان ويتسببان في استمرار انسياب اقتصادهما نسبيا لن يترك بسلام ..وأن ماتعانيه مدن أخرى لابد أن تتذوقه هاتان المدينتان ..وعلى تجار دمشق واقتصاديي حلب ادراك أن النظام لا يقدر على حماية دمشق (أو مؤسساته في دمشق مثلا) كما أن زعزعة أمن الناس سيتسبب في زعزعة الاستقرار الاقتصادي فيهما وتأثر عائدات النخبة التجارية والاقتصادية فيهما ..والمطلوب هو أن تقرر الفعاليات التجارية والاقتصادية فيهما الانفكاك عن الارتباط بالنظام وعدم توفير الغطاء الكافي له ..أو على الأقل الوقوف بعيدا عنه واظهار التمرد ليتسنى للثورة الاجهازعليه بعد خوض معركة حاسمة معه بدعم غربي-عربي كامل ..

ولاشك أن هناك بعض المعطيات التي تؤيد هذا التفسير وخاصة أن منظر الثورات العربية والجاسوس الاسرائيلي عزمي بشارة قال على الجزيرة في آخر مقابلاته في نهاية عام 2011 انه يتوقع بقوة ان تتحرك دمشق وحلب ..وهناك ماسيدعو هاتين المدينتين للتحرك كما تنبأ .. وكان ذلك اشارة ضمنية بأن الثورة ستعمل لتحقيق هذا الهدف ..وعلى اللبيب أن يتوقع كيف سيتم اطلاق دمشق وحلب .. علاوة على ذلك فان أدبيات الثورة كلها صارت تتساءل عن غياب دمشق وحلب و"غيبوبتهما الثورية" ..والبعض صار حائرا في الوسيلة الناجعة لتحريكهما فيما البعض الآخر أبدى امتعاضه الشديد مما سماه تخاذل الدماشقة والحلبيين ووجّه اهانات وتهم الجبن والعمالة والنذالة لهم ودعا لمعاقبة الدماشقة والحلبيين ..بأي ثمن!! وسوقهم الى الحرب وما سماه "الخدمة الالزامية" في الثورة ..ولو كان على طريقة السفربرلك..

ربما عكست هذه القراءة الثورية لتطوير الأحداث شيئين..الأول هو أن "الثورة" صارت تعرف نقطة ضعفها وتدرك أن مشروعها يقترب من السقوط اذا لم تلجأ لمغامرة ومقامرة .. وفي خطوة الثوار والمعارضين مقامرة كبيرة ..لأن رد فعل الدماشقة وأهل حلب لايمكن التنبؤ به ..فهو قد لايكون بالضرورة كما يتمناه الثورجيون ..وربما لم تمت الثورة بالضربة القاضية حتى الآن لأن دمشق وحلب (كمحور داخلي على الأقل) لم تعطيا اشارة البدء للسلطة كي تكسر عنق الاحتجاجات بعنف ..السلطة التي لاتزال تكن احتراما لمشاعر دمشق وحلب ونخبهما اللتين تظللان بقية المحافظات وتمارسان دورا ايجابيا بين السلطة والمدن التي تشهد الفوضى ..والنظام يقدر لهاتين المدينتين دورهما الايجابي في هذه الأزمة وسيقبل بدورهما الذي يضمن عدم انفلات غضب الدولة على المناطق المتمردة على سلطة القانون والنظام ..

وتحاول الثورة الاستفادة من درس عملية الازبكية في الثمانينات والتي كانت نقطة تحول عندما تسببت في ردة فعل سلبية تجاه الاخوان المسلمين.. لذلك تجهد الثورة في ضرب اقتصاد دمشق ونفي التهمة بشدة والصاقها بالنظام علّ الناس تصدق التهمة وتنقلب على النظام فتضرب الثورة بذلك عصفورين بحجر واحد ..التجار واهتزاز قلوب الناس ضد النظام بعكس الحال في الثمانينات..

لكن العمل على اثارة دمشق أو حلب على النظام بمعاقبتهما بالنسف "الثوري" حماقة بلاحدود .. فالمشاعر الوطنية لايمكن اسقاطها بالتفجيرات ولايمكن سوق الشعوب والناس الى المعارك بالقوة .. فعهد السفربرلك لن يعود ..والثورجية يعتقدون ان سوق دمشق وحلب الى السفربرلك سياسة قد تعمل .. لكن نتيجة السفربرلك في التاريخ كانت نهاية من أقبل على حماقة سوق الناس بالقوة الى معاركه ..

الحقيقة التي لايعرفها الثورجية هي أن الفعاليات الاقتصادية والتجارية والنخب الشامية والحلبية لاترى في مشروع الثورة مايطمئنها على مستقبلها كما لمست من نقاشاتي الصريحة مع بعضها ..لأن اخطار انتصار الثورة عليها أكبر بكثير من أخطار عدم انضمامها لتأييد التغيير وذلك لأسباب منطقية وهي أن انهيار الدولة السورية الحالية المتمثلة بالنظام سيعني امتدادا لنفوذ لامتناه للاقتصاد التركي وربما للاسرائيلي الذي ينسق مع التركي الذي لن يقدم كل هذا الدعم مجانا للثورجية ويريد مقابله نفوذا اقتصاديا مطلقا على  حساب اقتصادات الشرق الأوسط العربية طالما انه لم يتمكن من اختراق السوق الاوروبية .. وسيحاول بالتالي سحق الاقتصادات الشرقية واجتياحها لينمو دون عقبات ..

وهناك عامل آخر وهو أن العقود الماضية رغم أنها كانت عقودا بعثية فان هناك علاقة ودية نشأت بين النظام والبرجوازية السورية التي تحولت الى برجوازية وطنية رغم كل ماقيل عن الحرب والصراع بين الأهداف الاشتراكية للحزب والبرجوازية السورية التي عادت لتترعرع في ظل حزب البعث نفسه وصارت ترى أن مصلحتها لم تعد الا في وجود دولة قوية مستقلة ..ناهيك عن اندماجها في المشروع الوطني الكبير واستمالتها لجهة الشعارات الوطنية ككل البرجوازيات الأوروبية الوطنية ..وصارت هذه البرجوازية الوطنية تخشى من احتمال تراجع دور الانتلجنسيا والنخب الاقتصادية السورية لحساب التركية والسلفية مثلا اذا ماسقط النظام الحالي .. وبدل أن تكون دمشق محورا من محاور تسهيل صنع القرار الاقتصادي في المنطقة أو على الأقل في الداخل السوري ستتحول الى ألعوبة سياسية واقتصادية ..والصغير في السياسة لايمكن الا أن يكون صغيرا في الاقتصاد .. أما الدرس الياباني والالماني فبليغ جدا..فهذان البلدان قزمان سياسيان لكنهما عملاقان اقتصاديان ..والضخامة الاقتصادية جعلت ضآلة الدور السياسي بلامعنى تقريبا.. لكن ضآلة الدور السياسي للنخب الشامية والحلبية لن يمكن تعويضه بحجم اقتصادي كبير لأن هذا الاتجاه لن يسمح به النفوذ السياسي والاقتصادي التركي وربما الاسرائيلي عبر معاهدة سلام تفرض شروطها الاقتصادية وقد تعهد بها سرا تنظيم الاخوان المسلمين الذي بدأت مواسمه تقطف ثمارها الاسرائيلية في مصر وتونس ..وهذا ماسيرسخ الضآلة السياسية والاقتصادية معا لنخب دمشق وحلب .. دور لاتراه النخب السورية وبالذات في دمشق وحلب يتمتع بأي جاذبية وهي التي تباهي أنها تتحالف مع عملاق سياسي في الشرق الأوسط قد يرشحها يوما للعب دور اقتصادي متميز عبر طموحات تجلت في ربط البحار الخمسة ولم يعكره سوى خطيئة السخاء مع اقتصاديي أردوغان الذي طعن الجميع في الظهر..

كما أن هناك خطرا شديدا من انهيار النظام تراه البرجوازية الدمشقية والحلبية ويتمثل في استحضار أوليغارشيا حديثة شرهة تشبه الاوليغارشيا الروسية التي انبثقت من رحم انهيار الدولة الشيوعية السوفييتية والتي التهمت الاقتصاد السوفييتي وقضمت الثروة الوطنية وحولتها الى أرصدة في البنوك الغربية مما أنهك الاقتصاد وجعله رهينة لمجموعة أفراد ..لكن الاوليغارشيا القادمة على جناح الناتو وتركيا ستأكل البرجوازية الوطنية التقليدية قبل كل شيء ..ستأكلها بالعظم واللحم والجلد والثياب ..

ولعل الرهان على احداث تغيير في النظام لايبدو سهل المضغ ولاالبلع ولا الهضم طالما أن ثمنه سيكون باهظا جدا وطالما أن البرجوازية الوطنية السورية (باستثناء المهاجرة منذ الستينات مثل آل سنقر وغيرهم) لاترى وضوح المشروع البديل بل ترى مشروعا غربيا يحاول حل أزماته الاقتصادية بالهجوم على اقتصادات الشرق لابتلاعها وابتلاع البرجوازيات الوطنية والحاقها بعجلته..

ومهما كانت هذه القراءات لأسباب تفجيرات دمشق فانها دلائل قوية على أن الثورجيين والاستانبوليين في حيرة من أمرهم فهم يريدون احداث خرق كبير في الأحداث بأي ثمن ..ويبدو أن عملية ادارة الثورة قد خرجت من أيديهم كليا وأن غرفة العمليات الغربية والتركية قد قررت تولي ادارة الدفة وتوجيه الأزمة بشكل دراماتيكي ..وهم تحولوا الآن بالكامل الى مستمعين في الصف ..

ولكن للسلطة قول فيما يحدث .. وعليها الآن أن تقول كلمتها ..والناس ينتظرون منها الآن عبارة فاصلة حاسمة .. ودمشق وحلب لاتريدان سماع رسائل الثورجية بعد اليوم ..ولاتريدان فلسفة السفربرلك التي يجيدها الأتراك ومن تربى في حضن الأتراك ..بل تريدان ابلاغ رسائل أخرى مغايرة للثورجيين .. الغارقين في الظلام ..ويريدون اغراق الجميع فيه..

وكأني هذه الأيام أسمع طفلا صهيونيا يقف الآن على سطح بيته ويقول لأبيه جزعا: ماأكثر الاسلاميين العرب وماأكثر الثورات العربية ياأبي.. فيرد أبوه ساخرا: لكنهم غارقون في الظلام الدامس ويخوضون في الدم .. دم أهلهم وليس دمنا ..هذا هو "الظلام المضيء" لنا ياولدي  ..ظلام الاسلاميين الأحمر.. 



(352747) 1
دليل انعدام الحيلة هو هذا التفجير
مستنكر
انه الاسلوب الصهيوني في الحرب...عندما تدخل اسرائيل حربا وتعرف انها خاسرة تضرب العدو تحت الخاصر ضربة موجعة وهي في طريقها للاندحار ...فلو رجعت لحربهاسنة 2006 ضربت ملاجئ ومساكن الناس المدنيين في قانا ...وهي رسالة تقول لن نكمل عليكم فرحة الانتصار ...
واعتقد ان هذه التفجيرات الاخيرة في دمشق هي ضربة الخاصرة في طريق الاندحار ...لان الطريق الثوري ان لم يكتمل فالانتحار اسلم لهم لان النظام لن يتركهم حتي لو وصلوا القمر..
January 6, 2012 9:51 PM


(352749) 2
نعم هو الانتقام من دمشق وحلب
من الأردن
تحليل صائب المعارضون ناقمون على دمشق وحلب لأنهما لا تتحركا تعال افتح الموضوع مع معارض وشوف السبايب والشتايم في العرض والشرف لدمشق وحلب خصوصا إذا كنت مش سوري
January 6, 2012 10:09 PM


(352752) 3
من زرع المتفجرات هو نفسه من اغتال عماد مغنية المقاوم الحقيقي؟؟؟
بحراني ولكن
هذه القصة هي قصة حقيقة ولكن اختلاف الشخصيات هو الكذب بعينه فهذ القصة موجودة في الشام ومنذ ظهور المقبور حافظ كر الاسد

حيث قيل انذاك انه صعد مع المقبور باسل فذعر باسل
وسال اباه ماكثر بيوت الشوام فقال له ابوه لاتخف انهم نائمون وخطتنا في نهشهم جاهزة من بريطانياالعظمى

والدليل على ذلك انظر الى مساكن معظم النصيريين الذي يقيمون في دمشق والمدن الاخرى فهم يختارون اعالي الجبال لانهم يخافون حتى من النيام فلا يتامون حتى يطمئنوا ان الجميع نام قبلهم

اما عن العمل في الظلام فيكفي نارام التوقيت الذي تختاره الفروع الامنية لالقاء القبض على المتهمين وهو مابين الواحدة بعد منتصف الليل وحتى الرابعة صباحا
لانهم جبناء ويخلون الابواب خلسة ومن النوافذ مثل الحشرات والزواحف هذه هي ممارسات شبيحة النظام العميل لاسرائيل

اما المتفجرات فالغبي يعلم ان خبرة النظام بالمتفجرات عالية جدا فاقت خبرة القاعدة والعراق ورئيس وزراءه هو الاعلم وعنده الوثائق ولكن ايران تمنعه من التكلم والا؟؟؟؟ دفع الخمس الباهظ الثمن؟
January 6, 2012 10:31 PM


(352768) 4

fouad
دمت لنا شعلة مضيءة تنيرنا اخي نارام
January 7, 2012 1:43 AM


(352801) 5
الى البحراني ولكن فرخ
عراقي ولكن
كم وددت ان يستضبفوك الامن السوري لكي نرى ماهي اسباب هذا الكره للعراق وبنفس الوقت تتشدق بظلاميين التكفيرين اهلك
لا يسعنى سوى ان اقول لك خسئت ان تكون بحراني اصيل الا انك كلب من كلاب التخلف العقلي والشاذ الجنسي
بالله أكتب لنا عن شوارع وفنادق البغاء واللواط في المنامة برعاية شخاخ الدولة من الخليفة يا فرخ
January 7, 2012 4:22 AM


(352810) 6
رائع
syr
كلام منطقي واتمنى من شعبنا في سوريا ان يكون مدركا لما تفضلت به بعيدا عن العاطفة والاهم من ذلك كشف مراهقة الثورة
January 7, 2012 6:21 AM


(352824) 7
شرح مفردات
بيبرس
أولا الرحمة للشهداء سواء من الشرطة والمدنيين.
(علاقة ودية نشأت بين النظام والبرجوازية السورية)
ودية: منيكة أو طيزين بلباس ويجوز الوجهان.
(رسالة صريحة لتجار واقتصاديي دمشق): نوع من الكذب والتضليل. من يستهدف التجار لا يفجر في حي الميدان بل في أسواق تجارية ما غيرها وبعيد الشر عن الكل إنشاء الله.
نارام أفندي يبقى التاجر تاجرا ويبقى رأس المال جبانا وفي اللحظة الحاسمة يحزم التاجر أمره ويغير ولاءه لأنه ببساطة تاجر وحسب السوق بيسوق بقى لا تقدم لنا التاجر مناضلا.
من يحقق في جريمة يبدأ بالمستفيدين منها يا نارام
والنظام هو المستفيد الأول.
لماذا لم يحصل الإنفجار في السبع بحرات حيث يتظاهر المنحبكجية؟ وتعرف من يتظاهر في الميدان وتعرف لماذا أرسلت قوات حفظ النظام إلى قسم الميدان قرب الشيخ حسن ولماذا لا يريد النظام أن يتظاهر الناس في الميدان بعد قدوم المراقبين؟
January 7, 2012 9:05 AM


(352825) 8
هذه ليست ثورة
حلبي ومتزوج دمشقية
يمكن ان تصف ما يحصل بسورية بأي شيء الا الثورة فهم عصابات مجرمي وقطاعي طرق ولصوص ومتخلفين عقليا وتكفيريين مجانين متوحشين ومرتزقة وعملاء للصهاينة ... وكل شيء الا الثورة لان الثورة لها معان مقدسة وهؤلاء دنسوا كل شيء لأن عقولهم بالاساس قذرة ووسخة وليست عقول ثوار وانما عقول مجرمون تكفيريون وبحاجة الى مصحات عقلية
January 7, 2012 9:16 AM


(352826) 9
بانوراما النظام
بيبرس
وقف رفعت الأسد مع أحد أعوانه على جبل قاسيون قبيل محاولة الإنقلاب على أخيه ونظرا إلى دمشق مليا وقال رفعت لمساعده: (لكي نجعل دمشق تخضع لنا يجب أن نبدأ بقصفها وتدميرها نحن اللي عمرناها ونحن رح ندمرها شو بدنا نعمل غير هيك ما بيصير)
وربك بشار عنده نفس ثقافة الإخضاع بلا لندن وبلا طب وبلا بطيخ
January 7, 2012 9:19 AM


(352841) 10
علاك
بيبرس
خطط حافظ الأسد أن يكون الحكم وراثيا لأسرته عملا بشعار للأبد أسد وراء أسد.
بشار لم ينتخب وإنما ورث السلطة من أبيه وتم تعديل الدستور قبيل الإستفتاء ليناسب عمره(34) كما كان قد عدل ليناسب عمر والده(40) الذي استلم بإنقلاب عسكري.
تم ترفيع بشار "بقفزات نوعية وحرق مراحل" وأخيرا عند وفاة والده وقبل الإستفتاء من عقيد إلى فريق متجاوزا رتب العميد واللواء والعماد والعماد أول والتي تحتاج إلى عشرات السنين!!! مع العلم أنه لم يطلق ولا طلقة حتى ولو كانت خلبية باتجاه إسرائيل وبوجود ضباط أكفاء خاضوا أكثر من حرب ببسالة وأبدعوا في معارك غير متكافئة تسليحا وإمكانات.
لم يبدأ بشار عهده بمعالجة الجراح المفتوحة التي ورثها وإنما تجاهلها.
كان بالإمكان سحب الجيش السوري من لبنان مرفوع الرأس إلا أن النظام خذل الجيش.
النظام هو من فتح البلاد لكل أشكال التدخل من دول الغرب ومن روسيا وإيران ولبنان وتركيا والعراق والأردن والخليج.
يفضل النظام قتل الناس وتخريب البلد على أن يرحل
عملا بشعار الأسد أو لا أحد.
سياسة السلطة تجاه المحتجين تفرض عليهم نوع وطريقة الإحتجاج وربما التسلح.
النظام لا يخاف لا من التفجيرات ولا من كثرة الضحايا وإنما يخاف من تعاظم الإحتجاجات وخصوصا في دمشق وحلب.
لإغاظة المتآمرين عليه أن يسرع في إنجاز دستور حضاري وإجراءإنتخابات برلمانية ورئاسية حقيقية وبحضور مراقبين دوليين ليس في 2014 ولا يفكر كشاويش اليمن عيب
January 7, 2012 11:18 AM


(352848) 11
تعمد توقيت التفديرات بحد 1اته رسالة مبطنة
سالم سليمان
كثير ما ننسى تفجيرات بغداد الدموية قبل اسبوعين يوم خميس سبقت تلك الدموية في دمشق يوم الجمعة وتكررت في في بغداد وبعض المدن العراقية يوم الخميس قبل يومين وتلتها دموية اخرى يوم الجمعة ايضا في دمشق وليس من قبيل الصدفة. المتابع الجيد في المفخخات والاحزمة الناسفة في العراق منذ 2003 كان يقرأ في هذه العمليات الارهابية التي تلي مباشرة لعمليات نوعية للمقاومة العراقية ضد القوات الامريكية ي كانت بمثابة رسائل للعراقيين مفادها تقتلون منا جنودا نقتل منكم اضعاف. نوعية الرسائل اختلفت ولكن بقى التوقيت يحاكي الانظمة في المنطقة: لا نستطيع شن حرب ضدكم ولكن نستطيع ارهابكم وخل امنكم. لا اقول كل الرسائل ولكن هي احداها المشرحة اعلاه التي تعبر عن امبراطورية متهالكة وفاشلة بكل المعايير تلك الامبراطوية التي تعتمد كليا على عائلة ال ثاني من الحمدين هي امبراطورية الموز.
January 7, 2012 1:04 PM


(352850) 12
تحيا سوريا العظيمة
سوري فينيقي
ألف تحية وسلام الى فارسنا السوري الشجاع نارام. أترحم على شهدائنا الأبرار الذين سقطوا في عملية الميدان الإرهابية وعلى كل من سقط قبل ومن سيسقط بعد لأن الحرب مستمرة الى حين تكسير محور أميركا واسرائيل الشيطاني وقطع رأس الأفعى مشاخخ الخليج وعلى رأسهم الوهابي أبو متعب الخرف . ان كل ما يحدث الآن في سوريا هو لعبة شد الحبل وعض الأصابع لذلك أناشد أسدنا بشار بأن يقطع الحبل ويجعله مشانق للخونة والإرهابيين فليس هناك حل سياسي مع من لا يملك عقل وسياسة والحل الوحيد والمناسب هو تعليق المشانق بدءاًً من أصغر فاسد في سوريا وصولا الى الوهابيين التكفيريين الذين تكاثر عددهم في سوريا بكثرة كما يتكاثر المتحول والبارامسيوم بسرعة عن طريق الانشطار ، وكل هذا التكاثر الوهابي الذي حدث ويحدث في سوريا يدل على آن هناك من هم متورطون من بعض الجهات الأمنية التي وبحسب علم الجميع أن نسمة الهواء لا تستطيع أن تمر دون المرور من قبلهم ،لذلك أنا أتهم رسميا بعض ضعاف النفوس من الأمن السوري بالعمالة وفي أقل ما يمكن بالإهمال والتقصير مما أدى الى ما نحن عليه الآن لذلك أرجوك يا سيدي الرئيس أن تعلق المشانق ويكون كل من تسول له نفسه بالمساس بأمن سوريا عبرة لغيره.
January 7, 2012 1:23 PM


(352876) 13
هؤلاء هم
عراقي ولكن
هؤلاء هم من ارسلوا للعراق وهم نتاج التنظيمات الوهابية والان أصبحوا ثوار سورية هذا ما فعلوه بابناء العراق ؟! مجرد سرال بسيط اي دين يجيز هذا العمل ؟! هل هذه هس السنة النبوية؟! ام هذه سنة معاوية وابن تيمية المنيوك مذهب التكفير والكره
http://www.youtube.com/watch?v=I7pcKVdN1cc&feature=related
January 7, 2012 4:08 PM


(352881) 14
مراسل وأكياس ومباشر
بيبرس
نارام أفندي بعد الإنفجار بقليل بدأ التلفزيون السوري نقلا مباشرا من مكان الإنفجار وبينما كانت الكاميرا تصور المكان وآثار الدماء وكانت المذيعة تعلق على الجريمة إلتقطت الكاميرا يدي مراسل التلفزيون وهو يوزع أكياس بيضاء إلى جانب آثار الدماء وكان ممسكا بميكروفون التلفزيون السوري المربوط بالكابل فصعقت المذيعة في الاستوديو وتوقفت عن التعليق ويمكنك الرجوع للفيديو وسترى كيف تم توزيع أكياس البقالة البيضاء وكلها نظيفة ومن قياس واحد ولم تتمزق ولم تخدش من الإنفجار ربما ليوهموا الناس أن الضحايا كانوا من المدنيين المتسوقين وستلاحظ بعض المشاهد الغبية من كومبارس بلا خبرة. يبدو أن عندنا عناصر أمن لارتكاب الجرائم حتى بحق زملائهم (المهام القذرة) وعندنا أيضا مراسلون شبيحة يشتركون حتى في تهيئة مسرح التضليل ولكن قلة الخبرة في البث المباشر فضحهم.
نارام أفندي هذا الفيديو ليس وجهة نظر ولا خلاف في الرأي إنظر واحكم لعل وعسى تعتذر عن مقالاتك الجميلة التي كتبتها في الإتجاه الخطأ.
لو تكتب أنت مقالا واحدا بأسلوبك ضد النظام المجرم سينهار نصف كتيبة الأبواق.
يهدي من يشاء
January 7, 2012 4:41 PM


(352882) 15
نسيت اهم الأسباب
موزة
للتتفجيرات التي حصلت وستحصل, وهي الإنتقام لنشر فضيحة أمير قطر (بالصوت) وهو يتآمر على تقسيم السعودية (انظر يوتيوب). وأنا أعتقد بأن المخابرات السورية لديها أسرار عن الكثير من حكام الخليج وممكن أيضا أفلام جنسية مصورة. وتلك التفجيرات والعمليات الإرهابية ليست إلا تهديد لسوريا بعدم نشر تلك الفائح على اليوتيوب...أنشروا ولا تقلقوا من هؤلاء منحطين متآمرين جبناء ووحوش...
January 7, 2012 4:50 PM


(352934) 16
الى المدعي انه بحريني
عراقي ولكن
بالله لو تحكيلنه ما هي الاسعار عندكم بالفنادق والكبريهات وكم تسعيرة السعودي وكم اذا كان بريطاني وهل يوجد مشروبات اسرائيلية وياريت اتكتبلنه عن العاهرات الاسرائيليات وصلن عندكم بالبحرين لو بعد متخلفين وما وصل عندكم اللحم الابيض وياريت اتشوفلس هذا الفيلم وين بأي فندق يملكه ال خليفه بالمنامة
http://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=zn89BG6K2KI#!
January 8, 2012 4:27 AM


(352941) 17
ها ولك بوبريص اشوفك اخرسيت تعليق 15
سالم سليمان
شفت فلم كامرة الحراسة يا بوبريص كيف حدث التفجير؟ والا مصمم ان مراسل القناة شريك في الجريمة؟ وسمعت شرح الاكياس؟ بطلت بلعت لسانك ووضعت اصبعك في الماكن الي افكر فيه؟ ايييه يا معارضي النظام الهبل لولا غبائكم النادر بين الانسانية نستطيع ان نقول انكم من اللبونات الدواب والبهائم الناقلة التي لا تفكر ولا ترى سوى بالطريق المرسوم مسبقا اليها.
January 8, 2012 6:05 AM


(352962) 18
عظيم يا نارام
wahbi- palestine
انا اتسائل لماذا لا يقال كلام كهذا على التلفزيون السوري
فعلا صدق اسامه فوزي عندما قال ان المشكله في التلفزيون السوري وقد عاداه بعض الاغبياء حينها
اذا نجح ثوار الناتو في غايتهم فالتلفزيون السوري سيكون السبب
January 8, 2012 9:38 AM


(352970) 19
مجنون يحكي
مجنون يحكي
استاذي ابو التنوير الي خايف نرجع للظلام بذكرك ان العتمه الي دماغك ودماغ انظمتك العفنه في الدول العربيه من المحيط الى الخليج اصبحت ثقب اسود ليس بمظلم فقط ولكنه يمنه اي نور ان يقترب منه الا ويبتلعه في ظلمة لا خروج منها
فياريت تفتح عينيك وتحررلي عقلك المظلم الذي جعلك تروج ان ظلام الثقوب السوداء نورا
ولا تنسى تسلملي على رئيسك المعفن الظلامي ابن الظلامي بشار ابن حافظ وتقوله تفييي على شواربك
January 8, 2012 10:27 AM


(352986) 20
Kamal الوهابي
عراقي ولكن دوره الدفاع عن العروبة والعراق من هؤلاء الارهابين التكفيرين
يبدو اني نجحت ان ابعصك واسيادك بس بأصبع اسيادك الذين يستثمرون المقاحب لسعودين بسبب الفرق الوهابية الذلن لايسمحون لكم بالاستهتار خوفا على اعراضهم بزواج المسيار والمسفار والاستهتار فتهرعون الى البحرين بفنادقها وباراتها لممارسة الرذيلة وبالنتيجة الاموال التي صرفت ترجع لسيدكم عبد الله وال خليفة أصحاب الفنادق؟ ها صحيح انتم تسموه الفندكه ككلمة سر كما كنتم تفعلونها في ساحة المرجى في دمشق وينصب عليكم اصحاب الفنادق لانكم اساسا انتم ميز نصب (بالعامية العراقية) طاولة لنصب لجهلكم وغبائكم واستهتاركم يا بجم
روح بابا العب بعيد عنا انتم من امة العهر والتكفير والارهاب واستثنى منكم من يعادي الوهابية وال تعوس اللوطيين ؟! والفقراء من اهلنا بالاحساء والقطيف.
انت ليش زعلان الكل يعلم ان هناك فنادق للعهر بالبحرين خصيصة لسعودين الممحونين من ورا ومن قدام وعليه ارسلت الحكومة التعوسية جيش اللوطين من درع الجزيرة للحفاظ على استثماراتها ومراكز تونيس السعودين الممحونين (مصطلح خليجي للوطي من الخليجين )؟!
يروي لي صديق سوري كيف نصب احد السماسرة من مدينة الزبداني على معتوه اهبل سعودي عندما باعه ارض وهي تله ملك للحكومة على انها ملك له ودفع بعا مبالغ خيالية بمجرد ورقة مكتوبة بخط اليد ؟! ما هذا الجهل الذي انتم فيه والله ان بني امية اذا ارادو ان يبيعوكم ويشتروكم بمئة مرة وانتم لا تعلمون يا جهله
January 8, 2012 10:52 AM


(352990) 21
تصحيح بالنسبة للاكياس
عراقي ولكن
الرجل الحرس نزل لوحده ذهب ليشتري طعام لهم وعندما رجع لينادي لاحد اصحابه لكي يساعده بحمل اكياس الفلافل
نسف نفسه ذلك العفن الوهابي التكفيري وعندها وزع المذيع الاكياس تصورا منه انها تدعم شي ما لا أكثر ولا اقل من ذلك ولا يوجد حيوان متخلف بالعالم يتصور ان المخابرات السورية تقتل عينة رجالها ومنهم علوين كما يقال بالعلامة احدهم أسمه حيدر مطروح على الارض تقتل رجالها لكي تعم الفوضى الخ هذا كلام هراء نحن تعودنا على كذب هؤلاء الانذال الاجساد العفنه التي تدعي الجهاذ انهم مجرد جرذان قذرة تفجر نفسها بالمدنين والشرطة وتترك العمليات النوعية تبا لكم ولكذبكم ولمذهبكم مذهب المنيوك ابو الخرق الاسود السعودي التكفيري ابن تيمية الذي مات وهو ممحون لعدم تلبية اهل العراق شهوته من الخلف؟! انشر يا رجل هؤلاء لا يعون الا هذه اللغة
بالمناسبة انا اكره المالكي لانه لا يعدم هؤلاء الدخلاء في العراق
January 8, 2012 11:08 AM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز