Arab Times Blogs
المحامي محمد احمد الروسان
suha.roussan@gmail.com
Blog Contributor since:
05 December 2010

كاتب اردني
عضو المكتب السياسي للحركة الشعبية الأردنية


حروب السايبر والجمهورية الإسلامية الإيرانية

تتحدث المعلومات, أنّ هناك استراتيجيات استخبارية, يجري تنفيذها بثبات وهدوء, عبر تعاون وثيق جاري على قدم وساق, بين أجهزة مخابراتية, من مجتمع الأستخبارات الدولية من جهة, وأجهزة مخابراتية, من مجتمع المخابرات الأقليمية, بينها أجهزة مخابراتية عربية, تضم كل من قطر والسعودية, والمخابرات التركية والأذربيجانية, تستهدف البرنامج النووي الأيراني, عبر استهداف أنظمة وشبكات الحاسوب, من خلال ضخ ملايين الفيروسات الرقمية, والتي من شأنها, تعطيل عمل أجهزة الحاسوب الخاصة, بالبرنامج النووي الأيراني, كما يتم استهداف أنظمة الطيران المدني والعسكري, من خلال تقنيات الوحدات الخاصة, بموجات الحرب الألكترونية, ان لجهة الطائرات المدنية, وان لجهة الطائرات العسكرية, كما يتم استهداف الأنظمة المحددة, بترسانة الصواريخ الأستراتيجية الأيرانية, مع استهدافات للعقول البشرية الأيرانية, واستهدافات للخبراء النوويين, والفنيين ذوي المهارات العالية, من العلماء في طهران.

وأحسب, أنّ مسار الأنفجارات, وعمليات الأغتيال, للعلماء الأيرانيين في الداخل الأيراني, والتي حدثت في الماضي القريب, بالأضافة الى عملية الأنفجار الأخير, والذي حدث في أحد مستودعات, الحرس الثوري الأيراني, وذهب ضحيته, ثلّة من خيرة, العقول الذهبيّة الأيرانية المسلمة, هذه العمليات, كلّها تندرج "كسلّة" استهداف استراتيجي, ضمن فعاليات ومفاعيل, العمليات الأستخباراتية السريّة الجارية, ضد طهران وبرنامجها النووي الحيوي, كما تستهدف أجهزة مجتمع المخابرات الدولية والأقليمية, حلفاء الجمهورية الأسلامية الأيرانية في الشرق الأوسط, ان لجهة سوريا, وان لجهة حزب الله, وان لجهة بعض الفصائل الشيعية العراقية, هذا وتشير المعلومات والمعطيات الجارية, أنّ نطاق عمل العمليات السرية لمجتمع المخابرات الدولية والأقليمية, سوف يتسع نطاقها, ازاء استهداف البنى التحتية, لأيران وحلفائها, من خطوط أنابيب, نقل النفط والغاز, وشبكات الأتصالات السلكية واللاسلكية, بالأضافة الى استهداف الجسور, والطرق, والأنفاق, وشبكات نقل, وتوليد الطاقة الكهربائية.ومن الجدير ذكره هنا, في نطاق هذا السياق الحربي, الذي يستهدف طهران, أنّ الكثير من الأطراف العربية, تعمل وبشكل حثيث, على خطوط التعاون, مع أطراف أجنبية, في عمليات استهداف النسق السياسي السوري, تماماً كما فعلت مع النسق السياسي العراقي السابق, وتعاونت مع هذه الأطراف الأجنبية, حيث استغلت الأخيرة الفرصة المواتية, ازاء القضاء على قدرات وامكانيات العراق الشاملة, واخراجه عملياً, من معادلات الصراع العربي – الأسرائيلي.

والسؤال الأستفهامي الأنتحاري هنا هو:

- هل تدرك هذه الأطراف العربية, بأنّ تماديها بعمق, لجهة التورط في التعاون والتنسيق, مع ذات الأطراف الأجنبية في الملف العراقي, سوف يوفّر مظلات من الفرص لها, لأستغلالها من أجل اخراج سوريا, وديكتاتورية جغرافية دورها, عبر نسقها السياسي, من معادلات الصراع العربي – الأسرائيلي؟! هل تدرك أطرافنا العربية ذلك؟!.

وفي المعلومات الأستخباراتية أيضاً, تشهد منطقة الشرق الأوسط الان, موجات من حرب الكترونية حسّاسة, وذات نطاقات شاسعة, حيث تم وضع استراتيجية هذه الحرب الألكترونية, وأدوات نفاذها مع اطلاق فعالياتها, عبر تعاون وثيق بين المجمع الأمني الفدرالي الأمريكي, جهاز الأف بي أي, وكالة المخابرات المركزية الأمريكية, جهاز المخابرات البريطاني الخارجي, جهاز الموساد الأسرائيلي, وبالتعاون مع جهاز المخابرات القطري, وأجهزة مخابراتية عربية أخرى.فهناك قيادة مخابراتية خاصة, لأدارة عمليات الهواتف النقّالة, شاهدنا فعاليات ذلك في الحدث السياسي الليبي, وصراعه مع ذاته, عبر عمليات تعبئة سلبية, وشحن خارجي, كما يتم انفاذ ذلك الآن, على مجمل الحدث السياسي السوري, مع استخدامات أخرى, لجهة فعاليات ميدان التحرير في مصر لاحقاً.

هذا وقد أشرفت المخابرات القطرية, وبالتعاون مع أجهزة مخابرات حلف الناتو, على فعاليات ومفاعيل, قيادة عمليات الهواتف النقّالة, خلال فترة الصراع الليبي – الليبي وما زالت, كذلك تشرف مخابرات قطر, وبنفس الأسلوب والنفس, لجهة ملف فعاليات الأحتجاجات السياسية السورية, حيث كان يتم تحريك, وحدات الحرب الألكترونية الخاصة, بالهواتف النقّالة, ضمن وحدات ومجاميع المعارضة الليبية المسلحة, ويصار الآن الى انفاذ نفس الأسلوب, ضمن مسارات الحدث السياسي السوري.وتشير المعلومات, أنّ نطاقات العمل الجيوبولتيكي, لقيادة عمليات الهواتف النقّالة, سوف يشمل العديد من بلدان الشرق الأوسط الأخرى, بما فيها ايران, والأردن, ومصر, ولبنان, والجزائر, وموريتانيا, والمغرب, ...الخ, حيث تمويل هذه الأجهزة وتوفير المظلّة المالية, يتم عن طرق قطر, وبعض دول الخليج الأخرى, في حين أنّ الأجهزة ومستلزماتها, توفرها العاصمة الأمريكية واشنطن دي سي.والأنكى من كل ذلك, أنّ انفاذ تشغيل, قيادة عمليات الهواتف النقّالة, في موجات الحرب الألكترونية الجارية الآن, تم ربطها تقنيّاً, بالأقمار الصناعية الأسرائيلية التجسسيّة, كما سيصار الى استهداف اتصالات حزب الله اللبناني, عبر مهام عمل قيادة عمليات الهواتف النقّالة, والتي تشرف عليها المخابرات القطرية, بالتساوق والتنسيق والتوثيق, مع مخابرات مثلث واشنطن – لندن – باريس, مع تقاطعات عملها, مع مخابرات حلف الناتو, والمخابرات التركية, وأجهزة مخابرات عربية أخرى.

وفي خضم الأستهداف الأمريكي – الأوروبي, لجل الساحات السياسية الشرق الأوسطية, ان لجهة الضعيف منها, وان لجهة القوي, منذ انطلاقات الربيع العربي, حيث الأخير ما زال يعاني, من مخاضات غير مكتملة, قامت الأجهزة الأمريكية المختلفة, بعمليات انتقاء لأكثر من عشرة آلاف ناشط سياسي, وإعلامي, وأمني, من مختلف دول الشرق الأوسط, وعلى رأسها الجمهورية الأسلامية الأيرانية, وعملت على تدريبهم تدريباً نوعيّاً, على كيفية استخدام, جل الوسائط التكنولوجية, والمرتبطة بتقنية منظومات, الاتصالات المتطورة, حيث قيد النطاق الزمني, لهذه العملية الأستخباراتية السريّة, تمثل منذ بدايات شهر شباط, وحتّى نهاية شهر حزيران لهذا العام 2011 م.

وفي المعلومات أيضاً, أنّ هؤلاء الناشطين البشريين, قد تمّ انتقائهم, وفق عمليات اختيار معقدة, بالتعاون والتنسيق الوثيق, مع بعض القوى, والحركات السياسية, ذات الصلات الوثيقة, مع العاصمة الأمريكية واشنطن دي سي, والعاصمة الفرنسية, والبريطانية, والألمانية, والتركية, وينتمي هؤلاء الناشطون, إلى بعض بلدان الشرق الأوسط مثل:- ايران, لبنان, سوريا, تونس, مصر, تركيا.هذا وأضافت المعلومات, أنّ جلسات التدريب إيّاها, قد تم تنفيذها وانجازها في بعض بلدان المنطقة الشرق الأوسطية, الحليفة لواشنطن, وخاصةً البلدان العربية منها, وكذلك قبرص وتركيا, والتي درجت على توفير المظلاّت, والملاذات الآمنة, لوكالة المخابرات المركزية الأمريكية, ووكالة المخابرات الفرنسية, ووكالة المخابرات البريطانية, وكذلك الألمانية, والكندية.

هذا وتفيد المعلومات المرصودة, بأنّه قد تمت عملية إعادة, هؤلاء الناشطون المدربون, إلى بلدانهم كساحات جغرافية لعملهم, وبهدوء وبدون ضجيج, حيث تمت عملية نشرهم وتوزيعهم, في المدن, والمحافظات, والألوية, بالتنسيق مع القوى, والحركات السياسية المحلية, التي ينتمون إليها. ومرةً أخرى, حول موجات الحروب الالكترونية, الجارية في المنطقة, عبر مفهوم الحماية والهجوم, في مجال " السايبر", بعد أن صارت الأخيرة, ساحة حرب إستراتيجية وفعّالة, حيث تتحدث المعلومات, أنّ مجتمع المخابرات الإسرائيلي, أوصى بتأسيس هيئة "السايبر" في الجيش العبري, من فترة ليست قصيرة, ووافق عليها رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو, بعد أن صارت القوى المعادية, لهذا الكيان العبري, تستخدم الحروب الالكترونية, وفقاً للقاعدة والمعادلة التالية:

- سايبر بدل طائرة, وفيروس بدل قنبلة. والحروب الالكترونية الجارية في المنطقة, هي تعبير حي وحيوي, عن ساحات الحروب المتطورة حالياً, وبصورة أكثر وضوحاً, تتم العمليات الهجومية, من خلال افتعال أخطاء مقصودة, في أنظمة الكمبيوترات المعادية, حيث يصار إلى استخدام قراصنة, الشبكة العنكبوتية, والذين يتمتعون بمهارات, تقنية حوسبية عالية, لشن هجمات كثيرة فيروسيّة, على تلك المواقع, وتعمل على تعطيلها, أو اختراقها وتدميرها, وخاصةً لجهة المواقع, المخابراتية السياسية الحسّاسة, مع استخدام أسلوب هجومي, عبر عمليات التجسس الحوسبي, من خلال الدخول إلى الشبكات واستخراج المعلومات.ففي حروب "السايبر", هناك نطاقات عمل, تتموضع في:- نطاق جمع المعلومات, نطاق الهجوم, نطاق الدفاع, وتمتاز هذه الحروب, بقدرات عمل سريعة, قريبة من سرعة الضوء, مع قدرات عمل سريّة, واستخدامات لسلاح خارق, يعتبر فتّاكاّ, مع مخاطر في غاية البساطة, على الحياة البشرية.

 وهيئة "السايبر" القومية الإسرائيلية, تستهدف بالدرجة الأولى:- إيران, وباقي الدول العربية, والأوروبية, وحتّى الولايات المتحدة الأمريكية, والصين, والفدرالية الروسية وتركيا, حتّى أنّها تستهدف, بعض مجتمعها العبري, المناهض لسياسات الحكومة... الخ.وللتدليل, على نطاقات عمل حروب " السايبر", فقد كشف تقرير مفصّل, أعدته شركة التأمين" سيمنتك", حول ما حدث في إيران, قبل فترة وجيزة, حيث أن "الدودة" الفيروس, نسًقت لضرب محولات, تردّد محددة, ومركّبة, على أجهزة الطرد المركزي, لتخصيب اليورانيوم.



(347203) 1
خلينا بالله من فذلكاتك يعني إيران لاتعرف هذا الذي أتيت به ..
أبو الطاهر علي
حاولوا بغيران وفشلوا ولاتضخم بني بدو بني حمير فهؤلاء لايعرفون أكثر من البرياني والكبسة
ايران رغما عنك وعن العالم أضبحت دولة الكترونية عظمى ويا روحي روسيا أصبحت بالأكتروني الصاروخية ألف مرة أقوى من امريكا,,,واقتصاديا سلام على أمريكا وأوروبا الكل مفلس لا تضخم ولا تنفخ بأعراب الأبل الذين أكثر ما أتحفونا به هو روتانا وهز الطيز واللواط وسلامتك بلا فذلكة
أما الصين فهي في الصعود الأول شئت أنت وغيرك أم أبيتم وأمريكا الآن تستجدي حذاء الصين باي باي لندن ...خاف أنت لوحدك..هاهم الإيرانيون يمزقون انف بريطانيا ويقتحمون سفارتها ويدوسون علمها بالأقدام في طهران ...يعني الخوف بس عندك وعند أعرابك البدو الذين يخافون من ربهم أمريكا ورسولها اسرائيل
وهاهي اسرائيل التي كانت هي من تعتدي على لبنان لتحتله وتحرقه ...اليوم تيرئ جزب الله من أن يكون أطلق صواريخ بينما في السابق هو المتهم سواء إن كان حزب الله أو غيره من أطلق الصواريخ فمباشرة تتهمه اسرائيل ..المعادلة يا روحي اليوم أختلفت ..اسرائيل هزمت وأعراب الخيانة هم من يريدون لخا أن تنتصر لأنهم كفار ومرتدين ..ولكن هيهات.. تبقى الكلاب كلاب والأسود أسود
November 29, 2011 8:11 PM


(347253) 2
اتقي ربك
عراقي عربي شيعي
الاخ ابو الطاهر علي. اراك مدافع اكثر من اللازم عن ايران. سياتي اليوم الذي سيضرب فيها المفاعلات الايرانيه الروسية المنشا. انا عراقي عربي شيعي ومن اعداء هذه الدوله العنصريه التي مازالت تجلب الخراب والدمار لبلدي والامريكان ماهم افضل لكنهم منسحبون. اما ايران السلبية والشر فهاهي تقطع الروافد والانهر عنا وتكثير ملوحة شط العرب العظيم وكاتمها الصوتي شغال في انحاء العراق عن طريق كلابها المسعورة. انا اتعجب كيف تمر عليكم العوبة الدين؟ ايران تستخدم الشيعه كحصان طروادة عند تغلغها المجتمعات الاخرى. ايران كانت ولازالت وستظل جار السوء وعدوتنا الشرقيه بغض النظر عن شعارها التحرري الفارغ. بالمناسبه علاقة ايران التجارية مع اسرائيل هي على احسن ماتكون ومازالت تحتل الاحواز الحبيبهوجزر الامارات ووووو اتقي ربك
November 30, 2011 4:11 AM


(347359) 3
يا عراقي أنا سأرد عليك بدل ابو الطاهر لأنه لم يعجبني ردك
أبو الفداء
والله ياياعراقي عربي شيعي أنك كذاب ودجال
طيب ليش ثرتم على صدام؟يامنافقين ياكلاب..الآن ايران جارة السوء؟طيب صدام حاربها 10سنوات؟طيب وليش أنتم ودول الخليج تآمرتم على صدام حسين,,,أليست دول الخليج هي من دمرت صدام وأنتم ثرتم عليه؟
اشربوا كأس الردى ياخونة...بالعكس ايران ألف مليون مرة أشرف منكم وأنت حتى لو كنت شيعي معناها من الذين ولكموا لإحتلال العراق
قلتم لأمريكاأهلاوسهلاياخونةولم تأت حضرتك ولا بكلمة واحدةتشتم دول الخليج التي مولت وانطلقت منها طائرات أمريكل لتدككم..لماذا شتمت ايران ولم تشتم دول الخليج المنبطحةالتي دمرتكم؟؟؟
يعني كأن ايران احتلتكم ودول الخليج دافعت عنكم؟؟؟ومازالت دول الخليج تحارب أمريكا.....ولو افترضناجدلاأن كلامك صحيج
طيب ماهوصدام حارب ايران 10سنوات من حقهم أن يشمتواصدام..ولكن أين أعرابك؟فصدام كان سني ووقفت كل دول الخليج ضد صدام سنة 1990 ومرةأخرى ضده بعد إخراجه من الكويت سنة2003 ياأخي استحي على نفسك واحترم الاخرين...ايران من حقهاأن تحافط على مصالحها فهل العرب يحافظون على مصالحهم...ولك ياأخي إذا كانت حماس السنةدافعت عن الأقصى وغزة ووقفت كل دول الخليج ضدهابل طردوامؤيدي حماس المدرسين والموظفين من الإمارات ومن الكويت والسعوديةوقطر...بل ومنعوا تحويل الأموال إليها لمافازت بالإنتخابات ..لم تجد حماس إلاايران تساعدها...والله أناسني وأفتخربأبي بكر وعمرولاأفتخر بل استحي من خيانةأهل السنةأما أنت فيبدو أنك من أهل الشقاق والنفاق..أناأقول تحية وألف تحية لإيران نجاد..واخرس أنت وغيرك..نريدأن نكون تحت أحذية ايران ولانعيش في قصورالخيانة الخليجية
November 30, 2011 3:18 PM


(347428) 4
ابو الفداء و الذي يدعي انه الشيعي
عراقي ولكن
عاشت ايديك ولسانك يا أبو الفداء هذا المدعي الوصل بالشيعة العرب جرذ غير معروف لان الشيعي لا يقول على اهله حصان طروادة بدون استفناء
انت كلب الشيعة يا وسخ اللسان
السيعة الذين تقول عنهم حصان طروادة ها هم انظر كيف سيدوسون على اسيادك في الخليج وأسرائيل والاردن
بالقندرة الايرانية والمدرسة الجعفرية العراقية
عاش العرب الشيعة يا قذر 031424
December 1, 2011 3:02 AM


(347602) 5
إلى 1و3و4 كلكم كذابون منافقون ماعدى رقم 2هو ألوحيد أللذي قال ألصدق وألصواب ....
ALOTABI
نعم لقد كذبتوا فيما كتبتوه وكله تمجيد وإعطاء إيران ألفرس أكبر من حجمها ولكن سوف يداس على روؤسكم قريبا إنشاء ألله أنتم وأسيادكم أللذين جعلتموها ألدوله ألعظمى ألوحيده في ألعالم .أنتم خونه ألا ترون ماتخططه إيران للدول ألعربيه وألم ترون (نجاد)عندما إجتمع بأليهود أللذي يدعي إنه سيقضي عليهم .مهما تقولون لن يصدقكم أى إنسان.
December 2, 2011 1:38 PM


(347626) 6
know the facts
samer
The Arab leaders are the true enemy to the muslims and to the Arab. . that is the fact . shame on them all .
December 2, 2011 5:25 PM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز