Arab Times Blogs
عبدالوهاب القطب
awqutub@msn.com
Blog Contributor since:
04 November 2010

كاتب وشاعر عربي من فلسطين
مقيم في الولايات المتحدة

ذكرى وبرد

أثارَ دُموعي حيث أصْحو وَأسْكرُ

حنينٌ إلى جانا يغيبُ وَيظهرُ

تذكرْتها والبردُ حوليَ مُطْبقٌ

وَكمْ كنتُ في أحْضانِها أتدَثرُ

ألا أسْعدَ اللهُ الليالي بقرْبها

وَإذْ هِيَ وَسْنى حينَ تُومِي وَتنظُرُ

وَإذْ أنَا مِثلُ الطفلِ مُلتحِفٌ بها

فتحْكي حِكاياتِ الهوى وَتفسِّرُ

وَتشرَحُ في هَمْسٍ وَفكريَ شاردٌ

بعالمِها الوَرْدِيِّ حيثُ أفكِّرُ

فتُوْخِزُ جَنبي في دلالٍ وَرِقةٍ

تقولُ انْتبهْ يَا ابْني وَإلا سَأنفرُ

فأسْتسْخِفُ التهديدَ منها تجَاسُراً

فليْسَتْ على هَجْري وَبُعْديَ تقدِرُ

فتزدادُ حَنقاً مِنْ غُروري وتنثني

فأعْدُو وَرَاها ضَاحِكا أتعَثرُ

سلامٌ على تلك الليالي فَطعْمُها

كذِكرى لها في القلبِ شهْدٌ وَسُكّرُ

وفي عِزِّ سُكري ذاتَ يومٍ تَرَحَّلتْ

وَما خِلتُها تنأى بعيداً وَتهْجُرُ

فَخَلَّفَتِ الاوْجاعَ منذُ ارْتحَالها

وأصْبحتِ الاحْزانُ تنمو وَتكبُرُ

وأصْبحتُ قلباً بَلقَعَاً لا تَجُوبُهُ

سَحائبُها يوماً وَلا فيهِ تمْطِرُ

وَسِرْتُ بصَحراءِ الحياة مُشتَّتاً

كمجنونِ ليلى بالصَّبابةِ يَجْهرُ

حياةٌ بلا مَعنى وَقلبٌ قَدِ انتهَى

فيا لكَ مِنْ قلبٍ قضَى يتَحسّرُ

ويا لكِ من دنيا بها الحظُّ واقفٌ

يشاهد ما فينا ولا يتغيَّرُ



(284486) 1
رائعة
زياد السلوادي
رائعة يا أخ عبد الوهاب
أنت بحتري هذا العصر
فكرة جميلة
ونظم على بحر الطويل موفق
وقافية الراء فيها عزة العاشق المجروح
قصيدة متكاملة الأركان فعلا
أحسنت وأحسن الله إليك
في انتظار المزيد من روائعك
خالص تحياتي
December 28, 2010 6:03 PM

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز