* عرب تايمز .... الحكم لمواطن عراقي بتعويض يصل الى تسعين مليون دولارا بسبب تعذيبه من قبل نظام صدام حسين

اصدر القاضي الامريكي توماس هارديمان قاضي محكمة محكمة بيتسبرج بدفع مبلغ يصل الى تسعين مليون دولارا لمواطن عراقي اسمه عبدالله الخزاعي ظهر في احد اشرطة التعذيب التي عثر عليها عند سقوط بغداد وكان الخزاعي قد اعتقل عام 1911 في الناصرية

ورفع الخزاعي الذي يعيش في أوفربروك بالولايات المتحدة قضية على صدام حسين، المعتقل حالياً في قبضة القوات الأمريكية، وابنيه عدي وقصي وثمانية من رجال الأمن والاستخبارات

وكانت المحكمة قد عرضت شريط فيديو يصور ما تعرض له الخزاعي ويظهر في الشريط وهو يصوب المسدس الى رأس الخزاعي وتم تهريب الشريط في عهد صدام من العراق الى الخارج حيث بثه تلفزيون بي.بي.سي البريطاني كجزء من برنامج وثائقي. وقال ريجيز ماكدونالد محامي الدفاع عن الخزاعي: ان المدعى عليهم أثرياء ولديهم ثروات كبيرة في حسابات في مختلف المصارف عبر العالم وربما داخل الولايات المتحدة. وقال الخزاعي الذي أصبح مواطناً أمريكياً منذ عام 1994 في شهادته انه تعرض للتجويع والضرب والهزّ والصدمات أثناء اعتقاله في سجن أبوغريب