* عرب تايمز .... الشرطة في الكويت في خدمة الشعب

أصدرت محكمة كويتية حكما بالسجن ضد ثلاثة من رجال الشرطة الكويتيين بعد ثبوت قيامهم باغتصاب خادمة فلبينية (24 عاما) حسبما ذكر محامي أحد المتهمين. وثبت أن الرجال الثلاثة مذنبون عندما اغتصبوا السيدة في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي داخل مخفر للشرطة بأحد الضواحي جنوب العاصمة الكويتية. وقال عبد المجيد خريبط محامي الشرطي محمد عبد الله إنه صدر ضد موكله حكما بالسجن لمدة 15 عاما بينما صدر ضد كل من الرقيب بالمخفر عبد اللطيف جوهر والرقيب محمد عياد العزمي حكما بالسجن لمدة عشرة أعوام لكل منهما. كما أحالت المحكمة السيدة إلي محكمة مدنية كويتية للمطالبة بالتعويض بالحق المدني. ودفع الرجال الثلاثة بأنهم غير مذنبين خلال فترة المحاكمة وقال خريبط إن موكله سيستأنف الحكم. وكشفت شهادة الشهود أمام المحكمة بأن الاطباء اكتشفوا أن السيدة لا تزال عذراء ولكن يبدو أنه جري ممارسة اللواط معها. وقالت الضحية أمام المحكمة إنها أجبرت علي ممارسة اللواط وعلي ممارسة الجنس بالفم مع واحد علي الأقل من الرجال