* عرب تايمز .... ابو مازن يبهدل ابو اللطف

هاجم ابو مازن تصريحات كان قد ادلى بها ابو اللطف ضد الكويت وقال انها اساءت الى الفلسطينيين اكثر مما اساءت الى الكويتيين واقر ابو مازن في حوار نشرته جريدة الراي العام الكويتية بوجود ازدواجية في الخارجية الفلسطينية لم تحل واصفاً تصريحات رئيس الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية فاروق قدومي (أبو اللطف) التي اتهم فيها الكويت بالاستيلاء على اموال فلسطينية والتكتم على مصير فلسطينيين مفقودين بأنها أساءت لنا قبل ان تسيء للآخرين والكويت ملتزمة بقرارات القمم العربية وبما عليها تجاه الشعب الفلسطيني ولم تتوقف.
وجدد أبو مازن قناعته بأن الموقف الذي اتخذته منظمة التحرير الفلسطينية تجاه الكويت اثناء الغزو العراقي كان خطأ ويجب ان نأخذ موقفاً آخر.
ورأى ابو مازن ان عسكرة الانتفاضة ادت الى كارثة لأنه لا توجد موازين قوى مع اسرائيل، وبالتالي فإن الخسارة سوف تعود على الشعب، معتبراً انه ليس هناك الآن سلطة واحدة فلسطينية بل سلطات واصفاً نفسه في صف الضد ضد العمليات الانتحارية والاستشهادية وسموها ما شئتم انا ضدها، ولقد اثرت سلباً على القضية الفلسطينية ولم تخدمها في شيئ، واعطت للإسرائيليين ذريعة ليبطشوا بنا بكل انواع الاسلحة المتقدمة الموجودة عندهم.
وكشف أبو مازن ان رئيس حركة حماس الشيخ احمد ياسين الذي التقاه قبل اسبوع من استشهاده اعلن له موافقته على دولة فلسطينية في حدود الـ 67 كحل مرحلي مقابل هدنة عشر سنوات.
هل يمكن لرئيس الحكومة الإسرائيلية ارييل شارون ان يبعد الرئيس ياسر عرفات الى غزة؟ يقول ابو مازن بوجوب اخذ كلام شارون الذي يهدد كثيراً على محمل الجد ويجب الا نعتبر هذا الرجل يمزح.
وهل يمكن ان يعود ابو مازن الى رئاسة الحكومة الفلسطينية؟ يقول جازماً إنه لن يعود الى الحكومة فهذا غير ممكن.