* عرب تايمز .... شبكة دعارة في باريس روادها من الامراء والشيوخ العرب

ذكرت وكالة (فرانس برس) ان محكمة الجنح في باريس واصلت امس محاكمة اربعة قوادين في شبكة دعارة تقدم خدمات لزبائن من المجتمع المخملي، مثلوا امامها وكشفوا عن اسماء بعض الزبائن وبينهم اسماء معروفة في الشرق الاوسط.واضافت الوكالة (وتحوم شبهات حول مشاركة البريطانيين ديفيد باريت والفرنسي باتريس كودفيل دو شاردوا واللبناني وسام الناشف في تدبير سهرات ومواعيد بين نساء ورجال يمارسون الدعارة وشخصيات من المجتمع المخملي). اعترف دو شاردوا الذي التقى بباريت عندما كان سائق سيارة اجرة في باريس انه عرف البريطاني باريت على شبان بهدف اقامة علاقات جنسية مدفوعة الثمن مع احد الزبائن

وقالت مصادر صحافية مطلعة في باريس لعرب تايمز ان تسعين بالمائة من زبائن الشركة هم من امراء وشيوخ الخليج ومنهم وزراء ودبلوماسيين وبينهم حاكم دولة واحد على الاقل وان الشبكة كانت توفر لهم كتالوجا بالصور مع اشرطة فديو يتم بموجبها اختيار المومسات واغلبهن تحت سن سبعة عشر سنة وكان الشيوخ يدفعون مبالغ كبيرة للقوادين في مقابل الفتيات الابكار.