* عرب تايمز ... عرفات يصادق على فصل الفضائية الفلسطينية عن التلفزيون بعد صراع على المناصب والمصالح بين ماهر الريس ورضوان ابو عياش

الصارع على المناصب لا يقتصر على قادة الاجهزة الامنية ففي الاجهزة الاعلامية صراع مماثل وخطير حاول عرفات حسمه بقرار عجيب فصل فيه بين تلفزيونيين .... فقد اصدر ياسر عرفات قرارا يقضي بتعيين ماهر الريس رئيسا لقناة فلسطين الفضائية كما أصدر قرارا آخر يقضي بإعادة فصلها عن هيئة الإذاعة والتلفزيون من جميع النواحي الإدارية والمالية والمهنية بما في ذلك البث.وكذلك إلغاء منصب المنسق العام لهيئة الإذاعة والتلفزيون الذي كان يشغله هشام مكي الذي اغتيل بعد ادانته بتهمة الفساد ونشر الدعارة في غزة وشغله الريس حتى صدور القرار الرئاسي.

وجاء القرار بعد توصل رئيس الهيئة رضوان أبو عايش و ماهر الريس الى آلية عمل تنهي حالة التداخل والازدواجية والتضارب في الصلاحيات والمهام والمصالح بينهم بحيث يصبح كل جهاز مملوكا بالكامل لرئيسه وكأنه عزبة خاصة لا.

وقالت مصادر صحفية محلية ان التفاهم الذي تم توقيعه بين أبو عياش والريس وتم المصادقة عليه من قبل الرئاسة يتضمن أن تتم إعادة الفصل بين هيئة الإذاعة والتلفزيون الفلسطيني وقناة فلسطين الفضائية إداريا وماليا ومهنيا بما في ذلك البث، وأن يتولى رضوان أبو عياش رئاسة هيئة الإذاعة والتلفزيون الفلسطينية بكافة فروعها في فلسطين . ومكاتبها في الخارج فيما يتولى ماهر الريس رئاسة قناة فلسطين الفضائية بكافة فروعها في فلسطين ومكاتبها في الخارج، وأن يتم إلغاء منصب المنسق العام لهيئة الإذاعة والتلفزيون الفلسطينية اعتبارا من مصادقة الرئيس على ذلك على أن تلحق دوائر الأخبار العربية والإنجليزية والفرنسية والعبرية في غزة. بقناة فلسطين الفضائية إداريا ومالية ومهنيا بما في ذلك مذيعي ومذيعات الأخبار وأن يتبع مراسلو الهيئة في محافظات الشمال إداريا وماليا لهيئة الإذاعة والتلفزيون ويتبعوا مهنيا لقناة فلسطين الفضائية فيما يتعلق بالأخبار، وأن يتم فصل الموازنة بتحديد موازنة خاصة بالهيئة وموازنة أخرى خاصة بالفضائية حسب متطلبات واحتياجات عمل كل منهما على أن يتم الفصل تدريجيا خلال ثلاثة أشهر من تاريخ مصادقة الرئيس على هذه الآلية.

واتفق أبو عياش والريس على منح الموظفين إمكانية النقل بين المؤسستين شريطة موافقة رئيس الهيئة ورئيس القناة مجتمعين ويتضمن التفاهم تصفية القضايا المالية العالقة حاليا وفرز دائرة خاصة بمالية الهيئة وأخرى لمالية الفضائية.وصادق عرفات على آلية العمل السابقة والتي تم التوصل إليها برعاية الوزير رمزي خوري من أمانة الرئاسة بعد ان رفض الرئيس الفلسطيني قبول استقالة الريس.