* عرب تايمز ...  اربعون بالمائة من الصحفيين الاردنيين يشتكون من منع موقع عرب تايمز في الاردن

اكد مركز حماية وحرية الصحفيين في الاردن في تقرير رسمي بعنوان " قراءة تحليلية لاستطلاع عن حالة الحريات الصحافية في الاردن " ان اربعين بالمائة من الصحفيين الذين اشتركوا في الاستفتاء اشتكوا من ان السلطات الاردنية تحجب بعض المواقع الاعلامية الموجودة على الانترنيت عن المواطنين الاردنيين وضربوا مثلا بموقع عرب تايمز الممنوع في الاردن رغم ان الحكومة الاردنية تنفي انها تمارس رقابة على الانترنيت .

وقال المركز الذي يترأسه الصحافي نضال منصور في تقريره الذي نشر على موقع المركز على الشبكة الدولية ان 22.2% من الاعلامين ذكروا ان هناك رقابة على الانترنت ، ونفى حدوث ذلك 45.8% وارتفعت نسبة الذين لا يعرفون ان كانت موجودة ام لا لتصل الى 31.9.

وتظهر ارقام هذا الاستطلاع تحسناً ففي عام 2002 اكد 40% وجود رقابة على الانترنت ، ولكن نسبة من لا يعرفون ان كانت موجودة ام لا متقاربة ومرتفعة… وهي تعكس حتى الان محدودية تعامل الاعلاميين مع عالم الانترنت وتكنولوجيا المعلومات . واجابة على السؤال الاخير المتعلق بذكر امثلة على رقابة مواقع الانترنت فان (13) اعلاميا اوردوا امثلة انحصرت بموقع جريدة عرب تايمز