* عرب تايمز ...  دحلان يهدد عرفات ويسأل عن مصير خمسة مليارات دولار حصلت عليها السلطة كمساعدات

اتهم وزير الداخلية الفلسطيني السابق محمد دحلان الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات بأنه يجلس على كومة من الجثث في هجوم جارح لم يسبق له مثيل وحذر من الاحتجاجات الشعبية ما لم ينفذ الزعيم الفلسطيني وعوده بالاصلاح. وأكد القيادي الفلسطيني البارز والقائد السابق لقوات الامن الفلسطينية في غزة في تصريحات لصحيفة الوطن الكويتية نشرت اليوم الاحد أن الوضع الفلسطيني لم يعد يحتمل الفساد ولا بد من تطبيق الاصلاحات التي أقرها عرفات.

وقال إنه إذا لم يتم تطبيق الاصلاحات قبل العاشر من أغسطس الجاري فإن حركة احتجاجات كبيرة تضم 30 ألف فلسطيني ستسير في قطاع غزة دعما للاصلاحات. وقال دحلان إن عرفات يجلس الان على جثث وخراب الفلسطينيين في وقت هم أحوج فيه إلى الدعم والمؤازرة وعقلية منهجية جديدة. وفي إشارة إلى عرفات قال دحلان إن العقلية التي تدير الوضع الفلسطيني لم تعد ذات جدوى فالخسائر لا تحصى والحياة الفلسطينية مدمرة .

وأضاف قائلا نحن قررنا العمل في الميدان وما جرى في غزة هو تعبير عن مطالبنا بالاصلاح وسر قوة الاصلاحيين في الميدان أنهم حملوا الانتفاضتين الاولى والثانية وأنهم يحاربون الفاسدين ما مكنهم من الفوز بالانتخابات بنسبة 95 في المئة مؤخرا في قطاع غزة . وقال دحلان إن مجموع ما حصلت عليه السلطة من مساعدات دولية بلغ نحو خمسة مليارات دولار.. ذهبت أدراج الرياح ولا نعرف مصيرها حتى الان.