عرب تايمز - خاص   ...... 



بدأ محامو عرب تايمز في ولاية تكساس وبالتعاون مع احد اكبر المحامين العرب في مدينة الناصرة باتخاذ الاجراءات القانونية لمقاضاة مزود خدة الانترنيت في اسرائيل والمدعو فراس متاني بتهمة السطو على موقع عرب تايمز بالكامل ونقل مواده واعادة نشرها بعد انتحالها من قبل الموقع المذكور دون اذن مسبق من عرب تايمز وحتى دون الاشارة اليها

وكانت عرب تايمز قد تلقت خلال الشهرين الماضيين مئات الرسائل من قرائها تنبه الى وجود موقع مشبوه يقوم بانتحال معظم المواد المنشورة في عرب تايمز واعادة نشرها بعد القيام بادخال تعديلات او اضافات ليست من عرب تايمز للتمويه على القراء في محاولة واضحة للاساءة الى عرب تايمز وسرقة جهود العاملين فيها

ووفقا لما علمناه من التحريات الاولية التي قام بها محامينا في مدينة الناصرة فان المدعو فراس متاني المسئول عن ارتكاب هذه الجريمة معروف بين العرب بتعاونه مع جهات مخابراتية اسرائيلية للتجسس على العرب في فلسطين المحتلة متسترا بتجارة اجهزة الكومبيوتر والبرامج التي يقوم بسرقتها وتزويرها

من المعروف ان الكيان الصهيوني " اسرائيل " منضم الى المعاهدة الدولية للحقوق الفكرية والمنضمة اليها الولايات المتحدة ايضا ونظرا لان موقع عرب تايمز هو موقع امريكي فان المحاكم الفدرالية الامريكية قادرة على ملاحقة اية سرقات فكرية او فنية لها علاقة بحقوق النشر وتلتزم المحاكم الاسرائيلية بأية اجراءات تتخذ من هذا النوع لناحية الزام الطرف الذي يسطو على هذه المجهودات والاعمال بدفع غرامة مالية كبيرة للشركة الامريكية المتضررة

وكان محامو عرب تايمز قد نجحوا خلال الاعوام الثلاثة الاخيرة في اغلاق موقعين واعتقال مالكيهما احدهما في استراليا والاخر في كندا والزام الشركات المالكة لها والمزود للخدمة بدفع تعويض كبير لمخالفتهما اتفاقية حقوق النشر الموقع عليها من قبل الحكومتين الكندية والاسترالية

وكان احد اكبر المحامين العرب في الناصرة قد قبل تمثيل عرب تايمز في هذه الدعوى بالتنسيق مع محاميها في تكساس