خاص بعرب تايمز

نظرا لان اللواط من العادات الشعبية المعروفة في دول الخليج ففي سلطنة عمان مثلا يتزوج الرجال من الرجال منذ سنوات طويلة وقبل ان تظهر هذه العادة في الغرب ... ونظرا لان بعض الكويتيين كانوا يتوجهون الى العراق - البصرة تحديدا - ليحظوا بشرف ان يلاط بهم من قبل العراقيين الذين يحبون الغلمان كثيرا على اعتبار ان تاريخ بغداد الاسلامي مليء بقصص الغلمان والخصيان فقد انتشرت في العراق بعد انكشاف فضيحة سجن ابو غريب اشاعة قوية عن توجه مئات الخلايجة الى العراق على امل ان يحظوا بشرف ان يلاط بهم في السجون العراقية ولعل هذا الخبر هو الذي حرك قريحة زميلنا رسام الكاريكاتير رياض فخرج بهذه اللقطة المعبرة

القائد الامريكي السابق لسجن ابو غريب السيد درايتون ادلى لوكالة رويتر للانباء بحديث قال فيه ان العراقيين لا يفهمون الا اسلوب القوة مبررا بذلك ما حدث في السجن من انتهاك لاعراض المساجين وقال يجب أن يفهم الامر رغم صعوبته. العراقيون لا يفهمون سوى أسلوب القوة. وأضاف اذا حاولت الحديث معهم شخصا لشخص كانسان عادي لن يحترموك ولن يفعلوا ما تريد سواء كانوا سجناء أو أشخاصا عاديين في الشارع. وتابع لذلك يجب استخدام العنف معهم بشكل ما.

ومضى يقول هناك عامل محبط في التعامل مع العراقيين. الكل أيا كانوا اذا أمضوا وقتا كافيا بين العراقيين فانهم يريدون خنقهم... لكنهم يدركون الحدود، يدركون أنهم لا يمكنهم ذلك.وتحدث درايتون وهو أحد المحاربين القدامى الذين شاركوا في حرب الخليج الاولى عن تدفقات كبيرة لتقارير عن وقوع مشاكل مثل اغتصاب السجناء للصبية في السجن.كما تحدث عن عمليتي شغب تسببتا في قيام جنود من سريته بقتل اسرى عراقيين.

وقال هؤلاء السجناء كانوا يلقون الطوب ويصيبون الجنود ويتسببون في ايذاء بدني لذلك كان من حقهم الجنود قتلهم وقد فعلوا ذلك...في حادث شغب واحد سقط اثنان أو ثلاثة قتلى.وقال إن اثنين من المحرضين على حادثة شغب أخرى قتلوا كذلك.وبعد الكشف الاسبوع الماضي عن أن جنودا أميركيين عذبوا سجناء قال الجيش الاميركي الاربعاء ان 25 سجينا توفوا في العراق وافغانستان أثناء اعتقال الاميركيين لهم.

وكان بينهم عراقيان قتلهما أميركيون وحالة قتل وصفت بأنها قتل مبرر و12 وفاة نتيجة أسباب طبيعية أو أسباب لم تحدد. ومازال يجري التحقيق بشأن عشر وفيات.وأدان درايتون أفعال رجال ونساء من وحدة مختلفة صوروا سجناء عراقيين في سجن أبو غريب في أوضاع مشينة.وقال أنهم يضعون هذه الصور على المكتب وهم فخورون بها رغم ان ما فعلوه كان مقززا... ما فعلوه خطأ جسيم.وتابع أن التدفق الكبير للسجناء خلق حالة من الفوضى في السجن الذي اشتهر بسمعته السيئة عن التعذيب في عهد صدام حسين.

الى ذلك اطلقت القوات الامريكية امس سراح 100 معتقل عراقى وبذلك يصل عدد الذين تم الافراج عنهم خلال الايام القليلة الماضية أكثر من 400 معتقل.وكان الجنرال حيفري ميللر القائد الاميركى للمعتقلات بالعراق الاربعاء بانه سيتم خلال الايام القادمة اطلاق سراح 400 معتقل عراقى.. وبنهاية شهر مايو الحالي سيتم الانتهاء من تحديد موقف ألف و700 معتقل واتخاذ قرار بشأنهم أما اطلاق سراحهم أو تحويلهم الى المحاكمة العراقية.

وفي السياق طالبت رجاء الخزاعي عضو مجلس الحكم الانتقالي بالسماح لها بزيارة العراقيات المعتقلات لدى الاحتلال، لكنها قالت انها لم تتلق رداً من الاحتلال على طلبها.وأضافت أريد أن أشاهد بعيني واقع المعتقلات العراقيات في السجون وطبيعة معاملة المسئولين عن هذه السجون لهن.. أريد أن أرى السجينات واسألهن عن تعامل قوات التحالف معهن وطرق التحقيق التي تجرى معهن.