اكد رئيس الوزراء اليمني عبد القادر باجمال ان حكومته نجحت في القضاء على تسعين بالمئة من خلايا تنظيم القاعدة في اليمن، بفضل الرشاوى والمنح المالية التي قدمتها الى القبائل التي كانت توفر الملاذات الآمنة للارهابيين. وقال باجمال ان اليمن يرفض الاتهامات الاميركية للشيخ عبد المجيد الزنداني احد قيادات التجمع اليمني للاصلاح بالارهاب مؤكدا عدم وجود أية علاقة له بتجنيد المتطوعين للقاعدة.

وجدد باجمال تأكيدات حكومية بانه سيتم محاكمة الارهابيين مهاجمي المدمرة الاميركية كول خلال اسابيع بعد ضبط آخر عشرة هاربين منهم مؤخراً.

وأشاد باجمال بالتعاون اليمني الاميركي في مكافحة الارهاب مؤكدا ان حكومته دفعت منحا ورشاوى مالية للقبائل في حملتها لملاحقة الارهابيين وان السلطات لم تتسلم أي ارهابي مجانا بل بمقابل مالي.

وبرر باجمال المنح المالية الحكومية للقبائل بأنها جاءت في سياق ان الارهابيين كانوا يدفعون اموالا للقبائل، والنتيجة نجاح السلطات في القضاء على تسعين بالمئة من الخلايا الارهابية.