الافتتاحية : اين كانت هذه الصواريخ يا عرب عند العدوان على غزة ولبنان


June 13 2012 13:20
 

 

الافتتاحية : عرب تايمز

كشفت جريدة الاندبندنت البريطانية النقاب يوم امس عن ان السعودية وقطر ودول عربية اخرى تقوم بارسال شحنات اسلحة متطورة الى المعارضين والمجاهدين السوريين وغير السوريين الذين يعملون في سوريا واكثرهم وفقا للجريدة من جماعة الاخوان المسلمين وتنظيم القاعدة ووفقا للانباء فان شحنات الاسلحة تتضمن  صواريخ ستنجر المتطورة التي تحمل على الكتف  وصواريخ جابلن التي توجه بالليزر وكميات هائلة من صواريخ او قذائف اربي جييه 29 المضادة للدبابات والتي يبلغ مداها اكثر من ميل واحد تقريبا

من المعروف ان مواطن ضعف المقاومة الفلسطينية والمقاومة اللبنانية خلال التصدي للعدوان الاسرائيلي سواء في  حرب تموز او في حرب غزة كان في عدم وجود صواريخ متطورة من هذا النوع لدى الفلسطينيين واللبنانيين للتصدي للدبابات الاسرائيلية ... فلماذا لم تقم قطر والسعودية التي تبين انها تمتلك مخزونا كبيرا من هذه الصواريخ بتزويد المقاومة الفلسطينية والمقاومة اللبنانية بهذه الاسلحة

ما معنى ان تخرج السعودية وقطر هذه الاسلحة المتطورة من مخازنها وتجد مليون طريقة لتوصيلها الى سوريا عبر تركياة لهدف واحد فقط وهو تدمير الجيش السوري بالنيابة طبعا عن اسرائيل بينما اكتفت خلال حرب تموز وخلال الحرب على غزة بارسال البطانيات وعلب السردين على سبيل رفع العتب

مجرد سؤال