الافتتاحية : لماذا لم يستخدم الجيش السوري الا 45 دبابة من اصل ستة الاف دبابة يمتلكها في الرد على المسلحين


August 10 2012 10:13
 

 

عرب تايمز : الافتتاحية

يكتبها اليوم : ابو عيون جريئة

ورد الى عرب تايمز سؤال  من قاريء عربي يقول : لماذا لم يستخدم الجيش السوري في رده على الارهابيين حتى هذه اللحظة اكثر من 45 دبابة مع انه يمتلك ستة الاف دبابة ... نقلنا السؤال الى محلل عرب تايمز العسكري فطلب 45 دكيكة للرد ... وبعدها  وردنا رده التالي

منذ شهرين والاعلام الخليجي وشبيحة قطر يعلنون عن ( انتصارات ) ميدانية وتحرير لاحياء بكاملها في حلب ودمشق بل واقامة قيادات ومعسكرات في المدن السورية بدأت تستقبل صحفيين واعلاميين يتم ادخالهم الى حلب عبر نقاط حدود في تركيا والعراق يسيطر عليها المسلحون

وترافق هذه الاعلانات حملة اعلامية تتحدث تارة عن هروب بشار الاسد الى اللاذقية معقل الطائفة العلوية وتارات عن مقتله او اصابته بجروح وتتجلى محطة الجزيرة واختها محطة العربية في الحديث عن ( الانشقاقات ) بخاصة انشقاق رئيس الوزراء السوري الجديد الذي - وفقا للمعلومات - كان لا ( يمون ) في سوريا حتى على فنجان قهوة

ومع هذه الحملة الاعلامية و ( الانجازات ) العسكرية للمسلحين على الارض اكتفى النظام السوري باصدار بيانات  عسكرية اطولها لا يزيد عن سطرين تتحدث  عن  ملاحقة السلطات لارهابيين  يهاجمون قوات حفظ النظام ... وهو موقف اثار تساؤلات وصلت حد الانكار حتى لدى المؤيدين للنظام او المعارضين للهجمة الكونية على سوريا ... وبات كثيرون يسألون : كيف تسرب الاف المسلحين بأطنان من الاسلحة الثقيلة الى اهم مدينتين سوريتيين ليحتلوا اكبر الاحياء فيها ولا تتعرض لهم من قوات النظام الا 45 دبابة من اصل ستة الاف دبابة يملكها الجيش السوري وخمس طائرات هليوكوبتر من اصل مائة طائرة هيليوكبتر متطورة لدى سلاح الجو السوري ... هذه عدا عن اسراب من قاذفات  الميغ 23 الروسية الصنع التي تعتبر درة وفخر الصناعة الروسية الحربية

للاجابة عن هذا السؤال  عقدت وسائل الاعلام الخليجية تحديدا ندوات ومؤتمرات حاضر فيها جنرال مصري يبيع وقته ( بالساعة ) للمحطتين العربية والجزيرة ... ومحللون من وزن المفكر الفلسطيني ابو ال 45 دكيكة ... ورؤساء تحرير صحف من طراز عبد الباري ... والعشرات من  المنظرين العرب الذين يعملون بالعدادات ويقبضون بالدرهم والريال والدولار ... وانضم اليهم مؤخرا ملك اللاردن الذي بدأ يتحدث عن احتمال هروب الاسد الى المناطق العلوية وعن امكانية اقامة دولة علوية في سوريا الى ما هنالك من تخريفات لا تصدر عن ملك الاردن الا وهو سكران ... وخسران كذا مليون على موائد القمار

الطريف والغريب ان كل هؤلاء لا يلتفتون في  تحليلاتهم الى ان  سوريا حليفة لاكبر دولتين في العالم هما روسيا والصين وبالتالي فان القرار السوري سواء في المواجة او ( الغطرشة ) عن المواجهة هو بالتأكيد قرار سوري روسي صيني .... والروس  والصينيون - لو تعلمون - لا يحللون على طريقة  محطة الشيخة موزة ... ولا يفهمون الامور بمنطق ابو ال 45 دكيكة ... ولا يحسبونها على طاولة قمار مثل ملك الاردن ... هذه دول عظمى عملها قائم على ( التكتيك ) وهو غير التكتيك الذي تنسحب بموجبه قوات الجيش السوري الحر المجحفلة بعد كل معركة في حلب او دمشق ... وهو تكتيك  خارج عن مدارك شيخ قطر الذي لم يكمل تعليمه المدرسي ... وهو قطعا تكتيك يحتاج ملك السعودية ( ثالث ايتدائي راسب ) الى مليار سنة ضوئية لفهمه على الاقل لانه يحتاج اولا الى تعلم القراءة والكتاب ... قبل ان يتعلم التكتيك على الطريقة الصينية

ولفهم  التكتيك الروسي والصيني علينا  ان نتذكر ما يلي

اولا : ان اكثر ما كان يخيف النظام السوري ويحرج روسيا والصين هو الحراك الشعبي المدني المتمثل بالمظاهرات التي يقوم بها مدنيون في قرى وبلدات سورية حدودية او في احياء محسوبة على جماعة الاخوان المسلمين في حمص وحماه ...لان النظام السوري حتى لو فرق هذه المظاهرات بالعصي كان سيجر اليه غضب العالم كله ويتسبب باحراج حليفيه  روسيا والصين

ثانيا : وعلى هامش هذا كان ما يعزز موقف النظام اعلاميا على الاقل هو امتناع اكبر مدينتين في سوريا من المشاركة في هذا الحراك او هذه المظاهرات  وهذا الامر اثار تساؤلات حتى لدى الامريكان حول حقيقة شرعية الحراك الشعبي وشموليته وحول موقف الحلبيين والدمشقيين الداعم للنظام وحول اسباب امتناعهم عن المشاركة في ( الربيع ) السوري

ثالثا : ان مزاعم النظام السوري في الاشهر الاربعة الاولى للربيع السوري عن وجود عناصر مسلحة وبالتحديد من القاعدة ممولة من دول اجنبية بخاصة من تركيا والسعودية وقطر لم تكن تجد اذنا صاغية حتى لدى المؤيدين للنظام السوري ... وكان اي قرار سوري بادخال الجيش وحسم الموقف عسكريا سيؤدي الى اتهام سوريا بارتكاب جرائم ضد الانسانية وهو ما يؤدي الى ادانة غير مباشرة لاهم حليفين لها .. روسيا والصين

رابعا : ان الدول العربية والاجنبية الداعمة للربيع السوري بالمال والسلاح والرجال بخاصة تركيا والسعودية وقطر كانت على الدوام تنكر تورطها المباشر وتكتفي بالقول انها تدعم الشعب السوري انسانيا ... ولم يكن لدى النظام السوري حينها ما يثبت العكس

من هنا جاء التكتيك الروسي والصيني الذي حيد الجيش السوري لاكثر من سنة وغيب الاعلام السوري لصالح  140 محطة فضائية عربية واجنبية تعمل ضد سوريا ليل نهار واوعز بتخفيف قبضة النظام حتى عن العملاء والفاسدين حيث بدأنا نسمع بانشقاقات وعمليات هروب يقوم بها ( الكبار ) وهي انشقاقات لا يمكن لاي عاقل او ذكي ان يصدق انها تمت او تتم في غفلة من  علم المخابرات السورية التي يبدو انها سهلت هذه الانشقاقات خدمة للتكتيك الصيني ... وما هروب رئيس الوزراء السوري ومعه ( قبيلة كاملة ) من اخوانه ونسوانهم واولادهم وجيرانهم الا نموذجا لما نقول بخاصة واننا نعرف ان المهربين المحترفين في سوريا لم يكونوا - من قبل - ينجحوا حتى في تهريب ( كروز دخان ) عبر الحدود السورية الاردنية او العراقية او التركية او اللبنانية فما بالك بقبيلة رئيس الوزراء الهارب

بعد عام كامل من هذا التكتيك ( الروسي الصيني ) تغيرت  صورة ما يدور في سوريا ليس فقط امام الرأي العام العالمي والعربي وانما ايضا امام المسئولين في الدول المعادية لسوريا والا ما معنى ان تقر هيلاري كلينتون نفسها  يوم امس بوجود تنظيم القاعدة في سوريا وهو ما ( بح ) صوت النظام وهو يتحدث به من قبل دون ان يصدقه احد

الصورة الان اصبحت هكذا

اولا : الذين يظهرون على شاشات الفضائيات العربية والعالمية وهم يذبحون ويقتلون ويعذبون ليسوا من قوات النظام وانما من قوات المعارضة المسلحة

ثانيا : لم نعد نرى مظاهرات مدنية تهتف ( ارحل ارحل يا بشار ) وانما اصبحنا نرى ونقرأ اخبار عمليات عسكرية للمعارضة تستخدم فيها الدبابات والصواريخ المضادة للطائرات مما يعني ببساطة ان المواجهة في سوريا ليست - كما روج لها من قبل - بين جيش وشعب من المدنيين .. وانما بين جيشين .. جيش وطني ... وجيش من المرتزقة اكثر من ثمانين بالمائة من افراده من الاجانب وليس من السوريين وهو ما كتبته ونشرته صحف انجليزية وامريكية ... وليست سورية

ثالثا : اصبحنا نقرأ  تصريحات صحفية ونشاهد لقاءات فضائية تلفزيونية لقادة عسكريين في المعارضة المسلحة يتحدثون فيها عن سيطرتهم على مدينتي دمشق وحلب وعن الهجوم على المطارات فيهما وعن السيطرة على المدارس والمستشفيات ومخافر الشرطة وعن السيطرة الكاملة على معابر الحدود واصبحنا نرى مشاهد لكاميرا سي ان ان في سجون سورية داخل حلب يديرها مقاتلون ومسلحون جهاديون

رابعا : لا يمر يوم الا ونقرأ عن اخبار اغتيالات لمدنيين سوريين على ايدي قوات الجيش السوري الحر واتباعه من تنظيم القاعدة والتنظيمات الجهادية الاخرى ... من خطف لمذيع في التلفزيون وقتله ... الى اغتيال مخرج سينمائي سوري كل جريمته انه ( علوي ) ... الى خطف امام مسجد في حلب  ( شقيق مفتي سوريا ) ثم اطلاق سراحه بعد ان قبض الخاطفون فدية ( اي ان الخطف تم لاسباب مالية وليست وطنية ) ... الى عمليات ذبح في قرى تسكنها اكثرية علوية ... وهي عمليات جرت ولا تزال تجر تنديدات وبيانات شجب واستنكار من جميع المنظمات الدولية ... بل ومن قادة دول معادية لسوريا

باختصار ... التكتيك الروسي والصيني والذي نفذه النظام السوري بذكاء لمدة سنة كاملة تقريبا عرا  - بتشديد الراء - الطرف الاخر ... وسحب منه شعار ( الحراك المدني السلمي ) الذي كان يتلطى به واظهره على حقيقته كتمرد عسكري مسلح اكثر من ثمانين  بالمائة من عناصره  هم مقاتلون مرتزقة تمولهم قطر والسعودية وتركيا ... احتلوا اكبر مدينتين سوريتين مؤيدتين للنظام ولم يخرج سكانها من قبل في مظاهرة واحدة ضده ... واتخذوا من سكان المدينتين ( رهائن ) ليس فقط بالاستيلاء على المدينتين وانما بتخزين الاسلحة في البيوت والحارات الشعبية المكتظة بالسكان لاستخدامهم كدروع بشرية ضد اي هجوم محتمل للجيش السوري الوطني

بكاء قائد قوات المعارضة المسلحة في حلب وشكواه  يوم امس من نفاذ الذخائر وعدم دعم قواته من قبل الامريكان وغيرهم ورفض دول الناتو التورط في فرض حظر جوي على سوريا يعني ببساطة ان المسلحين ادركوا - متأخرين - اللعبة واكتشفوا ان من دفع بهم الى هذه المغامرة من شيوخ الغاز والنفط ومن ثوار الناتو السوريين المنظرين في باريس ولندن من طراز غليون وجماعته انما تم  لتنفيذ اجندات خاصة لا علاقة للحرية والديقمرطية  وحقوق الانسان بها ... وانهم سيواجهون مصيرهم وهو القتل في ساحة معركة لا مجال الان الى القول والزعم انها تدور بين جيش وشعب ... لانها اصبحت  وكما يرى العالم كله بين جيش وطتي ... ومرتزقة اجانب يحتلون مدنا سورية

ووفقا للتكتيك الصيني والروسي ... اصبح الجو الان مهيئا لتدخل الجيش السوري لتحرير مدنه ... ليس ب 45 دبابة واربع طائرات هليوكوبتر .. وانما بستة الاف دبابة ومائة طائرة هليوكوبتر ونصف مليون مقاتل من النخبة ... ووفقا لكل المحللين العسكريين - وليس منهم المحلل العسكري صفوت - فان الجيش السوري سيحسم المعركة في سوريا كلها خلال ساعات من بدء اي هجوم شامل يقوم به ... وعندها فقط لن يتباكى احد على حقوق الانسان لان الشرائط التي تغص بها الان محطة الجزيرة ومواقع يوتوب كلها لجرائم ذبح وتعذيب  وسحل بالسيارات وقتل يقوم بها ثوار الناتو وليس بينها شريط واحد ( في الاشهر العشرة الاخيرة ) لجندي سوري واحد يغر مدنيا سوريا ولو بالعصا

اما متى ستكون ساعة الصفر ... ومتى سيوجه الجيش السوري ضربته ... فتلك معلومة لا يعرفها الا الرئيس السوري وبوتين ..والقيادة الصينية طبعا