الافتتاحية ... لماذا الهجوم على ابو مازن الان


January 06 2013 11:59
 

 

الافتتاحية - عرب تايمز

بعد ان تحدى ابو مازن التهديد الاسرائيلي - الامريكي ... ونقل قضية فلسطين الى الامم المتحدة  رغم انف باراك حسين اوباما وحصل على اعتراف دولي عالمي بفلسطين كدولة ... تعرض ابو مازن لحملة تشهير في الصحف الاسرائيلية بلغت درجة التهديد بقتله وتصفيته ... وشارك اسرائيل في حملتها الاعلام الخليجي القطري ... وعبد الباري عطوان الذي كتب خلال اسبوع واحد فقط مقالين ضد ابو مازن لم يكتب مثلها اعتى الصحفيين الصهاينة

هذا يقودنا الى نقطة البداية التي سبق واشارت اليها عرب تايمز منذ سنوات ... وهي ان جريدة عطوان جريدة اسرائيلية الهوى والتمويل بامتياز

لمن نسي الحكاية اليكم هذا الرابط

http://www.arabtimes.com/osama-all/doc120.html

وبعد

نحن نعلم ان اخطاء ابو مازن كثيرة ... وعلينا ماخذ على ادارته بعدد شعر شنبات عطوان ... لكن موقف الرجل من التهديد الصهيوني الامريكي واصراره على  انتزاع اعتراف دولي بفلسطين رغم انف اوباما يغفر للرجل كل خطاياه ... بخاصة وان البدائل امامه اصبحت محدودة او مستحيلة ونعني بها البدائل العسكرية ... فالدول العربية كلها متصهينة ... وحماس دخلت مؤخرا برعاية الاخوان المسلمين الى الحضن الاسرائيلي ... ولم يعد امام ابو مازن الا ورقة واحدة لعبها باقتدار وامتياز ورجولة وشجاعة ستدخله التاريخ من اوسع ابوابه

تحية لابو مازن

والعار والشنار للصهاينة العرب ...مسئولين وصحفيين واخونجية