الافتتاحية ... الى هاتكي الاعراض في مصر


June 11 2014 14:04
 

 

عرب تايمز - الافتتاحية


اذا كنت من هواة هتك الاعراض والاغتصاب اياك ان ترتكب هذه الجريمة في امريكا لان مصيرك سيكون الاعدام على الكرسي الكهربائي ... ولكن اذا اغتصبت امرأة في دولة عربية مسلمة مثل دبي فان شرطة ضاحي خلفان ستعتقلك لمدة شهر كما اعتقلت المطرب الاماراتي مؤخرا وستخرج  من المعتقل بوساطة من قبل حاكم دبي وستحاكم الفتاة التي اغتصبتها بالسجن 3 سنوات لانها خرجت متبرجة وشجعتك على اغتصابها

نحن هنا نتحدث عن هتك العرض والاغتصاب سرا .. او في بيت مهجور  او في شارع مهجور ولكن اذا كنت من هواة هتك الاعراض في ملاعب كرة قدم او ميادين عامة وامام عشرات الالوف من المشاهدين فعليك بمصر لانها الدولة الوحيدة في الكرة الارضية التي يتم فيها اغتصاب البنات في ملاعب كرة القدم والشوارع المزدحمة امام دور السينما وفي قلب ميدان التحرير عندما يكون الميدان فول كومبليت

واذا امسكوا بك متلبسا بجرمة هتك العرض فان اقصى ما ستعاقب به وفقا للقانون المصري هو السجن 3 سنوات قد تقضي منها شهرين فقط


في الشرع الاسلامي  الاغتصاب هو من قبيل قطع الطريق .. وقاطع الطريق في الشريعة الاسلامية يعدم ليس بحبل المشنقة ولا بالكرسي الكهربائي وانما بالحرابة


والحرابة تعني قطع الايدي والارجل من خلاف .. ثم قطع الرقبة

اي ان المجرم سيعاني اولا من الام مبرحة بعد قطع يديه بالسيف .. ثم تقطع رجليه بالسيف ... ثم يتم قطع رأسه

الافلام المصرية القديمة نصبت علينا حين صورت ابن الحتة والفتوة والجدع على انه حامي الحمى وانه سيضرب اي ( متحرش ) بأية سيدة مارة في الشارع علقة موت على طريقة افلام فريد شوقي ... ما رأيناه على يوتوب يشير الى ان الجدع ابن الحتة  في مصر هذه الايام قد يرى الاغتصاب امام عينيه .. وبدلا من ان ( يحوش ) المغتصبين يقوم بالفرجة .. وتصوير الواقعة ..ووضعها على يوتوب حتى يحصل على مليون ( لايك ) فتتحسن  اموره المالية

ما حصل مؤخرا في مصر امر مرعب .. ومهين .. ومسيء لصورة مصر والمصريين بشكل خاص والعرب بشكل عام .. ولا حديث لوسائل الاعلام الامريكية منذ يومين وحتى هذه اللحظة الا هذه الجريمة .. جريمة الاغتصاب الجماعي في ميدان فيه ثمانين الف شخص

نرجو من الرئيس المصري الجديد ان يتخذ اول قرار له باعدام المجرمين السبعة ..  ليس على حبل مشنقة .. وانما بالسيف .. تنفيذا لحكم الشرع

وبغير هذا ... على مصر السلام