في هجاء الامير بندر ... للشاعر الفلسطيني عبد الوهاب قطب


February 22 2014 14:15
 

 

   
 

حلقوا لبندرَ بعد ستةِ أشهرٍ

ورَموا به بمزابل التاريخِ

 

لكنَّ عمّالَ النظافةِ عارضوا

فالكل يخشى معدنَ الزرنيخِ

 

قالوا اودعوه كوكباً متنائياً

يا حبذا لو كان في المريخِ

 

هذي المزابلُ رغم محتوَياتها

أدنى بها من قشرةِ البطيخِ

 

لا تجبرونا أن نُوبِّخَ ثانياً

بُحَّتْ حناجرُنا من التوبيخِ

 

لمّا أتى حمدٌ تزَكَّمَ أنفنا

زكمَ المُدَلِّلِ في مَزادِ فسيخِ

 

إلقوا بهذا القردِ في تانزانِيا

بئستْ حياةُ النذلِ والمَمسوخِ