الافتتاحية ... محمد مرسي والكبت الجنسي


July 11 2013 11:17
 

عرب تايمز - الافتتاحية

 قلنا في افتتاحيتنا السابقة ان محمد مرسي رجل مخبول يجب عرضه على مصحة نفسية للكشف عن قواه العقلية ... ويبدو ان مرسي لم يخيب ظننا فقد ذكرت وسائل الاعلام المصرية ان مرسي اصيب بانهيار عصبي عندما سمع بنبأ اقلته ودخل في نوبة ضحك هستيري

واليوم نشير الى ان اثنين اخرين من اهم رجال مرسي يحتاجان ايضا الى العرض على المصحة النفسية ذاتها لانهما لا يقلان خبلا عن مرسي رغم انهما شغلا في عهده اهم واخطر وزارتين في مصر ... الثقافة والاعلام

وزير الاعلام المصري صلاح عبد المقصود رجل مريض نفسيا بالكبت الجنسي وتعليقاته تتضمن الكثير من الايحاءات الجنسية التي تدل على الكبت الجنسي حتى في اللقاء مع مذيعة تلفزيون دبي التي وصفها بانها .. امرأة ساخنة

الا ان صلاح يشترك مع محمد مرسي في عوارض ( ناسا ) الامريكية .. فبعد تولي صلاح منصبه كوزير اعلام وزع مكتبه السيرة الذاتية لصلاح ( روزميه ) ذكر فيها انه يكتب مقالا اسبوعيا في جريدة الزيتونة التي تصدر في امريكا

من المؤكد ان القاريء المصري العادي تعامل مع هذه المعلومة تعامله معع علاقة مرسي بناسا .. وظن المصريون ان صلاح عبد المقصود شخصية اعلامية خطيرة بدليل انه يكتب في جرائد امريكية .. وغاب عنهم طبعا ان جريدة  الزيتونة  المشار اليها هي عبارة عن نشرة اصدرها شاب فلسطيني في امريكا وكانت توزع مجانا في المساجد الامريكية وتنشر بعض الاعلانات لباكستانيين .. نشرة لا يقرأها حتى صاحبها .. الذي اصدر نشرة ثانية بعد ان غير اسم الزيتونة طبعا ... والطريف ان صاحب الزيتونة نفسه لم يذكر الزيتونة في سيرته الذاتية او العلمية ... مثل صلاح عبد المقصود الذي تبين ان اسمه ( صلاح متولي ) وقد تخلى عن متولي لاسباب مجهوله

اما علاء عبد العزيز وزير الثقافة فحكايته تشبه حكاية صلاح ومن يستمع الى السي دي الجنسي الذي جمعه بموظفة في الوزارة وقدمه العاملون في الوزارة للشرطة يكشف عن كبت جنسي من نوع اخر يختلف قليلا عن الكبت الجنسي عند صلاح متولي

ولما سأل عمرو الليثي وزير الثقافة الجديد الذي لم يضبط يوما متلبسا بحضور ندوة ثقافية : هل تجد نفسك مؤهلا وقادرا على الجلوس على المقعد الذي شغله من قبلك طه حسين
رد الوزير : نعم ... ولتأكيد هذا قال متفاخرا انه نشر مقالا في جريدة سورية

هذه مصر في زمن مرسي

وزير ثقافة كل مؤهلاته انه نشر مقالا في جريدة سورية

ووزير اعلام كل مؤهلاته انه كان يكتب في ... الزيتونة

ثورة  المصريين في الثلاثين من يونيو لم تكن ضد مرسي فقط .. كانت ضد الجماعة التي وضعت مرسي في القصر وحاولت من خلاله هدم وتخريب التاريخ والثقافة المصرية التي يزيد عمرها عن سبعة الاف سنة

الجماعة التي عجمت اعوادها في مصر فلم تجد بين المصريين من يشغل وزارتي الثقافة والاعلام الا .. صلاح عبد المقصود وعلاء عبد العزيز

هل عرفتم اليوم ... لماذا نحن مع الثورة المصرية  ... على طول الخط