ماذا يفعل ابن موزة في القاهرة


July 03 2011 07:33
 

عرب تايمز - خاص

اكتملت حلقة المؤامرة القطرية على مرشح الرئاسة المصرية القاضي السابق مرتضى منصور بزيارة ( طياري ) قام بها ابن موزة ولي عهد قطر الى القاهرة التقى خلالها باشخاص لا علاقة لهم بالحكومة المصرية ووصفوا بانهم قادة الثورة ... وتحت عنوان (شباب الثورة يلتقون ولى العهد ووزير المالية القطرى فى اجتماع مغلق ) نشرت الصحف المصرية تقول ( التقى عدد من شباب ثورة 25 يناير ولى العهد القطرى ووزير المالية القطرى فى اجتماع مغلق بناء، يوم الخميس الماضى بناء على طلب من المسئولين القطريين لإعلان موقفهم من دعم الاقتصاد المصرى.كان لقاء الشباب مع ولى العهد ووزير المالية القطرى فى أحد فنادق القاهرة، وذلك عقب لقاء "ولى العهد" مع المشير محمد حسين طنطاوى، رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، والقائم على إدارة البلاد .. الصورة المنشورة هنا لابن موزة مع  من اسمتهم وسائل الاعلام القطرية بشباب الثورة

وقال عمرو عز، أحد ممثلى ائتلاف شباب الثورة، إن اللقاء ناقش إمكانية الدفع بالاقتصاد المصرى، حيث عليهم ولى العهد القطرى أن بلده مستعدة لزيادة استثماراتها فى مصر، ودفع دولتى الإمارات والكويت للشراكة فى هذه الاستثمارات، حيث ضم مجموعة من الشباب المعبرين عن صفتهم الشخصية.وقال ناصر عبد الحميد، عضو ائتلاف شباب الثورة، إن الائتلاف لم يتلق أية دعوات لحضور اللقاء ولم يعلموا به، وأن الحضور لا يعبرون عن موقف الائتلاف بحضور لقاءات سرية، مضيفا "لسنا ضد عقد أية لقاءات ولكن شريطة أن تكون معلنة".وضم الوفد الذى التقى "ولى العهد" 6 من شباب الثورة من بينهم محمد القصاص وأحمد نجيب وعمرو عز وعمار البلتاجى )  وقد اثار هذا الخبر دهشة المصريين فابن موزة وولي عهد قطر يتفاوض مع اشخاص غير مسئولية على مصير مصر وعلى مستقبل الدعم القطري المالي لمصر

مصادر مصرية ربطت في حديثها لعرب تايمز بين هذه الزيارة وهذه ( المفاوضات ) والمؤامرة القطرية على مرشح الرئاسة المصري القاضي مرتضى منصور ... وتشير المصادر الى قيام محطة الجزيرة بانشاء مكتب خاص لها في القاهرة يستعد للتدخل في انتخابات الرئاسة المصرية والتاثير على المشاهد المصري وسيكون الهجوم على مرتضى منصور من اولويات عمل المكتب لمنع وصوله الى منصب الرئاسة وربطت المصادر بين لقاء ابن موزة بمن اسمتهم قادة ثورة الشباب وهذا المخطط القطري

 وكانت مشيخة قطر قد صعدت المواجهة مع مرتضى منصور حين تقدم ممثل قطر المحامي المصري علاء الدين فتحى جاد الحلوانى، المحامى بالنقض، ببلاغ إلى النائب العام المستشار الدكتور عبد المجيد محمود، ضد مرتضى منصور، رئيس نادى الزمالك الأسبق، يتهمه فيه بمحاولة الإضرار بالمصالح السياسية والاقتصادية لمصر، ومحاولة عرقلة حصول مصر على مساعدات قيمتها 10 مليارات دولار من دولة قطر لانه ( اي منصور ) سخر من شيخ قطر وزوجته عبر التلفزيون المصري ( منصور سخر من كرش حمد  وشبشبه ) وقال فى بلاغه الذى حمل رقم 7909 لسنة2011 بلاغات النائب العام، إن مرتضى منصور يقوم فى ظل الظروف الراهنة التى تمر بها البلاد والتدهور الاقتصادى بمحاولة عرقلة أى مساعدات تقدم من دولة قطر إلى مصر عن طريق القيام بأعمال عدائية ضد قطر، تتمثل فى التحريض على إثارة الفتن والقلاقل فيها بدعوة الشعب القطرى للخروج فى مواجهة النظام الحاكم، والتهديد بإمكانية حرق سفارة قطر، فضلاً عن إهانة أمير قطر والتعرض لزوجته ( في اشارة الى تصريحات تلفزيونية لمنصور حول حمد وزوجته وحول تابعه الشيخ القرضاوي وزوجته او مطلقته الجزائرية وابنه القطري عبد الرحمن القرضاوي الذي يقبض من موزة كما قال منصور ) عدا عن سخرية منصور من شبشب حاكم قطر .. ثم حديثه عن وجود معارضة لنظام الحكم في قطر واستند البلاغ إلى تسجيلات مرئية لمرتضى منصور أثناء حديثه لأنصار الرئيس السابق فى ميدان مصطفى محمود، مطالباً النائب العام باتخاذ اللازم قانوناً والتحقيق مع المشكو فى حقه

وكان الشيخ حمد نفسه قد قام بزيارة الى القاهرة وفى خلال الزيارة الى مصر رفع دعوى قضائية بواسطة محامية فى القاهرة على المستشار مرتضى منصور يتهمه فيه بالاهانة ويثبت ذلك فى فيديوهات وقناوت فضائية اهان فيها مرتضى منصور شخص الامير وزوجته الاميرة موزة

وقدم الشيخ حمد عبر محاميه البلاغ التالي ضد مرتضى منصور

نص البلاغ

    السيد معالى المستشار / النائب العام
    تحية طيبة وبعد
    مقدمه لسيادتكم / صابر حجاج ياسين المحامى ومحله المختار مكتبه الكائن 25 شارع سيد سلامة قسم حدائق القبة ضد السيد / مرتضى أحمد منصور المحامى بالنقض والمقيد بجداول نقابة المحامين برقم 42957 وسكنه معلوم لدى نقابة المحامين

    الموضوع

    المشكو فى حقه يعمل محاميا ويحمل الجنسية المصرية وشغل العديد من المناصب وهو شخصية عامة وبتاريخ 6 / 2 / 2011 ظهر على برنامج مصر النهاردة بالتلفزيون المصرى وبرامج أخرى وقد تطاول على الأسرة الحاكمة لدولة قطر بكلام خطير لو صح يؤدى إلى تعكير الصفو بين البلدين وتهديد مصالح مصر إلى الخطر، حيث وصف رئيس قطر بأنه خائن وأنه يكره مصر ويعمل ضد مصر إلى آخر ما جاء بكلامه وقرر على خلاف الحقيقة استنادا إلى عداوة حاكم قطر لمصر بأن شعبه سوف يقوم يوم 27 / 2 /2011 بالتظاهر ضده لأنه خائن لمصر والعرب لصالح دولة إسرائيل وهذا لم يحدث

    وثابت ذلك من البرنامج وقد نشر على صفحات النت و اليوتيب ورابط الصفحات، وحيث إن دولة قطر هى دولة صديقة ذات سيادة كاملة على أراضيها ولها تمثيل سياسى فى مصر علاوة على إسهاماتها ومشاريعها فى مصر. وحيث إن ما قام به المشكو فى حقه هو تعريض لمصالح مصر للخطر وقد يؤدى إلى توتر العلاقات بين البلدين وتعريض مصالح المصريين المقيمين والعاملين بقطر إلى خطر أو فتور بين الشعب القطرى والشعب المصرى
    و حيث إن شرط العلانية بالطرق المنصوص عليها فى قانون العقوبات والمشار إليها بنص المادة 181 عقوبات يتوفر فيما حدث من المشكو فى حقه وكذلك توافر العيب فى كلامه وأسلوبه فى حق رئيس قطر (أميرها) مثل لفظ الأمير أبو مقطورة وأمير خائن لبلده و لشعبه و لمصر. وكذلك تعرضه لحياة الأمير الخاصة والعامة بأسلوب تحريضى على كراهية الأمير و أسرته

    وحيث إن مقدم البرنامج تخلص من مسئولية التليفزيون المصرى من هذه الجريمة وهى أيضا إشارة إلى المشكو فى حقه أنه تجاوز الحدود وخرق القانون، إلا أن المشكو فى حقه أصر على كلامه مقررا أنه على مسئوليته.وحيث ما قام به المشكو فى حقه جريمة معاقب عليها قانونا فى قانون العقوبات المصرى فى المادة 181 عقوبات التى تنص على (( يعاقب بالحبس ......... كل من عاب بإحدى الطرق المتقدم ذكرها فى حق ملك أو رئيس دولة أجنبية ))ولما كانت المادة 25 من قانون الإجراءات الجنائية تنص على (( كل من علم بوقوع جريمة يجوز للنيابة العامة رفع الدعوى الجنائية بغير شكوى أو طلب أن يبلغ النيابة العامة أو أحد مأمورى الضبط القضائى عنها)  لـــذلكألتمس من سيادتكم اتخاذ اللازم قانونا نحو التحقيق فى هذا البلاغ ضد المشكو فى حقه وإلزام التلفزيون المصرى بتقديم شريط البرنامج المسمى مصر النهاردة والذى أذيع يوم 6/ 2 / 2011

    وتفضلوا بقبول فائق الاحترام

 وكان  مرتضى منصور رئيس حزب مصر حرة ورئيس نادى الزمنالك الاسبق قد قال انه سيترشح لرئاسة الجمهورية وادى اعلانه هذا الى قلق قطري خوفا من وصوله فعلا الى سدة الحكم لما عرف عنه من عداء لمشيخة قطر وسخرية من حاكمها وموزته ... وعلمت عرب تايمز ان مشيخة قطر ممثلة بجهازها الاعلامي اعدت برامج وحلقات سيتم عرضها تباعا عن منصور لتشويه موقفه ومنعه من الفوز ومنها مثلا الاشارة الى ان ابنه تزوج من احدى قريبات معمر القذافي في اشارة الى زواج ابنه امير مرتضى منصور من الاعلامية الليبية جاسمين خليفة بنت رجل الاعمال اللبى خليفة القذافى واصبحت هناك علاقة نسب بين عائلة منصور وعائلة القذافى

بعض ما قاله مرتضى عن موزة وزوجها وعن القرضاوي وابنه

http://www.youtube.com/watch?v=pyqX0Z2zCqs