اللص في هذه الحكاية اسمه عامر حسن فياض والضحية هو الدكتور محمد رجب النجار ومسرح الجريمة " مجلة 23 يوليو " .... فقد نشرت المجلة في عددها رقم 19 الصادر في 9 يوليو 1979 مقالا بعنوان " الفكاهة سلاح المقاومة في مصر " .... وتبين ان المقال مسروق بالنص من كتاب " جحا العربي " لمؤلف الدكتور محمد رجب النجار الاستاذ في جامعة الكويت الذي كتب عن السرقة للاستاذ محمود السعدني مدير التحرير الذي اعتذر بدوره من باب ان هيئة التحرير لم تكتشف السرقة وانها نشرت المقال دون ان تعرف انه مسروق وان " السرقات هي اعتراف ضمني من السارق بتفوق المسروق منه " ... ونشرت رسالة الدكتور رجب تحت عنوان " امسك حرامي " في العدد رقم 25 الصادر في 20 اغسطس اب عام 1979 ... وفيما يلي صورة عن المقال المسروق ... وعن رسالة الضحية الدكتور رجب ورد السعدني عليه .